حياتناصحة وأسرة

آلام مختلفة في الجسم قد تشير إلى الإصابة بسرطان البروستات

كما هو الحال مع أي مرض، كلما لاحظت العلامات باكرا، كانت التدخلات الطبية أكثر نجاعة، لكن بعض الحالات، على غرار سرطان البروستات، قد لا تظهر أعراضه واضحة في بدايته.

وقد حذر الدكتور جيري كوبيس، المدير الطبي لمركز العلاج بالبروتون في براغ، من تجاهل الألم المستمر في ثلاث مناطق من الجسم لأنه قد يكون علامة منذرة بوجود خطأ مان بحسب موقع روسيا اليوم.

وقال: “يعاني الكثير منا من الأوجاع والآلام في بعض الأحيان، وغالبا ما تكون هذه غير خطيرة”. ومع ذلك، حث الرجال على الخضوع للفحص إذا كانوا يعانون من ألم في الورك أو الحوض أو أسفل الظهر.

وأضاف الدكتور كوبيس: “أحد الأعراض الأكثر شيوعا التي يتم تجاهلها لسرطان البروستات هو الألم المزعج في الورك والحوض وأسفل الظهر.

يمكن أن يكون من السهل تجاهل هذه الأوجاع أو ربطها بحالة أخرى، مثل النوم في وضع خاطئ أو نتيجة التواء وتقليب أجسادنا كل يوم.

من الضروري أن يكون الرجال متناغمين مع أجسادهم وأن يكونوا في حالة تأهب لأي تغييرات، بغض النظر عن مدى ضآلة أو عدم أهميتها في البداية”.

وأضاف: “لحسن الحظ، هناك بعض العلاجات الفعالة للغاية المتاحة اليوم ويمكن علاج آثار سرطان البروستات بشكل أفضل من أي وقت مضى”.

ما هو سرطان البروستات؟

البروستات هي غدة بحجم الجوز تقع أسفل المثانة وأمام المستقيم. وفي حين أن أسباب الإصابة بسرطان البروستات غير معروفة إلى حد كبير، إلا أن بعض العوامل يمكن أن تؤثر على احتمال الإصابة مثل التاريخ العائلي وعادات نمط الحياة.

وغالبا لا يسبب أي أعراض حتى ينمو الورم بدرجة كافية للضغط على الأنبوب الذي ينقل البول من المثانة إلى خارج القضيب. وهذا يعني أن بعض الأعراض، إن وجدت، مرتبطة بالمرحاض.

ووفقا لهيئة الخدمات الصحية (NHS)، يمكن أن تشمل هذه الأعراض:

– الحاجة إلى التبول بشكل متكرر، غالبا أثناء الليل
– صعوبة في بدء التبول
– إجهاد أو أخذ وقت طويل أثناء التبول
– ضعف التدفق
– الشعور بأن المثانة لم تفرغ بالكامل
– ملاحظة دم في البول أو دم في السائل المنوي

للرجال.. لا تتجاهل هذه العلامات فهي مرتبطة بسرطان البروستات

ومع ذلك، فهذه ليست دائما علامات على الإصابة بسرطان البروستات، حيث توضح هيئة الخدمات الصحية أن الكثير من الرجال مع تقدمهم في السن يمكن أن يطوروا حالة تسمى “تضخم البروستات الحميد”، وهي حالة غير سرطانية.

وإذا انتشر السرطان، فقد يؤدي إلى آلام في العظام والظهر، وفقدان الشهية، وألم في الخصيتين وفقدان غير مقصود للوزن.

وإذا ظهر أي من الأعراض المذكورة، وكنت تشك في الإصابة بسرطان البروستات، فيجب زيارة الطبيب لتشخيص الحالة.

اقرأ المزيد:

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock