إربد

إربد: “جنى” تعاني ولا علاج لها إلا في الولايات المتحدة (صور)

أحمد التميمي

إربد – لم يمض الشهر السادس من عمر الرضيعة جنى، حتى بدأت علامات الاعتلال الصحي تظهر عليها من ناحية صعوبة ابتلاع الطعام والشراب، ناهيك عن وهن عام وتدني درجة المناعة تجاه أيّ عارض صحي تصاب به.

ورويداً رويداً، بدأت الحالة تسوء وفق والدها حسام الدين مصطفى محمد الخشاشنة، الذي استمرت مراجعاته بها لدى الأطباء قرابة السنتين وسط حالة من التيه تجاه التشخيص الطبي في وقت بدت أوضاع جنى تسوء أكثر فأكثر؛ فلا هي قادرة على الوقوف أو المشي ولو لخطوات قليلة ليأتي القول الفصل طبيا إنّها مصابة بـ”ضمور العضلات الشوكي”، الذي حتماً سيفاقم الأوضاع الصحية لديها عاماً بعد عام.

ووفق والد جنى فإن “قناعات لأطباء محليين توصلت إلى أنّه لا علاج لها داخل الأردن، والإمكانية الوحيدة المتوافرة لعلاجها وشفاؤها فقط في الولايات المتحدة الأميركية بمستشفى مختص بطب الأطفال بمدينة بوسطن”.

ويضيف الخشاشنة أنّ “الإمكانات المالية بالكاد توفي احتياجات الأسرة ومستلزمات الحياة الصعبة، ما يحتم أن تتطلع له الحكومة بعين من العطف وإيجاد مخرج لعلاج فلذة كبده التي يرقب يوماً بعد يوم سوء حالها الصحي”.

 

[email protected]



مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock