رياضة محلية

“أبو غوش” نجم فوق العادة وقرارات حاسمة للطعون

قراءة في التصفية الثانية لمنتخبات التايكواندو


عمان – الغد –شهدت التصفية الثانية للمنتخب الوطني للتايكواندو ولادة نجم فوق العادة هو لاعب مركز الفارس أحمد أبو غوش، وكذلك لاعبة نسور المفرق وعد العموش، وخروج أكثر من لاعب أبرزهم لاعب الكوري محمد عودة، ولاعب المنتخب السابق بشار أبو كف، وشهدت النزالات قوة وإثارة مليئة بالنتائج الايجابية، خاصة في الأدوار قبل النهائية التي كانت تنتهى اغلبها بالتعادل أو الفوز بالنقطة الذهبية، وشهدت البطولة قرارا جريئا للجنة الطعون بإيقاف احد الحكام وتثبيت أكثر من نتيجة في آخر ثانية بقرار تحكيمي، وتميزت البطولة بالتنظيم الرائع.


 


اعتراض وإيقاف


شهدت تصفية المنتخب اعتراضا في الدور قبل النهائي لوزن تحت (68) كغم على قرار حكم الساحة ونتيجة اللقاء، في المواجهة التي جمعت محمد أبو طويلة (الفارس) وسعد هيثم (فلسطين)، وتدارست لجنة الطعون الاعتراض وتقرر الابقاء على فوز سعد بفارق النقطة الذهبية بعد التعادل (5-5) ومعاقبة حكم الساحة محمد أبو الراغب بالايقاف.


وأوضح رئيس لجنة الطعون مخلد العساف، أنه وبعد إعادة شريط المباراة تبين ان حكم الساحة وقع بخطأين مؤثرين لا سيما بعدما تعمد اللاعب سعد هيثم الوقوع المتعمد أثناء المباراة، من دون أن يقوم حكم الساحة بتوجيه إنذارين له، ولكن سعد هيثم خرج في اللقاء النهائي بالضربة القاضية في الجولة الثالثة أمام وليد الوهداني.


وفي قرار آخر للجنة الطعون قررت تثبيت نتيجة فوز لاعبة نسور المفرق وعد العموش على لاعبة البركان رزان المطلق في الدور نصف النهائي لوزن تحت 46 كغم، بعد اعتراض مركز البركان لأن لاعبته وصلت وجه منافستها قبل انتهاء وقت الجولة الثالثة، لكن الحكم بين أن الركلة جاءت بعد انتهاء الوقت الأصلي للجولة، ويسجل للجنة الطعون أنها كانت قريبة جدا من كافة النزالات وتابعت باهتمام الأمر الذي منحها درجة الامتياز.


 


تألق وخروج


تألق أحمد أبو غوش وقاد حملة الإبداع وهو صاحب الـ (17) ربيعا، وينتظر أن يدخل منتخب الرجال بقوة وربما يسجل سابقة في تاريخ منتخبات التايكواندو ودخول المنتخبات الوطنية الثلاثة وهي الأشبال، الناشئين والرجال، فيما كان بيبرس بطلا لوزنه بعدما نجح في خطف الفوز في اللحظات الأخيرة من محمد عودة بقرار من الحكم الذي منحه نقطة التعادل مع منافسه محمد عودة في آخر ثانية، لكنه نجح بامتياز بخطف النقطة الذهبية في الجولة الحاسمة.


وشهدت التصفية خروجا مفاجئا للاعب المنتخب السابق بشار أبو كف في وزن تحت 58 كغم، بخسارته أمام اللاعب رعد يوسف من مركز (الرعد)، وكان يوسف قد أطاح برامي إحسان “لاعب المنتخب السابق” ثم إيهاب العبادي، وخرج كذلك لاعب الكوري محمد عودة من التصفية بعد أن خسر في التصفيتين الأولى والثانية رغم أن اللاعب يملك قدرات فنية عالية، بينما استعادت فرح الأسعد مقعدها في المنتخب والذي كانت فقدته في العام الماضي، وكذلك تألقت اللاعبة سارة أبو شاويش التي نالت لقب وزنها الجديد تحت (53) كغم، وكذلك نالت لاعبة نسور المفرق وعد العموش لقب وزنها بجدارة بعد أن قدمت مستوى جيدا خلال البطولة.


تميز لجنة التنظيم


تميزت لجنة التنظيم بقيادة محمد غازي، باخراج التصفيتين الأولى والثانية بأبهى صورة، من خلال توزيع ادوار أعضائها في تجهيز اللاعبين للمباريات ومتابعة كل صغيرة وكبيرة، بينما تميزت اللجنة بارتداء الزي الأصفر الذي يرتدية المنظمون في بالبطولات العالمية، ويسجل للجنة أنها انتقلت إلى مرحلة جديدة من التفوق من خلال سير المباريات والقيام بالتتويج بعد انتهاء كل وزن، الأمر الذي جعل المباريات تسير وفق البرنامج المعد لها، وتضم اللجنة محمد غازي واحمد غازي ومحمد موسى وأسامة فهمي ونادر أبو شاويش ورمزي سميح وإيهاب استيتية ومحمد إبراهيم واحمد الشريف وخليل أبو شاويش وعصام وصفي وإبراهيم الجمل وإيهاب الجمل واحمد الملاح وأيوب استيتية وأمانة تشن.


 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock