آخر الأخبار الرياضةالرياضةفاست بريك

أبو عطا: الهبوط باق في “سلة الممتاز”.. وملف مدرب المنتخب مرهون بموعد التصفيات الآسيوية

لا توجهات لإلغاء تواجد "الأجنبي" حاليا.. وتأجيل 4 بطولات "سنية" إلى أيلول

أيمن أبو حجلة

عمان – أكد الأمين العام لاتحاد كرة السلة نبيل أبو عطا، أنه لا توجد أي نوايا لإلغاء الهبوط في الدوري الممتاز بالموسم المقبل، في حال تم الإعلان رسميا عن إلغاء الدوري المدمج (الأولى والثانية).
وكان اتحاد السلة قد تلقى كتابا من أندية الشمال التي من المقرر أن تشارك في الدوري المدمج، بشأن رغبة هذه الأندية في عدم إقامة الدوري هذا الموسم بسبب صعوبات تواجهها، وذكر أبو عطا أن مجلس إدارة الاتحاد بصدد دراسة الكتاب الموجه إليه، مع إمكانية التوصل لقرار يفيد بإلغاء الدوري المدمج في حال أجمع أعضاء مجلس إدارة الاتحاد على ذلك.
وأصر أبو عطا في تصريحات خاصة بـ”الغد”، أنه وعلى الرغم من توجه لإلغاء الدوري المدمج، فإنه لن تكون هناك أي تعديلات على نظام الهبوط الخاص بالدرجة الممتازة.
وضمن خريطة الطريق التي وضعها الاتحاد بشهر نيسان (ابريل) الماضي، والمتعلقة بعودة نشاطات وبطولات كرة السلة بعد فترة التوقف التي جاءت نتيجة لظهور فيروس كورونا المستجد، تم تحديد يوم الأول من آب (أغسطس) المقبل، كموعد لانطلاق الدوري المدمج الخاص بالدرجتين الأول والثانية، على أن ينتهي في الحادي والعشرين من الشهر ذاته.
وكان دوري الدرجة الأولى الموسم الماضي، قد أسفر عن إحراز الجليل للقب المسابقة، ما أهله للمشاركة في الدوري الممتاز الموسم المقبل.
وبين أبو عطا أن نادي شباب الأردن، قدم طلبا للانتساب إلى اتحاد كرة السلة، كما أبدى نادي الرياضي رغبته سابقا في المشاركة بالدوري المدمج، بعدما قرر الموسم الماضي عدم المشاركة في منافسات الدوري الممتاز، ويرغب نادي شباب الفحيص كذلك المشاركة في مسابقات الرجال، بعدما اقتصرت مشاركاته سابقا على منافسات السيدات والفئات العمرية، علما بان رئيس النادي أيمن سماوي، صرح لبرنامج “عالبوزر” الذي تقدمه صفحة “كرة السلة الأردنية” على منصة “فيسبوك”، أن الفحيص وفي حال شارك في منافسات الرجال، فإنه لن يرضى إلا بالمنافسة على البطولات.
من ناحية ثانية، ينتظر اتحاد السلة القرار الصادر عن اجتماعات المجلس التنفيذي للاتحاد الآسيوي لكرة السلة، بشأن إمكانية إقامة منافسات النافذة الثانية من تصفيات كأس آسيا 2021، والذي من المتوقع اتخاذه قريبا.
وصرح أبو عطا بأنه وفي حال تم تأخير موعد النافذة الثانية من التصفيات، فإن الاتحاد سيؤجل النظر في ملف التعاقد مع مدرب جديد للمنتخب الوطني، وهو ملف من المقرر أن يتم فتحه خلال الشهر المقبل.
وأضاف أبو عطا، أن الاتحاد ترك جميع الأبواب مفتوحة فيما يتعلق بهوية المدرب الجديد سواء كان أجنبيا أو محليا، لكن تغيير موعد التصفيات سيضع الاتحاد أمام خيار تأجيل النظر في هذا الملف، نظرا لعدم وجود استحقاقات مقبلة للمنتخب الوطني.
وهناك ترقب كبير بشأن تثبيت موعد النافذة الثانية من التصفيات أو تأجيلها، تحسبا لإمكانية ظهور موجة ثانية من انتشار فيروس كورونا المستجد.
وسيخوض المنتخب الوطني مباراتين في النافذة الثانية، الأولى أمام مضيفه المنتخب الفلسطيني في جنين يوم السادس والعشرين من تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، قبل أن يتوجه إلى سيريلانكا لمواجهة منتخبها يوم التاسع والعشرين من الشهر ذاته.
وهناك شكوك حول إقامة المباراة الأولى على وجه التحديد، بسبب تفشي فيروس كورونا بشكل سريع في فلسطين، علما بأن أعداد الإصابات تزايدت بشكل مطرد هناك في الأسبوعين الأخيرين.
ويحتل المنتخب الوطني صدارة المجموعة السادسة بالتصفيات، برصيد 4 نقاط من انتصارين على سيريلانكا وكازاخستان التي بدورها تحتل المركز الثاني برصيد 3 نقاط من فوز وخسارة، بفارق المواجهات عن المنتخب الفلسطيني الذي يحمل الرصيد النقطي ذاته.
وقرر الاتحاد عدم تجديد عقد مدرب المنتخب الوطني، الأميركي جوي ستيبينغ والذي انتهى في آذار (مارس) الماضي، وساهم ستيبينغ في تأهل المنتخب إلى نهائيات كأس العالم 2019، وقاده لتحقيق أول فوز مونديالي في البطولة التي أقيمت بالصين.
وعلى صعيد متصل، أكد أبو عطا، أنه وفي حال تم تأجيل النافذة الثانية من التصفيات، فإن الاتحاد سيعمد إلى إلغاء مسابقة كأس الأردن والتي كانت مقررة، وفقا لخريطة الطريق، من 15 إلى 31 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، من أجل تقديم موعد بطولة الدوري الممتاز، لتقام في الشهر ذاته.
وكان الاتحاد وضع في وقت سابق، سيناريوهين لموعد انطلاق الدوري الممتاز، ففي حال تم تثبيت موعد النافذة الثانية من التصفيات، كان مقررا أن تنطلق المسابقة في الحادي عشر من كانون الأول (ديسمبر) المقبل، على أن تتوقف يوم الأول من شباط (فبراير) العام المقبل، من أجل إفساح المجال أمام المنتخب الوطني للتحضير للنافذة الثالثة من التصفيات، قبل استئناف المنافسات من خلال المرحلة النهائية للمسابقة ابتداء من الأول من آذار (مارس) وحتى الحادي والثلاثين منه.
أما السيناريو الثاني والذي تم وضعه بناء على إمكانية تأجيل النافذة الثانية، فينص على انطلاق المسابقة في السابع من تشرين الثاني (نوفمبر).
لكن الاتحاد، وفقا لما ذكره أمينه العام، سيلجأ في حال تأجيل النافذة الثانية، إلى تحديد شهر تشرين الأول (أكتوبر) كموعد جديد لانطلاق الدوري الممتاز، مع الوضع بعين الاعتبار تقديم موعد الحد الأدنى لقيد اللاعبين، والذي كان مقررا في الخامس عشر من تشرين الأول (أكتوبر).
كما شدد أبو عطا، أنه لا توجد أي توجهات لإلغاء تواجد اللاعب الأجنبي في الدوري، طالما أن هناك أندية راغبة في اللجوء إلى هذا الخيار، مضيفا أن الاتحاد بصدد الإعلان خلال الساعات الأربع والعشرين المقبلة، عن نظام تعاقد الأندية مع اللاعبين.
وكان الاتحاد قد لجأ في الموسم قبل الماضي، إلى توزيع اللاعبين على الأندية ووفقا لنظام الـ”درافت”، مع تحمل الاتحاد نفقة التعاقد مع اللاعبين، قبل أن يعدل النظام في الموسم التالي، ليضع قائمة سماها “قائمة النخبة”، يحق لكل ناد التعاقد مع ثلاثة لاعبين منها وفقا لمراكز اللعب الثلاثة الرئيسية، على أن يتحمل الاتحاد تكلفة التعاقد معهم وفقا لميزانية محددة، كما قرر الاتحاد في الموسم الماضي السماح للأندية بالتعاقد مع لاعب أجنبي واحد.
وأحرز الوحدات لقب الدوري الممتاز الموسم الماضي، للمرة الأولى في تاريخه، بعدما تخطى الأرثوذكسي في سلسلة الدور النهائي.
ونوّه أبو عطا، إلى أن الاتحاد سيقوم بتغيير موعد أربع من بطولات الفئات العمرية ضمن أجندته للموسم الجديد، بعد تحديد موعد بدء العام الدراسي الجديد.
وكان مقررا وفقا لخريطة الطريق، أن تقام بطولات الناشئين تحت 14 عاما، والناشئات تحت 14 عاما، والناشئين تحت 18 عاما، ابتداء من الخامس عشر من الشهر المقبل، على أن تقام بطولة الناشئات تحت 18 سنة في الحادي والعشرين من الشهر ذاته.
وتدرس وزارة التربية والتعليم، بدء العام الدراسي الجديد في النصف الأول من الشهر المقبل، الأمر الذي سيحتم على الاتحاد، وفقا لأبو عطا، تأجيل المسابقات الأربع سابقة الذكر إلى أيلول (سبتمبر) المقبل، من أجل التسهيل على اللاعبين المشاركين الاستعداد للعام الدراسي.
يذكر أن الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الأردنية، صادقت أول من أمس على قرار تأجيل انتخابات الاتحادات الرياضية، إلى ما بعد دورة الألعاب الأولمبية المقررة في طوكيو صيف العام المقبل، ما يعني استمرار اللجنة المؤقتة الحالية لاتحاد كرة السلة، في عملها لعام إضافي.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock