;
Uncategorized

إشهار رواية “فاطمة حكاية البارود والسنابل” للكاتب محمد عبدالكريم الزيود

عمان- الغد-أقام معهد السياسة والمجتمع مؤخرا في المكتبة الوطنية حفلا لإشهار رواية فاطمة “حكاية البارود والسنابل” للكاتب د. محمد عبدالكريم الزيود.

وتحدث كل من وزير الثقافة الأسبق صبري إربيحات والروائي والكاتب مفلح العدوان والناقد عماد الضمور فيما ادار الحفل وزير الثقافة والشباب الأسبق محمد أبو رمان.

الرواية التي جاءت في 224 صفحة من القطع المتوسط، أقرب إلى الواقعية التسجيلية بالرغم من أن المؤلف نوه إلى أن أسماء الأشخاص جاءت مصادفة ولا تمت للواقع بصلة، إلا أن التسجيلية طغت من خلال وجود الكثير من الأسماء ضمن مدينة الزرقاء في قرى بني حسن، وحول سيل الزرقاء من أودية وكهوف ومسالك وطرق وقرى وأشجار.
وتعاين الرواية قصة فاطمة البدوية، وما تخلل حياتها من معاناة وفقد وخسارات، كما تظهر شخصيات أخرى خلال الرواية، تساند السياق الرئيسي وتؤثر فيه وتتأثر به، إذ ترصد الأحداث مسار حياة فاطمة وعائلتها في إحدى قرى الزرقاء منذ منتصف الأربعينيات وحتى ثمانينيات القرن الماضي.
وتركز الرواية على جملة من الأحداث وسياقات القرية الأردنية من حيث العادات والقيم والطقوس والممارسات والشعائر، مع العديد من الإسقاطات لأحداث مهمة مر بها الأردن، مثل حادثة استشهاد الملك عبدالله الأول ونكسة حزيران 1967 وتداعياتها، من حيث النزوح والهجرة من داخل الأردن وخارجه، وخاصة تشكيلها للفسيفساء الاجتماعية في مدينة الزرقاء.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock