إربدمحافظات

إربد: حفريات تكسر خطوط الشبكة وتقطع المياه عن مواطنين

احمد التميمي
إربد – جرفت آليات احد المقاولين وأثناء العمل بتوسعة وتعبيد الشوارع في منطقة شرق المدينة الصناعية في إربد العديد من خطوط المياه ما ادى إلى تكسرها، وانقطاع التزويد المائي عن مواطنين.
كما ادت عمليات الجرف إلى تكسير مناهل صرف صحي وإخفاء ملامحها بالكامل ودخول الطمم إلى داخلها وإغلاقها، الأمر الذي تتطلب تنظيف جميع المناهل لتجنب حدوث فيضانات المياه العادمة في الشوارع.
وعملت كوادر شركة مياه اليرموك جاهدة على إجراء الصيانة والإصلاحات اللازمة.
ودعت شركة مياه اليرموك إلى ضرورة وأهمية التنسيق والمتابعة من جانب المؤسسات الخدمية للمقاولين، الذين يقومون بالأشغال في الشوارع ومتابعتهم والإشراف عليهم أولا بأول، لتجنب حدوث أية أضرار في البنى التحتية، حتى لا يتسبب ذلك في انقطاع الخدمات عن المواطنين، وخاصة في فصل الصيف في ظل محدودية أوقات التزويد وتعذر التعويض والتسبب في حدوث مكاره صحية في المنطقة.
وأكدت الشركة أن صيانة شبكات الصرف الصحي هي من مسؤولياتها، وان فرق الصيانة تعمل على مدار الساعة لمعالجة أي شكوى بالصرف الصحي.
وقالت انه وبالنظر إلى أسباب شكاوى فيضانات الصرف الصحي، فإن الغالبية العظمى منها تعود إلى إساءة استخدام الشبكات والاعتداء عليها من أطراف عديدة (سواء مواطنون او مقاولون وأصحاب صهاريج نقل الكمخة من مناشير الحجر او أصحاب المطاعم وصهاريج النضح الخاصة وغيرهم).
وحسب الشركة فإن هذه الشبكات لها طاقة استيعابية محددة، وأنشئت لتصريف المياه العادمة فقط، مؤكدة أن هذه الممارسات الخاطئة تسبب الإضرار بالمواطنين، وتكلف الشركة الوقت والمال والجهد لصيانتها وإحداث الضرر بالمحطات المستقبلة للمياه العادمة.
ويذكر أن هناك مشاريع كبيرة للصرف الصحي في مناطق خدمة الشركة، أهمها إنشاء شبكة صرف صحي متكاملة لقرى (كفريوبا ، دوقرا، سوم ، جمحا ، بيت يافا ، هام ، ناطفة)، بكلفة مالية حوالي 42 مليون دينار وربطها على محطة تنقية دوقرا، وإنشاء شبكة صرف صحي متكاملة لبلدتي حكما والمغير بكلفة مالية حوالي 15 مليون دينار أردني وربطها على محطتي دوقرا والشلالة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock