فنون

أمل شبلي تطرب جمهور “ليالي القلعة”

 معتصم الرقاد

عمان – حصدت الفنانة الأردنية أمل شبلي إعجاب جمهور “ليالي القلعة، طلة وحكاية”، خلال الأمسية الرمضانية الغنائية التي أحيتها أول من أمس.
وبصوتها الشجي الذي يمتاز بقوة الأداء، وباختيار ذكي لأغان معبرة، أطلت شبلي على جمهورها من خلال أغاني الفنانة فيروز، حيث غنت؛ “عودك رنان” و”حبيتك” و”سألوني الناس”، كما غازلت شبلي جمهورها بمجموعة من الأغاني العاطفية، إضافة إلى مجموعة  من الأغاني الوطنية المشهورة التي ردد الجمهور كلماتها على مدار الحفل الذي استمر لقرابة الساعتين.
شبلي التي تقدمت بالشكر إلى القائمين على المهرجان، وأعربت عن سعادتها للوقوف على خشبة المسرح أمام جمهورها الذي أحب طلتها وصوتها، امتعت زوار جبل القلعة ضمن فعاليات لياليها باغان تغنت بالوطن والقائد منها؛ “السلك الأحمر” و”أردن يا أردن”.
وتوسعت شبلي في أمسيتها، لتقدم التراث الأردني والفلكلور بأسلوب وطريقة تفاعل معها الحضور، وغنت “على العين موليتي”، و”يا أبو عقال وكوفية”، و”مندل يا كريم الغربي”، و”با أبو اردين”، ليتفاعل معها الحضور بالتصفيق الحار.
وكان للأمسية طابع مميز لتنتقل شبلي بالجمهور إلى اللون الخليجي، لتقدم أغنية “المعاناة” للفنان محمد عبده، و”ما اقدر والنبي” والتي قدمتها شبلي دويتو مع الفنان أصيل أبوبكر مؤخرا.
وأنجزت شبلي العديد من الأغاني الوطنية، كما غنت أغاني بألوان مختلفة؛ تراثية، ووطنية، وعاطفية، وكان لكل هذه الألوان، جمهورها المعين، ومن أهم الأغاني التي حظيت بردود فعل إيجابية، أغنية “السلك الأحمر”.
وقبل بدء فقرة الفنانة شبلي قدم ثلاثة شباب من “مسرح الشارع”، فقرة فنية تتناول قضايا شاملة تهم المجتمع والشباب، بأسلوب كوميدي ساخر.
وأدارت الإعلامية رهف صوالحة فقرة تعنى ببرنامج مسابقات بالمعلومات العامة بين الحضور، لينال الفائز في النهاية جائزة من الشركات الداعمة لليالي القلعة وأمسياتها.
وتقام فعاليات ليالي القلعة “طلة وحكاية”، في أجواء رمضانية بعد وقت الإفطار وتستمر حتى موعد السحور، حيث تقدم فيها المشروبات والمأكولات الرمضانية.
وتستمر الفعاليات طوال الشهر الفضيل لتضم جلسات رمضانية في أجمل الأماكن الأثرية في “جبل القلعة” المطل على وسط مدينة عمان، والاستمتاع بفنون شعبية وفلكلورية على إيقاع الموسيقى العربية الأصيلة، إضافة لسوق المنتجات والحرف اليدوية في أجواء عائلية ممتعة.
 ويتميز المهرجان، بتنوع العروض التي يشملها إضافة الى إطلاقه فعاليات للتسوق وتوفير أجواء وسهرات رمضانية تتواءم مع شهر رمضان المبارك وطقوسه.
وتهدف “ليالي القلعة، طلة وحكاية” والتي تقدمها وزارة السياحة والآثار بالتعاون مع أمانة عمان وجمعية سكان جبل عمان (جارا)، إلى تشجيع وجذب السياحة وتفعيل المواقع الأثرية.
وتستمر ليالي القلعة حتى التاسع والعشرين من شهر رمضان المبارك، وتأتي ضمن سلسلة متكاملة من النشاطات والمهرجانات، التي تم إطلاقها في موسم الصيف الحالي بهدف تنشيط السياحة المحلية.

[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock