شركات وأعمال

“إس بي إي” تواصل توسعها دولياً عبر أول فندق في دبي

نيويورك- أعلنت “إس بي إي”، مجموعة الضيافة الدولية الرائدة التي تدير وتشغل علامات فندقية عالمية حائزة على العديد من الجوائز، عن شراكة جديدة مع “دبليو أو دبليو للتطوير العقاري” تفتتح بموجبها أول منشأة فندقية تحمل علامة الضيافة “إس إل إس” في الشرق الأوسط.
وسوف يضم “فندق إس إل إس دبي”، المقرر افتتاحه في الربع الثالث من عام 2020 والمؤلف من 75 طابقاً، 254 غرفة فندقية فريدة التصميم، و371 وحدة سكنية مميزة، و321 شقة فندقية فاخرة. وسيكون هذا الفندق أحد أطول الأبراج الفندقية والسكنية في المنطقة. وسيتضمن أيضاً مطعمين لكل منهما طابعه المميز من “إس بي إي”، وهما “فيليا” (Fi’lia) و”كارنا” (Carna)، بالإضافة إلى استراحة مشروبات “إس بي إي” الفاخرة في بهو الفندق، والنادي الليلي الراقي “بريفيليج” (Privilege) في الطابق الأخير.
تتميز المنشأة الفندقية الجديدة، والتي تبعد 1.5 كم عن برج خليفة، بإطلالات خلابة على خور دبي والأفق العمراني المذهل لوسط مدينة دبي. كما يضم سطح البرج المكون من 75 طابقاً، بركتي سباحة بإطلالة لا متناهية في محيط مفتوح يتيح رؤية المدينة بزاوية 360 درجة. وستكون بركتا السباحة من أعلى المسابح في مدينة دبي والمنطقة.
وتعتبر علامة الضيافة “إس إل إس” جزءاً يتجزأ من خطة التوسع العالمية لشركة “إس بي إي”، حيث توجد لديها خطط لاستثمار 25 موقعاً إضافياً على الصعيدين المحلي والدولي في العديد من المدن، بما فيها واشنطن العاصمة، بوينس آيريس، وكانكون. ويشكل “فندق إس إل إس دبي” أحد المشاريع الرئيسية التي تخطط لها “إس بي إي” في الشرق الأوسط، ويأتي في أعقاب الافتتاح الناجح لمطاعم “كاتسويا” في كل من مدينة الكويت، ودبي، وأبوظبي. ويتوج “فندق إس إل إس دبي” النمو الكبير الذي حققته “إس بي إي” في مجال الوحدات السكنية الفاخرة، حيث باعت حتى الآن 1,300 وحدة سكنية فخمة بقيمة تصل إلى 2 مليار دولار أمريكي، بالإضافة إلى وحدات أخرى قيد الإنجاز بقيمة 2 مليار دولار.
وبهذه المناسبة قال سام نازاريان، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “إس بي إي”: “نفخر بإطلاق إحدى علامات الضيافة المميزة لدينا في واحدة من أهم عواصم الرفاهية في العالم. فإلى جانب كون دبي الوجهة الأهم للسياحة والأعمال في الشرق الأوسط، فإنها ترمز للفخامة بكل معانيها، ويسعدنا أن نؤسس لأنفسنا موطئ قدم فيها. كما يشرفنا أن ندخل في هذه الشراكة المميزة مع شركة “دبليو أو دبليو للتطوير العقاري”، وأنا على ثقة بأن شراكتنا الجديدة ستكون بداية مبشرة لعلاقة مستدامة تثمر مستقبلاً عن العديد من المشاريع الجديدة”.
بدوره قال مهمت نظيف جونال، المؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة “دبليو أو دبليو للتطوير العقاري”: “يسعدنا أن نتعاون مع شركائنا الرائدين “إس بي إي” في هذا المشروع التاريخي. سيقدم فندق إس إل إس دبي مفهوماً جديداً للحياة الفاخرة وكرم الضيافة في دبي. وسيساهم إطلاق هذا الفندق بتقديم مستويات فائقة من أساليب الحياة العصرية في دولة الإمارات، والذي يتجسد في المفهوم الفريد من نوعه لعلامة “إس بي إي” الفندقية وينعكس في مبادئ وعناصر التصميم المعهودة لهذه العلامة الفندقية المتميزة. ويعد السجل الحافل لعلامتنا الفندقية عالمية المستوى وتميزنا في تقديم خدمات تفوق كل التوقعات، دليلاً ملموساً على القيم الراسخة التي نؤمن بها. وبالمقابل ينسجم الفندق الجديد مع رؤية دبي للتميز وتقديم خدمات عالمية المستوى، وسيشكل إضافة متميزة إلى أفق المدينة”.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1886.04 0.45%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock