عجلونمحافظات

إجراء عمليات جراحية نوعية في مستشفى الإيمان

أجرت كوادر مستشفى الإيمان الحكومي الجديد بعجلون خلال الأسبوع الحالي، عدداً من العمليات الجراحية النوعية الناجحة، إيذاناً ببدء العمل في جميع أقسام المستشفى.

وقال مدير المستشفى الدكتور محمد خير فريحات، لوكالة (بترا) اليوم الأربعاء، إنّ المستشفى الجديد بدأ يستقبل الحالات المرضية التي تحتاج إلى تداخلات جراحية، بعد أن رفدته وزارة الصحة بالكوادر الطبية والتمريضية وفنيي المختبرات، بما فيها تغطية مختلف الاختصاصات الطبية، إلى جانب تزويده بأجهزة ومعدات طبية حديثة ومتطورة.

ولفت الفريحات إلى أن الخطة التي أعدتها الوزارة لتشغيل المستشفى بشكل تدريجي، تضمنت عقد دورات تدريبية وتأهيلية لجميع العاملين، وفترة تجريبية وتقييمية لتشغيل المستشفى على مرحلتين، بدأت بأقسام الطوارئ والعيادات الخارجية والمختبرات وصولاً إلى تشغيل المستشفى بشكل كامل.

وبين أنّ المستشفى الجديد تبلغ سعته 250 سريرا قابل للزيادة إلى 300 سرير، ويحتوي على قسم للطوارئ والإسعاف بسعة 45 سريرا، بزيادة 27 سريرا عن سعة المستشفى القديم، وقسم للخداج بسعة 24 حاضنة بزيادة 14 حاضنة، وقسم للعناية الحثيثة بسعة 12 سريرا بزيادة 7 أسرة، كما استحدث فيه قسم جديد للعناية القلبية الحثيثة بسعة 11 سريرا.

ويحتوي أيضا على قسمي جراحة باطنية بسعة 52 سريرا للنساء، و52 سريرا للرجال بزيادة بلغت 75 سريرا لمجموع أسرة القسمين في المستشفى القديم، وقسم للعمليات به 7 غرف مقارنة بـ 3 غرف عمليات في المستشفى القديم، وقسم للكلى بسعة 23 سريرا، وقسم للتلاسيميا بسعة 8 أسرة، وقسم للأطفال بسعة 26 سريرا، و23 عيادة مقارنة بـ11 عيادة في المستشفى القديم، كما تم مضاعفة أسرة قسم التوليد لتصل إلى 22 سريرا.

وكان وزيرا الصحة الدكتور فراس الهواري، والأشغال العامة والإسكان المهندس يحيى الكسبي، افتتحا في حزيران الماضي المرحلة الأولى من تشغيل مستشفى الإيمان عجلون الجديد بهدف تدريب وتأهيل الكوادر الصحية وضمان الجهوزية العالية عند التشغيل الكامل للمستشفى.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock