منوعات

أسئلة وأجوبة حول التغذية الصحية

 


-كيف يمكن التأكد من أن النظام الغذائي المتبع لإنقاص الوزن مناسب؟


بشكل عام يجب أن يكون النظام الغذائي المتبع مناسبا لعمر الملتزم به ووضعه الصحي، بالإضافة إلى ذلك يجب أن يحوي النظام الغذائي جميع المواد المغذية من المجموعات الغذائية الخمسة الموجودة في الهرم الغذائي، كما أن خسارة الوزن السريعة والكبيرة غير مستحبة في الأنظمة الغذائية المنحفة.


-ما عدد السعرات الحرارية التي تنصح بتناولها المرأة التي لا تبذل مجهودا كبيرا في اليوم الواحد؟


تنصح المرأة التي لا تبذل مجهودا كبيرا خلال النهار بتناول ما لا يزيد عن 1600 سعر حراري في اليوم.


-ما عدد السعرات الحرارية التي يجب أن يتناولها الأطفال والمراهقون يوميا؟


ينصح الأطفال والمراهقون بتناول ما لا يزيد عن 2200 سعر حراري في اليوم.


-كم عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الرجل يوميا؟


يحتاج الرجل إلى تناول 2800 سعر حراري في اليوم.


-ما أهم النصائح التي يجب أن يتبعها الذين يعانون من ارتفاع نسب الدهنيات في الدم؟


ينصح هؤلاء بالابتعاد عن تناول الدهون المشبعة الموجودة في الزبد والسمن الحيواني، وتناول اللحم الأحمر قليل الدهن كلحم العجل بدل لحم الخروف عالي الدهون، ونزع الدهن عن الدجاج قبل الطهو، وفي حال الاعتماد على الحليب ومشتقاته يجب اختيار الأنواع قليلة الدسم، كما يجب على هؤلاء الأشخاص الامتناع بشكل تام عن تناول المأكولات المقلية عالية الزيوت.


-ما نسبة الملح المثالية التي يجب على الفرد أن يلتزم بتناولها؟


لا ينبغي الإفراط في تناول الملح سواء عند إضافته للأطعمة أو عند تناوله على المائدة، والكمية التي يحتاجها جسم الإنسان من الملح هي 2.400 ملجم في اليوم الواحد، وهو ما يعادل ملعقة شاي صغيرة، هذا مع وجوب عدم الإفراط في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الأملاح مثل اللحوم المعالجة واللانشون والعديد من أنواع الجبن والحساء المعلب والخضراوات وصلصة فول الصويا.


-هذا في الملح، فماذا بالنسبة للسكر؟


ينصح خبراء التغذية بعدم الإكثار من تناول السكريات، التي تتمثل في المواد التالية: السكر الأبيض، السكر البني، السكر الخام، العسل، وعلى الفرد ألا يتناول أكثر من 6-12 ملعقة سكر في اليوم، وذلك بحسب سنه ووضعه الصحي ومقدار النشاط البدني الذي يمارسه.


-كم فنجانا من القهوة أو الشاي تستطيع المرأة المرضع أن تتناول في اليوم الواحد؟


يحتوي كل فنجان من القهوة على 150 ملغم من الكافيين يتسرب منها حوالي 5 ملغم إلى حليب المرضع ومن ثم إلى الطفل الرضيع مسببة له التوتر وقلة النوم، وبالتالي لا تنصح المرأة المرضع بتناول أكثر من فنجان واحد من القهوة في اليوم.


-هل يجوز للمرأة المرضع أن تدخن؟


إطلاقا، لا يسمح للمرضع أن تدخن؛ فالتدخين ضار بصحة الشخص البالغ فما بالك بالطفل الرضيع؟ كما أن التدخين يخفف من إدرار الحليب، وحتى لو قررت الأم عدم الإرضاع فإن دخان السجائر الذي يستنشقه الطفل يسبب له مشاكل عضوية وتنفسية متعددة، ولذا يجب على الأمهات عدم التدخين إطلاقا إن كن يردن الصحة لأبنائهن.


-هل يجب أن تمتنع المرأة الحامل عن تناول الملح؟


قد يساهم الملح في زيادة احتباس السوائل في جسم المرأة الحامل، ولذا تنصح المرأة الحامل بالتقليل من تناول الملح وخاصة خلال الأشهر الأخيرة من الحمل، أما الامتناع التام عن تناول الملح فهو أمر غير محبذ لأنه قد يؤثر على نكهة المأكولات ويقلل من شهية المرأة للطعام.


-هل صحيح أن تناول القهوة أو الشاي يؤذي الجنين؟


تشير الدراسات العلمية إلى أن المرأة الحامل تستطيع تناول ثلاثة فناجين من القهوة أو الشاي يومياً من دون أن تتعرض هي أو الجنين للأذى، أما تناولها كميات زائدة عن الحد من مادة الكافيين فقد يؤدي إلى تسارع دقات القلب والتشنجات والأرق والقلق والتعب.


-هل صحيح أن شرب المرأة الحامل للخمور يسبب تشوهات للجنين؟


نعم، هذا صحيح 100%.

تعليق واحد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock