رياضة عربية وعالمية

أربعة مدربين يحافظوا على مراكزهم من البطولة الماضية

برلين – يتشارك كل من مدرب انجلترا والسويد والولايات المتحدة وكوستاريكا بقاسم مشترك خلال نهائيات النسخة الثامنة للمونديال المقررة من 9 حزيران/يونيو الى 9 تموز/يوليو المقبلين في المانيا، وهي انهم الوحيدون الذين حافظوا على مراكزهم منذ النسخة السابقة التي اقيمت عام 2002 في اليابان وكوريا الجنوبية.


وسيكون السويدي زفن غوران اريكسون (انجلترا) ولارس لاغيرباك (السويد) وبروس ارينا (الولايات المتحدة) والكسندر غيمارايش (كوستاريكا) الاستثناء في مونديال الشهر المقبل بكونهم المدربين الوحيدين الذي قادوا منتخباتهم الى النهائيات للمرة الثانية على التوالي، علما ان 20 منتخبا من اصل 32 شاركوا في مونديال 2002 متواجدون الشهر المقبل في المانيا.


وينفرد مدربان آخران هما الهولندي غوس هيدينك والبرازيلي لويس فيليبي سكولاري بميزة اخرى وهي انهما سيقودان منتخبين مختلفين عن اللذين اشرفا عليهما عام 2002، اذ يتولى الاول تدريب المنتخب الاسترالي بعدما قاد كوريا الجنوبية الى الدور نصف النهائي من النسخة السابقة خلافا لجميع التوقعات، فيما يشرف الثاني على منتخب البرتغال بعدما قاد في اليابان وكوريا الجنوبية المنتخب البرازيلي للفوز بلقبه الخامس بالفوز على المانيا في المباراة النهائية 2-0.


ولم يتمكن السويدي اريكسون من تفادي رياح التغيير التي تعصف بمقاعد المدربين، اذ سيترك منصبه مع انجلترا الذي استلمه منذ 5 اعوام، عقب النهائيات مباشرة مهما تكن النتيجة التي سيحققها الانجليز تحت قيادته.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock