قصة اخبارية

أربع فتيات يؤسسن مشروعا للرسم على الأكواب ويسوقن عبر الفيسبوك

حلا أبو تايه

عمان- أربع فتيات يافعات يمتلكن من الطموح ماجعلهن قادرات على فتح مشروع خاص بهن فكانت شركة (كوبي) دليلا على ذلك.
وتتمثل فكرة مشروع تلك الفتيات بالرسم على الأكواب وبيعها بسعر لا يزيد على الخمسة دنانير.
وانبثقت فكرة الشركة للطالبات وهن على مقاعد الدراسة أثناء حضورهن دورة أقامتها مؤسسة إنجاز والمدعومة من وزارة التخطيط والتعاون
الدولي.
وتقول المدير التنفيذي لشركة (كوبي)، روان صدقه، أن “فكرة المشروع كانت مستمدة مما امتلكه من هواية في فن الرسم فوظفت هوايتي لعمل مشروع أحلم بأن يكفيني شر البحث عن وظيفة”، كما تقول.
وترسم روان بأناملها رسومات من صنع مخيلتها على الأكواب في أوقات الفراغ في غرفتها أو في أحد أركان المنزل.
وتلفت روان إلى أن الفتيات يعملن أعدادا كبيرة من الأكواب نتيجة الطلب الكبير على المنتجات التي لاقت رضا ورواجا لدى شريحة كبيرة من متابعي الفيسبوك على
صفحتهن.
وتباع منتجات شركة (كوبي) إلى أعداد كبيرة من الزبائن، كما أن هناك طلبات هائلة من البلدان المجاورة لكن يصعب على تلك الفتيات إيجاد آلية للتسويق خارج الأردن.
ولا تنسى روان فضل عائلتها عليها والتي وقفت إلى جانبها ووفرت لها الظروف التي ساعدتها على الإبداع دون أن تسمع منهم كلمة لوم أو تأنيب لها للتفرغ للدراسة.
ولكن نجاح شركة (كوبي) يؤرقه التسويق فهن فتيات ولا تمتلك أي واحدة منهن سيارة لتوصيل الطلبيات، وهذا ماجعلهن يفكرن جديا في توظيف أحد الشبان، الذين يمتكلون سيارة في هذا المشروع.
 يذكر أن برنامج تأسيس الشركة أحد برامج مؤسسة “إنجاز” ويدعم من وزارة التخطيط والتعاون الدولي، وبدأت “إنجاز” أعمالها العام 1999 كبرنامج وطني يُعنى بتحفيز وإعداد الشباب الأردني ليصبحوا أعضاء فاعلين في مجتمعهم، ثم انطلقت العام 2001 تحت رعاية الملكة رانيا العبدالله وبدعم من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID لتصبح مؤسسة أردنية مستقلة غير ربحية، واستفاد حتى اليوم من برامج المؤسسة حوالي المليون طالب وطالبة في جميع محافظات المملكة من خلال شبكة متطوعين تجاوزت 23200 متطوع لأكثر من 15 عاماً ومن خلال الشراكة مع القطاعين الخاص والعام وقطاع مؤسسات المجتمع
المدني.
وتقوم وحدة الريادة والتوظيف التابعة لمؤسسة “إنجاز” بعقد جلسات تقييم للشركات ضمن برنامج تأسيس الشركة المدعوم من قبل وزارة التخطيط والتعاون الدولي، والهادف إلى بناء قدرات الشباب الأردني في مجالات الريادة والأعمال وتحفيزهم على التشغيل الذاتي، وفتح الأبواب لإيجاد شراكة حقيقية لهم مع القطاع الخاص.
ويقدم الطلبة المشاركون في برنامج تأسيس الشركة شرحاً مفصلاً عن شركاتهم وكيفية تطبيقها على أرض الواقع، وخططهم لتجاوز التحديات لكي تصبح مشاريع ريادية ناجحة على أرض الواقع وينتقلوا بها من معسكر الباحثين عن العمل إلى معسكر صانعي فرص عمل لهم ولغيرهم من الشباب.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1803.05 0.16%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock