منوعات

أمراض الكبد يصاحبها أحياناً تضخم في الطحال

 د.نعيم أبو نبعة


   عمّان- يعد الطحال منطقة دفاع للجسم ضد الجراثيم, وهو عضو لمفاوي كبير نسبياً حيث يبلغ وزنه حوالي 150 غم تقريباً, يقع في الجزء العلوي من المنطقة اليسرى من تجويف البطن تحت الحجاب الحاجز مباشرة و عادة يغطيه الضلع التاسع و العاشر و الحادي عشر.


واذا حاولنا جس الطحال عند الانسان الطبيعي فسوف يكون ذلك صعباً, و لكن في حالة تضخمه فجسه يكون بسهولة,  و من المعروف ان تضخم الطحال قد يصل في بعض الحالات الى حد احتلاله جزءا كبيراً من المنطقة اليسرى من البطن .


   هذا ويقوم الشريان الخاص بالطحال بنقل ما يقارب 300 سم3 من الدم كل دقيقة, و يتفرع الشريان الى شرايين صغيرة و من ثم الى شرايين اصغر فأصغر الى ان يصل الى شعيرات دموية دقيقة جداً تكون محاطة بالخلايا اللمفاوية التي تقوم بتخليص الدم من الجراثيم و من الاجسام الغريبة .


و في حالة مهاجمة الجراثيم للطحال فان هذا العضو يبدأ في بعض الحالات بالتضخم تدريجياً نتيجة تنشيط و تكاثر خلاياه, و هذا ما يحدث في حالات الحمى المالطية , الملاريا … الخ , و كذلك يحدث في الامراض الكولاجينية مثل الذأب الاحمراري


( Lupus Erythematosus )  .


   و من المعروف ان امراض الكبد يصاحبها أحياناً تضخم في الطحال, و هذا ما يحدث في أكثر من 15% من حالات التهابات الكبد الفيروسية نتيجة ازدياد عدد خلايا الطحال و كبر حجمها لتساعد المريض على التخلص من الفيروس .


لكن و لحسن الحظ فان الطحال يرجع لحجمه الطبيعي عندما يتخلص من الفيروس و يتم الشفاء, ام اذا لم يتخلص المريض من الفيروس و حدث التهاب مزمن و تشمع و تليف للكبد فان الطحال يبقى متضخماً بشكل دائم نتيجة عدم استطاعة الدم الخروج منه و الدخول الى الكبد المتليف و هذا ما يسبب زيادة الضغط في الوريد البابي.


   لذلك يتضخم الطحال حتى يتسع لكمية اكبر من الدم و هذا ما يسبب مع الوقت تليف انسجة الطحال نفسها و يصبح هذا العضو أشبه بكيس مليء بالدم كنتيجة حتمية لصعوبة خروج الدم من الطحال في طريقه للكبد .


   و للاسف فمع مرور الوقت و زيادة الضغط في الوريد البابي أكثر فأكثر و زيادة الضغط في الاوردة المتجهة للكبد فإن ذلك الدم المحصور سوف يبدأ بشكل تدريجي في محاولة ايجاد طريق آخر أسهل من الطريق الطبيعي ( المسدود تقريباً ) و هذا ما يؤدي الى تكوين دوالي المريء و دوالي المعدة و التي قد تكون معرضة للانفجار و حدوث نزيف دموي حاد نتيجة وجود الدم فيها تحت ضغط عالي و نتيجة تعرضها لحامض المعدة بالاضافة الى عوامل اخرى .


و من المعروف ان تضخم الطحال قد يكون له أسباب أخرى غير تشمع الكبد من بينها :


1.انسداد الوريد البابي لأي سبب من الأسباب .


2.انسداد الوريد الطحالي : و في هذه الحالة يكون هناك دوالي في المعدة بدون وجود دوالي في المريء .


3.تصلب الأوردة البابية الداخلة للكبد ( بدون وجود تشمع ) .


و في هذه الحالات الثلاث المذكورة تكون أنزيمات الكبد و فحوصاته طبيعية .


4.مهاجمة الجراثيم للطحال : الحمى المالطية , الملاريا … الخ .


5.تجمع مواد غريبة في الطحال و هذا ما يحدث في حالة تضخم الطحال الناتج عن مرض  Gaucher و مرض نيمان بك أما في حالة داء نشواني ( النشوانية ) Amyloidosis  فتضخم الطحال يكون ناتجا عن تجمع مادة نظير النشا Amyloid في الطحال .


6.في مرض التلاسيميا تضخم الطحال يكون ناتجا عن تكوين مراكز مكونة للدم في غير موضعها ( داخل الطحال ) .


7.في بعض حالات فقر الدم قد يتضخم الطحال نتيجة الافراط في تكوين او تصنيع خلايا البلعمة Phagocytosis التي تلتهم ( تبلعم ) كريات الدم الحمراء و صفيحات الدم غير الطبيعية (المضروبة ) .


ويمكن تلخيص وظائف الطحال بما يلي :


•تخزين جزء هام من كريات الدم الحمراء لوقت الحاجة .


•في الحياة الرحمية ( حياة الجنين داخل الرحم ) يقوم بانتاج كريات الدم الحمراء و البيضاء , و لكن بعد الولادة يكون له القدرة فقط في تكوين بعض كريات الدم البيضاء .


•تكوين خلايا خاصة بانتاج الأجسام المضادة .


•تكسير بعض خلايا الدم الحمراء و ينتج عن هذا التكسير الهيموجلوبين و عناصر أخرى قد يحتاجها الجسم .


استشاري أمراض الجهاز الهضمي و الكبد

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. Google
    في حالة تضخم الطحال وتليفه بسبب الفيرس هل يمكن العلاج ولا حتما ستتكون دوالي المرئ

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock