إربدمحافظات

إربد: تجار يؤجرون هياكل مركبات أمام محالهم لأصحاب البسطات

احمد التميمي

اربد – قال رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني، ان هناك بعض التجار يقومون بتأجير هيكل مركباتهم الموجودة امام محالهم لأصحاب البسطات لعرض بضائعهم عليها مقابل مبالغ مالية تتراوح ما بين 250-300 دينار شهريا.
واكد بني هاني خلال لقائه مجموعة من التجار بحضور رئيس غرفة تجارة اربد محمد الشوحة ومحافظ اربد رضوان العتوم امس ، ان هناك بعض التجار يرفضون مشروع “الأوتوبارك” بشكل نهائي، وخصوصا وان بعضهم كان يقوم بركن مركبته منذ ساعات الصباح الاولى ولغاية المساء امام محله دون دفع اي مقابل.
واكد بني هاني، ان المشروع قائم ولا رجعة عنه من خلال الاتفاقية التي وقعتها البلدية مع المستثمر ومدتها 10 سنوات، وفي حال تم الغاؤها لأي سبب كان، فإن البلدية ستحيل المشروع لشركة اخرى، مشيرا إلى ان البلدية طرحت عطاء لأكثر من مرة ولم يتقدم احد للاستثمار فيه باستثناء الشركة الحالية وهي الوحيدة المتخصصة بالمواقف المدفوعة مسبقا.
واشار بني هاني، إلى ان البلدية ستقوم بتنفيذ بنود ملحق الاتفاقية التي تم التوقيع عليها مؤخرا، والمتمثلة بتخطيط 1500 موقف في 19 شارعا، وانهاء العنصر البشري في الشوارع والاستعانة عنهم بتطبيق ذكي، وبيع البطاقات في العديد من المحال التجارية والالتزام بالعطلة الرسمية والاعياد.
بدورة، قال رئيس غرفة تجارة اربد محمد الشوحة ان البلدية هي صاحبة الصلاحية بمحاسبة المستثمر حسب الاتفاق المبرم، وهذا الامر يؤدي إلى ان تكون العطلة من يوم الجمعة إلى اول يوم دوام بعد عيد الاضحى.
واكد انه في حال لم يتم التطبيق، فان البلدية ستتخذ الاجراء القانوني بحق الشركة، وبالنسبة لتخطيط الشوارع، اكد الشوحة ان البلدية ستقوم بتخطيط الشوارع غير المشمولة بإعادة التعبيد وانه سيتم تخطيط باقي الشوارع بعد الانتهاء من إعادة التأهيل فورا.
واكد الشوحة انه وبعد التطبيق وحوسبة التعرفة يبدأ التخفيف من العمالة تدريجيا، لافتا إلى ان الشركة طلبت فرصة لتركيب “الكبان” لحين شرائها حتى يتمكن من خلالها المواطن من شراء البطاقات لمن يرغب، اضافة إلى وجود محال تجارية ستحدد مكانها من خلال التطبيق لبيع البطاقات، مشيرا إلى انه سترسل هذه العناوين عبر التطبيق لهواتف السائقين حتى يتمكن من شراء البطاقة.
واشار إلى ان عمليات التحميل والتنزيل ستكون مجانية وسيتم إلغاء الغرامات من قبل الشركة. وأكد ان رئيس البلدية كان متعاونا ووعد بالمتابعة والرقابة على هذه الشركة لتنفيذ ما جاء ببنود الاتفاقية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock