منوعات

أسئلة وأجوبة حول فقدان السمع

 


س: ما فقدان السمع؟


ج: فقدان السمع هو عبارة عن نقص تدريجي في القدرة على سماع الأصوات وخاصة مع تقدم السن، فتعجز الأذن عن التقاط الذبذبات الصوتية الطبيعية والتي تتراوح من صفر إلى 25 ديسيبل عند البالغين، ومن صفر إلى20 ديسيبل عند الأطفال.


س: هل من الضروري فحص سمع الأطفال حديثي الولادة في حال وجود أقارب في العائلة يعانون من فقدان السمع؟


ج: ينصح بذلك، وينبغي استشارة الطبيب قبل الولادة لإجراء هذا الفحص على يد اختصاصي سمعيات مؤهل بعد ولادة الطفل.


س: ما وظيفة الأذن؟


ج: تعتبر الأذن قناة لاستقبال المعلومات عن طريق الصوت، وجهازا للتحكم في ارتفاع صوت الشخص المتحدث، وجهازا لحفظ التوازن.


س: كيف يمكن علاج المصاب بفقدان السمع؟


ج: يعتمد العلاج على سبب الإصابة؛ ففي حال تلف الأذن الداخلية يكون العلاج الأنسب باستخدام معينات السمع لتوضيح الأصوات وجعلها أكثر تمييزا، وفي حالة انسداد الأذن يقوم الطبيب بإزالة الشمع لتسهيل وصول الصوت إلى الأذن الداخلية، وفي حالة فقدان السمع الشديد قد يحتاج المصاب إلى زراعة لقوقعة الأذن.


س: هل تتحسن قوة السمع عند المصاب إذا استعملت المعينات السمعية لسنوات عدة؟


ج: لا يشفي استعمال السماعة الطبية فقدان السمع؛ لأن التلف الحاصل في الأذن الداخلية دائم ولا يمكن علاجه.


س: متى يجب الاتصال بالطبيب لفحص السمع؟


ج: ينصح بالاتصال بالطبيب في حالة مواجهة صعوبة في السمع حتى لا تتدهور حاسة السمع، ويمكن ملاحظة وجود صعوبة في السمع في حالة رفع صوت المذياع أو التلفاز لسماعه بشكل جيد.


س: ما أسباب فقدان السمع؟


ج: قد يحدث ضعف السمع نتيجة العديد من العوامل المؤثرة على الأذن الخارجية أو الوسطى أو الداخلية ومن أهم هذه الأسباب:


•     فقدان السمع الحسي الذي يحدث داخل الأذن الداخلية جراء التعرض إلى صوت عال، أو بسبب الإصابة بمرض معين أو فيروس، أو نتيجة التقدم في السن.


•     تكون سوائل داخل الأذن الداخلية وتصلب في عظامها، أو حدوث ثقب في طبلة الأذن أو تضخم في تجويفها وهو ما يعرف بفقدان السمع التوصيلي.


•     العوامل الوراثية من أهم أسباب فقدان السمع لدى كبار السن.


•     الضوضاء المزمنة وما يتبعها من تلف في الأذن الداخلية، ويحدث معظم التلف الناتج عن الضوضاء في القوقعة فقد تتكسر الشعيرات أو تنثني أو تموت الخلايا العصبية تحت هذه الشعيرات وينتج عن ذلك عدم وصول الإشارات إلى المخ بشكل جيد مما يسبب فقدان السمع.


•     وجود انسداد في مجرى السمع نتيجة تراكم الشمع مما يمنع مرور الموجات الصوتية بشكل جيد، ويعد هذا التراكم الشمعي سببا في تدهور السمع في مختلف المراحل العمرية.


•     وجود التهابات في الأذن.


•     النمو غير الطبيعي لعظام الأذن.


•     وجود أورام في الأذن الخارجية أو الوسطى.


•     كما قد يظهر فقدان السمع في حالة انقطاع طبلة الاذن.


س: مم تتكون معينات السمع؟


ج: تتكون معينات السمع مما يلي:


– ميكروفون للالتقاط الأصوات المحيطة.


– مضخم للصوت.


– سماعة صغيرة لبث الصوت في الأذن.


– بطارية لتشغيل الجهاز.


س: كيف يمكن للآباء اكتشاف الإعاقة السمعية بشكل مبكر لدى أطفالهم؟


ج: هناك علامات تساعد الأهل على معرفة ما إذا كان الطفل يعاني من مشكلة في السمع أم لا، منها أنه:


•     يجد صعوبة في فهم ما يقال له.


•     لا يستجيب لاسمه عندما ينادى عليه.


•     يستخدم كلمات طلب لإعاة الكلام مثل:(ها أو ماذا أو نعم) باستمرار.


•     يرفع صوت التلفاز والمسجل عاليا.


•     لا يستجيب لصوت رنين الهاتف أو جرس الباب.


•     يعاني من تأخر لغوي شديد.


س: هل بالإمكان استرجاع حاسة السمع عند فقدها؟


ج: للأسف ليس بالامكان استرجاع حاسة السمع حال فقدها، إلا أنه يمكن اللجوء للعديد من الوسائل لتحسين السمع.

انتخابات 2020
22 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock