آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالميةكرة القدم

أتالانتا يسعى للضغط على يوفنتوس ولاتسيو للتقدم نحو المركز الثاني

المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم

روما – يدخل أتالانتا مباراته أمام ضيفه بريشيا في افتتاح المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم الثلاثاء آملا في انتزاع المركز الثاني موقتا والضغط على يوفنتوس ولاتسيو صاحبي الصدارة والوصافة.
واقترب أتالانتا من تحقيق فوز ثمين على يوفنتوس في المرحلة السابقة، كان ليتيح له الانفراد بالمركز الثاني ويضعه على بعد ست نقاط من بطل إيطاليا في المواسم الثمانية الماضية، قبل ست مراحل من النهاية.
لكن الـ”بيانكونيري” تمكن بفضل ركلتي جزاء سجلهما النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، إحداهما في الدقيقة 90، حرمتا أتالانتا المتألق هذا الموسم من فوز أول في عقر دار يوفنتوس منذ عام 1989، لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي 2-2.
أبقى هذا التعادل أتالانتا في المركز الثالث بعيدا بفارق تسع نقاط خلف يوفنتوس ونقطة عن لاتسيو ومتقدما بنقطتين عن إنتر الذي يخوض مساء اليوم الإثنين مباراته مع ضيفه تورينو في ختام المرحلة 32.
ويقدم أتالانتا موسما استثنائيا بلغ خلاله الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا من مشاركته الأولى حيث أوقعته القرعة بمواجهة باريس سان جرمان الفرنسي في المسابقة التي تستكمل في العاصمة البرتغالية لشبونة في آب/أغسطس المقبل، بعد تخطيه عقبة فالنسيا الاسباني في ثمن النهائي.
ويبدو فريق برغامو، إحدى أكثر المدن تضررا في ايطاليا من فيروس كورونا المستجد مع بداية تفشيه في آذار/مارس الفائت، في موقع جيد لبلوغ المسابقة القارية الأهم الموسم المقبل نظرا لفارق النقاط بين المركز الرابع، آخر المراكز المؤهلة إليها، والخامس (تسع نقاط على الاقل في حال خسارة انتر اليوم).
وحقق فريق المدرب جان بييرو غاسبيريني تسعة انتصارات تواليا في الدوري قبل تعادل السبت، ويتمتع بأفضل رصيد هجومي في “سيري أ” بفارق شاسع، إذ سجل 87 هدفا مقابل 67 ليوفنتوس صاحب المركز الثاني.
وانعكس هذا الأداء الهجومي في المباراة أمام يوفنتوس عندما وجد أتالانتا طريق الشباك للمباراة العشرين تواليا في الدوري، في سابقة منذ موسم 1956 (23 مباراة)، كما أصبح أول فريق منذ يوفنتوس في موسم 1952 يصل ثلاثة من لاعبيه الى حاجز 15 هدفا في موسم واحد (الكولومبيان لويس موريال 17 ودوفان زاباتا 15، والبوسني يوسيب ايليتشيتش 15).
وسيكون أتالانتا الذي أطلقت عليه مجموعة من تلامذة مدرسة محلية هذا الاسم تيمنا بصيادة في الأساطير اليونانية عند تأسيسه منذ 113 عاما، مرشحا للفوز على حساب بريشيا الذي يصارع للبقاء في دوري الأضواء، وهو يحتل مركز وصيف القاع مبتعدا بتسع نقاط عن جنوى السابع عشر الذي يحتل آخر المراكز الآمنة.
وسبق أن تفوق أتالانتا على بريشيا الذي خسر آخر مباراتين خاضهما، في اللقاء الاول الذي جمعهما في تشرين الثاني/نوفمبر الفائت بثلاثية نظيفة.
وفي أبرز مباريات المرحلة يلتقي يوفنتوس الأربعاء مضيفه ساوولو المتألق والفائز على لاتسيو في المرحلة السابقة والذي لم يخسر في مبارياته الست الأخيرة، فيما يحل لاتسيو الذي خسر مبارياته الثلاث الاخيرة، ضيفا على أودينيزي في اليوم ذاته.
أما ميلان الذي حافظ على سجله خاليا من الهزائم منذ الاستئناف بتعادله الأحد مع نابولي، فيستضيف بارما، بينما يلعب الفريق الجنوبي مع مضيفه بولونيا.
ويواجه روما الخامس ضيفه فيرونا فيما تختتم المرحلة بلقاء انتر مع مضيفه سبال متذيل الترتيب الخميس.

في يأتي برنامج المرحلة 33 (بتوقيت غرينيتش):

الثلاثاء 14 تموز/يوليو
(19:45) اتالانتا – بريشيا

الأربعاء 15 تموز/يوليو
(17:30) بولونيا – نابولي
سمبدوريا – كالياري
ميلان – بارما
(19:45) ساسوولو – يوفنتوس
روما – فيرونا
اودينيزي – لاتسيو
ليتشي – فيورنتينا

الخميس 16 تموز/يوليو
(17:30) تورينو – جنوى
(19:45) سبال – انتر ميلان -(أ ف ب)

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock