ثقافة

أبو حماد يوقع كتابه “النظام القانوني للسلوك البرلماني الأردني”

عمان- الغد– مندوبا عن معالي وزير الثقافة الدكتور باسم الطويسي، رعى مدير عام دائرة المكتبة الوطنية الدكتور نضال الأحمد العياصرة، أول من أمس، حفل توقيع كتاب الدكتور إبراهيم أبو حماد “النظام القانوني للسلوك البرلماني الأردني”، وقدم قراءة نقدية للكتاب أستاذ القانون في جامعة اليرموك خالد الزبيدي، وأدار الحفل الدكتور نادر حنفية.
تحدث الزبيدي عن عنوان الكتاب ومدى اتساقه مع المحتوى والإضافات العلمية، ناهيك عن سلامة المنهج العلمي المستخدم بالدراسة وقوة الصياغة اللغوية واتباع الكاتب ضوابط المنهج العلمي بالتوثيق بالرغم من قلة المصادر، إلا أن كتابه تميز بالشمول والحداثة، وقد سعى الكاتب من خلال دراسته الى مناقشة الفكر القانوني للسلوك البرلماني.
وقال أبو حماد “إن الدراسة تقتصر على جزئية الأخلاقيات البرلمانية نظرا لأنها جوهر الإصلاح السياسي ومداره وجوداً وعدماً ولزوماً سواء ما اختص منها بأخلاقيات النقاش البرلماني أم بأخلاقيات تضارب المصالح والإفصاح المالي”.
وبين أن أهمية الدراسة تتمثل في المساهمة البحثية العلمية في حقل الثقافة القانونية بضرورة تنظيم الأداء النيابي والعملية التشريعية بنصوص قانونية واضحة ومحددة مما يعزز من مبادئ الديمقراطية والصالح العام، بالإضافة الى الأهمية العملية من خلال تعزيز ثقة المواطن بالمجلس، لا سيما في الوقت الحاضر.
وأضاف أن الدراسة تختزل إشكالية قصور القواعد القانونية الناظمة للسلوك البرلماني من حيث الشكل والإجراءات القانونية؛ إذ يعتري تنظيمه قصور في الأصول الإجرائية لتحريك المسؤولية والتصرف بالتحقيق ومحاكمة البرلماني تأديبياً.
وأشار الى أن الدراسة تسعى الى الإجابة عن التساؤلات الجديرة بالبحث تتراوح بين النظري والتطبيقي والإجرائي والتي تتمثل بالسؤال الأساسي عن كيفية بناء نظام قانوني قادر على تحقيق التواصل البرلماني الفعال، والعقل والفعل التشريعي الهادئ.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock