إربد

إربد: وفاة شخصين بحادث سير وذووهما يتهمان دورية جمارك بمطاردة مركبتهما

أحمد التميمي

إربد – توفي مواطنان قاسم ملكاوي (51 عاما) وشادي محمد(31 عاما)،  إثر تدهور مركبتهما الخاصة، على شارع البتراء بإربد في وقت متأخر من مساء أمس، وفق مصدر أمني.
وأشار مصدر طبي إلى أنه تم إخلاء الوفاتين إلى مستشفى الملك عبدالله المؤسس، مؤكداً أن الكادر الطبي حاول إجراء الإسعافات اللازمة لأحد الأشخاص قبل وفاته، بيد أنه توفي صباح أمس، فيما توفي الآخر ساعة وقوع الحادث.
وأكد المصدر الأمني انه تم تحويل الجثتين إلى مركز الطب الشرعي في إقليم الشمال للوقوف على أسباب الوفاة، بعد ادعاء ذويهم أن الحادث ترافق مع عملية مطاردة لسيارتهم من قبل دورية جمارك تم خلالها إطلاق نار أدى إلى إصابة احدهم ووفاته على الفور.
وحسب شهود عيان فإن كوادر الدفاع المدني قامت بإخلاء الجثة وإسعاف المصاب إلى المستشفى، إلا أن النزيف الحاد في الدماغ أدى إلى وفاته.
بدوره، قال النائب علي الملكاوي إن أهل المتوفى يرفضون استلام جثة ابنهم الموجود في مركز الطب الشرعي لإقليم الشمال، لحين معاقبة المتسببين بالحادث المؤلم، مستنكرا قيام دورية الجمارك بملاحقة السيارة في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء.
وأكد الملكاوي انه تم وضع رئيس الوزراء ووزير الداخلية ومدير عام الجمارك بصورة الملاحقة والتي أدت إلى وفاة شخصين، مشيرا إلى أنهم وعدوا بإجراء تحقيق في الحادثة ومحاسبة كل من يثبت تسببه بالحادث.
وحسب النائب الملكاوي فإن اجتماعا عقد أمس في ديوان أهل المتوفى من اجل اتخاذ إجراءات تصعدية في حال لم تتم محاسبة المسؤولين عن الحادث الذي أودى بحياة شخصين.

[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock