آخر الأخبار الرياضةالرياضةفاست بريك

أبو عطا: برنامج متكامل لتأهيل وإعداد المنتخبات الوطنية

أمين عام اتحاد كرة السلة يعلن إطلاق برنامج "الصقور الواعدة"

خالد العميري

عمان – كشف الأمين العام لاتحاد كرة السلة، المهندس نبيل أبو عطا، عن وجود برنامج متكامل لتأهيل وإعداد المنتخبات الوطنية لمختلف الفئات، ضمن إطار زمني محدد.. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده اتحاد كرة السلة في مقره أمس بحضور الجهاز الفني لـ “صقور النشامى”.

وأعلن المهندس نبيل أبو عطا انضمام اللاعب السابق للمنتخب الوطني وسام الصوص للجهاز الفني لـ “صقور النشامى” بدلا من المدرب سمير مرقص، الذي اعتذر عن عدم إكمال المهمة بسبب ظروف عمله.

وقال أبو عطا: “نفخر بالمدرب الوطني ولدينا طاقات إبداعية من المدربين، كما ستكون هناك هوية لكرة السلة الأردنية، من خلال العمل على تطوير المنتخبات ضمن نظام عمل موحد، وسنبدأ في إعداد منتخب تحت سن 16 ناشئين، حتى يكون جاهزا للمنافسة في البطولة الآسيوية للناشئين تحت سن 18”.

وتابع: “أصبحت روزنامة البطولات الآسيوية واضحة بالنسبة لنا، وعلى أساسها سنبدأ في التحضير المستمر والاستثمار بالمنتخبات الوطنية على المدى الطويل”، مشيدا في الوقت ذاته بالمدرب الوطني محمد حمدان، والذي يتولى مسؤولية العمل على برنامج الميني باسكت والذي أطلقنا عليه اسم (الصقور الواعدة)”.

واستطرد: “كنا نتطلع لإطلاق هذا البرنامج في العام الماضي، ويعد أكبر برنامج لتدريب الواعدين تحت سن 12 سنة في مختلف محافظات المملكة، وهي دعوة مفتوحة ومجانية نوجهها إلى العائلات الأردنية لإرسال أبنائهم إلى هذا البرنامج، وهدفنا هو مضاعفة عدد اللاعبين المسجلين في سجلات اتحاد السلة، وهو المستقبل الذي نتطلع إليه”.

مباراتان وديتان وجائزة غير مألوفة

كما أكد أمين سر اتحاد كرة السلة، التوصل إلى اتفاق رسمي مع الاتحادين القطري والسعودي من أجل خوض مباراتين وديتين مع منتخبنا الوطني، خلال قدوم المنتخبين لاستئناف مشوارهما في النافذة الأخيرة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس آسيا 2021 خلال الفترة من 12 إلى 14 حزيران (يونيو) المقبل، مشيرا إلى وضع جائزة “غير مألوفة” للاعبي المنتخب الوطني، في حال تم تحقيق المركز الأول في بطولة كأس آسيا 2021 في أندونيسيا، مشيرا إلى وضعهم مؤشر نجاح ينحصر بين المراكز الثلاثة الأولى لـ “صقور النشامى” في البطولة القارية.

وحول استضافة مباريات المجموعتين الخامسة والسادسة في التصفيات الآسيوية، قال: “وجدنا أن الحل الأمثل لنا من أجل تقليل النفقات وتجنب تعريضنا لأي انتكاسات جديدة كما حدث في المنامة هو استضافة مباريات مجموعة منتخبنا الوطني، فالاستضافة لن تثقل كاهلنا وإنما هي طريقة جيدة لتقليل النفقات، وخاطبنا الجهات الرسمية لإنشاء لجنة عليا من مركز الأزمات ووزارة الصحة لمتابعة كافة الإجراءات وضمان إنجاح الاستضافة”.

اعتماد أوراق درويش وصعوبة موقف نجداوي

وأكد المهندس أبو عطا، أن النجم الشاب لفريق النادي الأرثوذكسي محمود درويش بات لاعبا للمنتخب الوطني ووصلت أوراق تثبيته في “فيبا” إلى المراحل الأخيرة من عملية التوثيق.

وأشار: “فيما يتعلق باللاعب زين نجداوي، تواصلنا مع تاتيانا توتيغا مسؤولة ملف الانتقالات في الاتحاد الدولي لكرة السلة لتثبيت نجداوي، لكن (فيبا) يشترط أن يحمل اللاعب جواز سفر أردنيا قبل بلوغه سن 16”.

وأتم حديثه بالقول: “لدينا وثائق تثبت بأن نجداوي كان في دفتر العائلة لأسرته قبل بلوغه سن 16 عاما، لكن علينا الاعتراف، هل سيرضى الاتحاد الدولي بهذه الأوراق بدلا من جواز السفر؟، حتى نكون واضحين، نحن نعلم صعوبة الموقف، لكننا ما نزال نتابع مع فيبا”.

انتهاء الموسم الحالي في 30 حزيران

يرى اتحاد كرة السلة أن توقف نشاطاته جاء بسبب التداعيات التي فرضتها جائحة كورونا، لكن العودة لاستئناف النشاطات أصبحت أولوية قصوى، بقوله: “لمسنا اليوم حاجة العودة بسبب زخم البطولات، دوري الناشئين تحت سن 16 ودوري الناشئات تحت سن 14 و 15 لم يستكملا، كما أن دوري السيدات لم يقم، لذلك يجب أن ينتهي التوقف، لقد وضعنا جدولا زمنيا للمباريات على أن ينتهي في 30 حزيران (يونيو) المقبل، تمهيدا لإطلاق الموسم الجديد 2021.

واستطرد: “خاطبنا كافة الجهات الرسمية من أجل السماح لنا بفتح صالات التدريب لاستئناف النشاط الرياضي، لكننا ما نزال ننتظر الرد، رغم أن هناك بعض النشاطات الرياضية قائمة، لذلك أتمنى أن يصل صوتنا بالسماح بعودة النشاط، وسنطبق بروتوكولا صحيا صارما”.

معاناة مالية وأجندة تنتظر “الإشارة”

وتطرق أبو عطا للحديث عن صعوبة الوضع المالي لاتحاد كرة السلة، بقوله: “الوضع المالي لاتحاد السلة لا يمر في أفضل أوقاته، ففي هذه المرحلة الحرجة نواجه صعوبات مالية، نحن نثمن دعم اللجنة الأولمبية رغم الخصومات المالية من ميزانيتنا، إلا أننا نحاول إغلاق السنة المالية على عدم وجود عجز”.

وأضاف: “وجود الرعاة والداعمين للموسم 2021 أصبح أمرا صعبا في ظل الجائحة، كما أننا لم نحصل على مخصصنا السابق المتمثل بقطعة الأرض لبناء صالة رياضية خاصة بلعبة كرة السلة، حقيقة لا نستطيع إطلاق أجندتنا الجاهزة منذ قرابة 30 يوما وإيصالها للأندية بهذه الظروف الصعبة”.

واستطرد: “وضعنا الموازنة وتم توزيعها على عامين بشكل يتلاءم مع الظروف الراهنة لتدارك وقوع أي عجز، سيبدأ موسمنا بنهاية العام الحالي بعد النافذة الأولى المؤهلة للمونديال”.

تضارب المشاركة بـ “سلة السيدات”

ويسعى اتحاد كرة السلة للمشاركة في بطولة آسيا للسيدات والتي ستقام في أيلول (سبتمبر) المقبل، حيث يقول المهندس نبيل أبو عطا في هذا الصدد: “يجب أن نشارك في بطولة آسيا للسيدات التي ستقام في أيلول (سبتمبر) المقبل في إيران، لكن هذا التوقيت يتزامن مع استضافة نادي شباب الفحيص لبطولة الأندية العربية للسيدات، لذلك علينا العمل مع الاتحادين من أجل تعديل الموعد لضمان المشاركة الناجحة في البطولتين”.

معتوق: نسعى لتشكيل نواة للمنتخب الوطني

من جانبه، رحب المدير الفني للمنتخب الوطني مروان معتوق باللاعب الأسبق لـ“صقور النشامى” وسام الصوص، الذي يشغل منصب مدير كرة السلة والمدرب الرئيس في أكاديمية DME الرياضية في الولايات المتحدة، الأميركية بقوله: “دعمنا اتحاد السلة لأن يكون كادر التدريب أردنيا، ووسام الصوص إلى جانب محمد حمدان يتمتعان بحس المسؤولية وثقتي بهما عالية”، مشيرا إلى وجود خطة لتطوير عدد من المدربين وتقليدهم مسؤوليات في المنتخبات الوطنية بالمستقبل القريب.

وأضاف: “نتطلع إلى تطوير منظومة العمل بشكل عام، فنحن نتبع طرقا تدريبية تراعي قدرات اللاعبين وتطوير مهاراتهم الأساسية، فكرة السلة تعتمد على تطوير المهارات للسيطرة على الخطط الهجومية والدفاعية، واللاعبون الناشئون الذين تم استدعاؤهم للمنتخب الوطني، يأتي ضمن رؤية اتحاد السلة والجهاز الفني لأن يشكلوا نواة حقيقة للمنتخب الأول بالسنوات المقبلة”.

ولم يخف مروان معتوق معاناة المنتخب الوطني في المركزين 3 و 4، لافتا: “نعاني من مشكلة في هذين المركزين مع قرب اعتزال زيد عباس، لكننا قادرين على إيجاد البديل، فنحن لدينا الكثير من المواهب”.

وحول الموعد النهائي لالتحاق جميع اللاعبين في تجمع المنتخب الوطني، قال معتوق: “حددنا يوم 10 أيار (مايو) الحالي موعدا لتجمع كافة اللاعبين، باستثناء فريدي إبراهيم الذي سيلتحق قبل 25 من الشهر الحالي بسبب ظروفه الخاصة”.

الصوص: سأشارك خبراتي مع اللاعبين والمدربين

وعبر وسام الصوص عن سعادته في الانضمام إلى الجهاز التدريبي للمنتخب الوطني الأول، بقوله: “اشكر اتحاد كرة السلة والجهاز الفني على منحي هذه الفرصة للمساعدة في تطور كرة السلة بالأردن، أنا موافق لرؤية الاتحاد والخطط الموضوعة من أجل المنتخبات الوطنية وضمان المنافسة بقوة من خلال توريث الأجيال وتجنب أي فترة للانقطاع”.

وتابع: “أسعى جاهدا لعمل هوية للمنتخبات الوطنية، وهي جزء من عملي في أكاديمية DME بالولايات المتحدة، لقد مثلت “صقور النشامى” 14 عاما وأفتخر بذلك، وسأشارك كافة خبراتي مع اللاعبين والمدربين، لأن اتحاد السلة هدفه تطوير ونشر اللعبة، وهذا هدفي أيضا”.

احتجاب تاكر وحضور الدويري

إلى ذلك، كشف اتحاد كرة السلة عن تواصله المباشر مع المجنس الأميركي دار تاكر للوقوف على تداعيات إصابته التي تعرض لها مؤخرا مع فريقه سان لورينزو الأرجنتيني على مستوى الركبة والتي قد تستدعي خضوعه لعملية جراحية قد تبعده عن الملاعب لفترة طويلة، فيما سيكون لاعب الإرتكاز المحترف في صفوف فناربخشة التركي أحمد الدويري، حاضرا مع المنتخب الوطني لتمثيله في الاستحقاقات الرسمية المقبلة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock