إربدمحافظات

إربد: أزمة كورونا تتسبب بتعطل 50 ألف عامل بعد إغلاق 15 ألف منشأة

احمد التميمي

اربد – قال رئيس غرفة تجارة اربد محمد الشوحة أن زهاء 15 ألف محل تجاري أغلقت أبوابها منذ أسبوعين بعد صدور قانون الدفاع رقم 2، مشيرا الى أن هذة المحال تشغل زهاء 50 ألف شخص، والآن أصبحوا بلا أي مصدر دخل.
وأضاف الشوحة في مقابلة مع “الغد” أن الوضع التجاري في مدينة اربد كان مأساويا قبل إصدار حظر التجول والآن أصبح كارثيا، مؤكدا على ضرورة ايجاد آلية مناسبة من الحكومة لتعويض المتضررين الذين أصبحوا بلا دخل.
وأشار إلى أن أصحاب تلك المحال لا يمكنهم دفع أجور موظفيهم في الوقت الحالي، نظرا لتوقف الحركة وعدم وجود أي مبيعات.
ولفت إلى أن العديد من أصحاب تلك المحال يعتمدون بشكل كامل على مبيعاتهم من المحل التجاري، لافتا إلى أن بعض أصحاب تلك المحال لا يجدون الآن مصدر دخل لهم.
وقال الشوحة إن العاملين في المحال التجارية يعيلون اسرا كبيرة، مبينا أن عدد الأسر التي يعيلها الموظفون تتجاوز ال 150 ألف نسمة.
وقال الشوحة انه سمح لبعض المحال التجارية بفتح أبوابها كمحال المواد التموينية والمنظفات وغيرها وهذه لا يتجاوز عددها 5100 محل في مدينة اربد.
وأكد أن أصحاب تلك المحال يعانون من عدم حصولهم على التصاريح اللازمة من اجل سهولة الحركة في الشوارع، نظرا لقرار حظر التجول.
ولفت إلى أن البضائع في تلك المحال قد نفدت بانتظار تصاريح المرور من اجل التزود ببضائع جديدة، مؤكدا أن الغرفة التجارية قامت بتزويد وزارة الصناعة والتجارية بالأسماء ولغاية الآن لم تصدر التصاريح.
وطالب باعتماد غرفة تجارة اربد وبالتعاون مع محافظ اربد بإصدار التصاريح اللازمة للتجار لتسهيل مهمتهم كغرفة تجارة العقبة، مؤكدا أن هذا سيحد من المعيقات التي تواجه التجار في اربد.
ودعا الشوحة الحكومة إلى إعفاء المحال التجارية من التراخيص لهذا العام وإعفائهم من الرسوم والضرائب حتى يتمكنوا من مواصلة أعمالهم، إضافة إلى ضرورة إعفائهم من المبالغ المترتبة عليهم لصالح الضمان الاجتماعي والأجور الشهرية للملاك التي تؤول للحكومة.
وأشار إلى أن محال الخضار والفواكه ستغلق أبوابها لعدم تمكن أصحابها من تحقيق هامش ربح معقول، بعد أن يتم شراء الخضار والفواكه من تجار الجملة بأسعار باهظة، مما يتطلب فرض الرقابة على تجار الجملة ومراقبة أسعارها قبل وصولها لمحلات المفرق.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock