آخر الأخبار حياتناحياتنا

“آكتس” تطلق حملة “مِش عار، ومين بيحدد المعيار؟” في يوم المرأة العربية

عمان- الغد- تحتَ شعار “مِش عار، ومين بيحدد المعيار؟” تُطلق مؤسسة آكتس/ قسمُ “المرأة العربية اليوم” في الثامن مِن آذار 2021، حملة تؤكد قيمة المرأة بعيدًا عن المسميات السَّلبية التي تُشوِّه هُويتها وتُقلل مِن قيمتها في عيون نفسِها والآخرين، مما كان له أثرٌ كبيرٌ في تراجع أدائها وتقدُّمِها على كل المستويات، ومِن خلال تسليطِ الضوء على مفهوم العار بمعناه العميق والأشمل وتوضيح مصادره وأسبابه، وأيضا انعكاس مشاعر الخِزي على نظرة المرأة لِنفسها ككيان يستحق الكرامة وكيف تسلك متأثرةً بهذه المشاعر الهدَّامة، فإنَّ “المرأة العربية اليوم” تسعى في هذه الحملة إلى تقديمِ المعرفةِ العملية والدعم، لتمكين المرأة مِن رفع ثقتها بنفسِها وعزمِها على السعي للعيش بكرامة وسلام ضمن معايير إنسانية صحيّة وسليمة.
يتزامن إطلاق هذه الحملة مع “يوم المرأة العالمي” الذي يوافق الثامن مِن آذار مِن كل عام، ويحتفل به العالم بإنجازات المرأة ويعزز وقوفَها في وجه التحديات التي تواجهها في كل زمان ومكان.
وتشير مديرة البرامج والتخطيط ومنسقة الحملة المهندسة مارتينا قندح إلى أنَّ المفاهيمَ الخاطئة حول اقترانِ العار بالمرأة وجوديًا وعمليًا، قد سببتْ للمرأة الكثيرَ من الآثار النفسية التي انعكستْ على شخصيتها وأدائها وأدوارها الهامة في الأسرة والمجتمع. وستزيد هذه الحملةُ مِن وعي المرأة وقدرتها على اتخاذ خطوات عملية لوقفِ الأفكار والممارسات التي تُهينها وتقلل مِن قيمتها.
وتدعم الحملةُ أهدافَها مِن خلال فيديوهاتٍ تعليميةٍ وتحفيزيةٍ إضافة إلى المقالات والمنشورات التوعوية، التي تُنشر عبر الموقعِ الإلكتروني للمرأة العربية اليوم ومنصات التواصل الاجتماعي الخاصة به. كما ستقوم بتقديم جلساتِ مشورةٍ خاصة لمساندة كل مَن تطلبُ الدعمَ والتوجيه، كما سيكون للجمهور فرصةٌ للمشاركة والتفاعل مِن خلال جلساتٍ حواريةٍ وتدريبية تُبث عبر منصاتِ التواصل الاجتماعي وتطبيق الزووم.
وتُعقد الجلسة الحوارية التفاعلية تحت عنوان “مِش عار، وحُكم الآخر مش المعيار” بتاريخ 8\3\2021 في تمام الساعة الثامنة مساء.
اذ تدير الجلسة الإعلامية دانا
أبو خضر- معدة ومقدمة برامج في تلفزيون رؤيا، حيث تقوم بمحاورة المستشارة الإرشادية والمدربة هيلينا الصايغ والسيدة سمر دودين كراجة- المديرة الإقليمية لرواد والمديرة العامة ومديرة البرامج لرواد الاردن. وتُركز الجلسة نقاشَهَا على جذورِ ومظاهرِ العار الذي تعيشه المرأة، وتأثيرها عليها مِن الناحية النفسية والاجتماعية.
أما الورشةُ التدريبيةُ التفاعلية التي تقدمها المستشارةُ الإرشادية والمدربة هيلينا الصايغ وتديرها الاختصاصية النفسية والتربوية دينا هلسة تحت عنوان “كيف تتخلصين من مشاعر العار؟”، فستُعقد يوم الأحد الموافق 14 \3\2021 مِن الساعة السابعة والنصف وحتى الساعة التاسعة مساء.
وبابُ التسجيلِ مفتوحٌ للمشاركةِ والتفاعلِ في الجلسة الحوارية والورشة التدريبية عبر وسائل التواصل مع “المرأة العربية اليومArab Woman Today /”.
كما تدعو “المرأة العربية اليوم” الجميعَ لمشاركتِهَا التحدي الذي تُطلقُه هيئة الأمم المتحدة في اليوم العالمي للمرأة تحتَ شعار ChooseToChallenge#. حيث يقوم المشاركون والمشاركات في التحدي بنشر صورةٍ شخصيةٍ مع رفع اليد، أو صورةٍ تحمل عنوان الحملة (مِش عار) مع كتابة هاشتاغ الحملة (#مش-عار) وهاشتاغ(#ChooseToChallenge).
والمشاركةُ مفتوحةٌ لكل من يريد أنْ يكون مؤثرًا وفاعلًا وداعمًا للمرأة. ويمكن للراغبين بالمشاركة إرسال الصورة على هاتف المؤسسة أو عبر منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بالمرأة العربية اليوم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock