أفكار ومواقفرأي رياضي

إرادة تستحق الاحترام

عندما اعتذر فريقا الفيصلي والوحدات تباعا، عن عدم المشاركة في بطولة كأس محمد السادس للأندية العربية لكرة القدم، تقدم شباب الأردن بطلب المشاركة، نظرا لأن فريق الجزيرة يشارك حاليا في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، وينتظر أن يشارك في النسخة المقبلة منها أيضا.
حين سُحبت قرعة بطولة الأندية العربية في المغرب، أشفق الكثيرون على ممثل الكرة الأردنية، لأن تلك القرعة أوقعته مع فريق النجم الساحلي التونسي “حامل لقب النسخة الماضية”، وأحد أبرز الأندية الأفريقية.
دخل شباب الأردن منافسات الدور الـ 32 من البطولة، وما نسبته 99 % من التوقعات تمنح الأفضلية وبطاقة المرور للفريق التونسي، نظرا لفارق الامكانيات الفنية والمادية والخبرة في المشاركات القارية وليس العربية فحسب.. باختصار كان سؤال الكثيرين يتمحور حول عدد الأهداف التي يمكن أن يخسر بها الشباب في عمان وتونس.
لكن شباب الأردن قلب التوقعات رأسا على عقب، وفرض منطق العطاء متسلحا بارادة صلبة وعزيمة قوية، فدخل البطولة “مغامرا” وليس “مقامرا”.. لم يكن من شيء يمكن أن يخسره، فلا ضغوط جماهيرية، ولا سقف مرتفع من المطالبات، بل على العكس استسلمت الغالبية للخسارة حتى قبل أن تبدأ مباراة الذهاب في عمان، بخلاف الشباب الذي رفض رفع “الراية البيضاء”، بل أصر على رفع “علامة النصر”، فكان أن تغلب على البطل التونسي “رايح جاي”.
إنه أحد الدروس المهمة والمتكررة في عالم كرة القدم، فالمباراة تبدأ وتنتهي مع صافرة الحكم، وطالما جاءت حسابات الحقل مخالفة لحسابات البيدر، حين يضع الفريق في حسبانه أنه يمكنه قهر الظروف والتغلب على المنافس، إن تمكن من توفير أدوات ومتطلبات الفوز.
قد يقلل البعض من “إنجاز” شباب الأردن متسائلا عن نوعية اللاعبين الذين شاركوا الفريق التونسي، وكأن هؤلاء اللاعبين ليسوا مسجلين في النجم الساحلي ولا يشاركون في مبارياته، وفي المقابل لماذا لا يتساءل هؤلاء عن عدد اللاعبين “السوبر” في فريق شباب الأردن، مع الاحترام الشديد لكل نجوم فريق شباب الأردن الذين أثبتوا أن الأفعال وليس الأسماء هي من تحقق أمنيات الجماهير.
لم يعرف شباب الأردن بعد منافسه في دور الستة عشر من البطولة، لكن ما فعله حتى الآن يستحق الاحترام والاشادة والتقدير، ويبشر بإمكانية مواصلة رفض المستحيل والوصول لما هو أبعد من الدور المقبل.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock