آخر الأخبار حياتناحياتناصحة وأسرة

إسهال وقيء وألم بالرأس.. فيروس مجهول يصيب أطفال الجزائر

أصيب عشرات الأطفال في سيدي بلعباس بالجزائر بفيروس مجهول، ما أثار ذعر مسؤولي الصحة بالولاية، خوفا من انتشاره بين طلاب المدارس.

واستقبلت المؤسسة الاستشفائية للصحة الجوارية ببلدية مرحوم- على بعد نحو 120 كيلومترا عن مقر ولاية سيدي بلعباس- عشرات الحالات التي يعاني أصحابها من إسهال حاد وقيء وآلام شديدة في الرأس.

تلك الأعراض دفعت الطاقم الطبي بالمؤسسة إلى التشخيص على أنها إصابة بفيروس “كورونا”، إلا أن نتائج الـ”بي سي آر” أظهرت عكس ذلك، ما أدى لاشتباه الأطباء بالإصابة بـ”روتا فيروس” الذي يستهدف بالدرجة الأولى الأطفال، وفقا لصحيفة “الشروق” الجزائرية”.

وطالب الطاقم الطبي المشرف على مصلحة الأوبئة بالمؤسسة أهالي المصابين بالاعتماد على البروتوكول الصحي المتبع في علاج حالات “كورونا” للحد من العدوى، خاصة أن هذا الفيروس معروف بانتشاره السريع بين الأطفال.

وكشف رئيس مصلحة الأوبئة بالمؤسسة أن العيادات المتعددة الخدمات الثلاث المتواجدة بالمنطقة، استقبلت كل واحدة منها خلال الأيام الماضية عشرات الإصابات بفيروس غامض، تم تحويلهم جميعا إلى المصلحة من أجل تلقي العلاج.

وأوضح أنه يشتبه بإصابة تلك الحالات بـ”روتا فيروس” لأن المرضى يعانون من نفس أعراض الإصابة به، وهي الإصابة التي تستدعي تأكيدها عن طريق تحاليل خاصة.

وأشار إلى أنه تم تصنيف المرضى الصغار على فئتين عمريتين، الأولى من 3 أشهر إلى سنتين.

أما الفئة العمرية الأكثر الإصابة فكانت بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و15 سنة. -وكالات

اقرأ أيضاً: 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock