العقبةمحافظات

“أيلة” و”الجمعية الأردنية للماراثونات الخيرية” تنهيان الاستعدادات لأيلة نصف ماراثون الـ17

أحمد الرواشدة- أنهت “شركة واحة أيلة للتطوير” و”الجمعية الأردنية للماراثونات الخيرية” كافة التحضيرات اللوجستية والفنية المتعلقة بإقامة النسخة السابعة عشر من سباق “أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر” في الثاني من شهر كانون أول/ديسمبر المقبل.
كوادرالجمعية بالتعاون مع كوادر أيلة الإدارية والفنية، واصلت العمل على مدار الأسابيع الماضية لتجهيز نسخة السباق لهذا العام بشكل مميّز ومختلف عن الأعوام الماضية، ليكون ضمن مسار سياحي رياضي يجمع المسطحات المائية وأشجار النخيل والمسطحات الخضراء في مشروع متنوع الوجهات السياحية ووفقاً لأفكار تربط الرياضة بالسياحة بشكل فريد ونوعي مميز.
وكانت “شركة واحة أيلة للتطوير” و”الجمعية الأردنية للماراثونات الخيرية” وقعتا مؤخراً اتفاقية رعاية تنظيم النسخة السابعة عشر من سباق “أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر” بالشراكة مع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ضمن رزنامة الفعاليات التي تحتضنها العقبة لعام 2022 وخطة شركة واحة أيلة لدعم الفعاليات المجتمعية والمنافسات الرياضية، وذلك تنفيذاً لاستراتيجية المسؤولية الاجتماعية في الشركة التي تهدف في أحد محاورها الأساسية إلى دعم قطاعي الرياضة والشباب، وتسليط الضوء على الأردن كمركز للفعاليات والمنافسات الرياضية والبطولات المحلية، والإقليمية، والدولية.
و ينقسم سباق “أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر” في نسخة هذا العام إلى ثلاث فئات إلى جانب سباق الأطفال، ويشمل مسار 10 كيلومترات ومسار 21 كيلومتراً / نصف الماراثون.
وأعرب المدير التنفيذي لشركة واحة أيلة للتطوير المهندس سهل دودين عن سعادته باحتضان السباق في أيلة التي استكملت الاستعدادات لهذا الحدث الرياضي الهام الذي تحرص على رعايته سنوياً في خطوة تسعى من خلالها الشركة إلى تشجيع العدائين من داخل وخارج المملكة على ممارسة رياضة الجري ونشر الثقافة الصحية والرياضية، وتسليط الضوء على الإمكانيات السياحية التي تتمتع بها المملكة عموماً والعقبة بشكل خاص، حيث تم تنظيم ماراثون هذا العام ضمن مسار سياحي رياضي يجمع المسطحات المائية والخضراء مع الوجهات السياحية.
وأثنى المهندس دودين على الشراكة الاستراتيجية التي تربط بين أيلة الجمعية الأردنية للماراثونات الخيرية، موضحاً أن هذه الشراكة تعكس حرص الجانبين على غرس رياضة الجري لدى الأفراد وصولاً لتنشئة جيل متمتع بالصحة واللياقة البدنية.
من جانبها شكرت الانسة لينا الكرد مدير عام الجمعية الأردنية للماراثونات، أسرة شركة واحة أيلة للتطوير على جهودها الكبيرة في رعاية واحتضان السباق في نسخة جديدة تحفل بالنشاط الرياضي ونشر الثقافة الصحية على كافة الصعد وخاصة لدى الشباب.
ويأتي هذا الحدث الرياضي الهام تنفيذاً لنهج الجمعية، الرامي إلى رفع الوعي المجتمعي بأهمية الرياضة وضرورة اتباع نظام حياة صحي أفضل.
تجدر الإشارة إلى أن شركة واحة أيلة للتطوير تعتبر منصة رئيسية للأنشطة الرياضية النوعية على المستوى الوطني بفضل ما تمتلكه من بنية تحتية مميزة لإقامة وتنظيم الفعاليات الرياضية الكبرى، وتطلق سنوياً أجندة مزدحمة بالفعاليات الرياضية لتعزيز مسيرة النشاط الرياضي المحلي في مدينة العقبة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock