شركات وأعمال

“إس إيه بي” تعيّن كلاوديو موروزابال رئيسًا لمنطقة جنوب أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا

دبي-عيّنت شركة “إس إيه بي” كلاوديو موروزابال في منصب الرئيس لمنطقة جنوب أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدى الشركة، وذلك خلفًا لستيف زيكاكيس الذي يغادر الشركة بعد أن شغل المنصب ذاته لعدة سنوات.
وكانت قد تمكنت “إس إيه بي” على مدار السنوات الخمس الماضية من مضاعفة تواجدها وحجم أعمالها في منطقة جنوب أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، بفضل حضورها القوي في 75 دولة، حيث تدير 24 مكتبًا يعمل فيها نحو 5,000 موظف. وكان موروزابال انضم إلى “إس إيه بي” في العام 2015 بمنصب الرئيس لمنطقة أميركا اللاتينية والبحر الكاريبي، ويتمتع بأكثر من 25 عامًا من الخبرة الريادية في قطاع التقنية، كما يُعتبر صاحب رؤية تعزّز دور الابتكار القائم على التقنية في مجال الأعمال، ما مكّنه من تحقيق النجاح المنشود للشركة في أميركا اللاتينية. وكان قد شغل قبل انضمامه إلى “إس إيه بي”، منصب الرئيس التنفيذي لشركة “نيوريس” العالمية المتقدمة في مجال استشارات تقنية المعلومات.
وعُرف عن موروزابال دعمه للتعليم وريادة الأعمال وتعزيز التنوع، واختير ضمن قائمة HITEC Top 50 لأفضل 50 شخصًا من المتخصصين وأكثرهم نفوذًا في قطاع تقنية المعلومات من ذوي الأصول الإسبانية في أمريكا اللاتينية وإسبانيا، كما حصل في العام 2019 على جائزة “برافو” من منظمة “مجلس الأميركيتين” عقب فوزه بفئة “رائد التقنية للعام”.
وتعليقا على ذلك، قالت أدير فوكس-مارتن، عضو مجلس الإدارة التنفيذي لشركة “إس إيه بي”، إن قيادة كلاوديو موروزابال ترتكز على بناء “علاقات قوية من شأنها أن تسفر عن تحقيق نتائج طيبة للأعمال وتُكسب عملاءنا تجارب استثنائية”، معربة عن اطمئنانها إلى أن عملاء الشركة في منطقة جنوب أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا سوف “يستمتعون بالقيمة الكبيرة التي ستضفيها خبرة كلاوديو إلى أعمالهم”، وأضافت: “حقق ستيف تزيكاكيس نتائج قيّمة لعملائنا على مدار فترة عمله التي امتدت لـ12 عامًا في “إس إيه بي” وسوف يستمر التأثير الكبير لمساهماته في الانعكاس على عملائنا وعلينا لسنوات عديدة قادمة”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock