ثقافة

إشهار كتاب “دقيق الكلام: الرؤية الإسلامية لفلسفة الطبيعة”

عمان – أقيم في المكتبة الوطنية مساء أول من أمس ضمن نشاط كتاب الأسبوع حفل إشهار كتاب “دقيق الكلام: الرؤية الإسلامية لفلسفة الطبيعة”، لمؤلفه الدكتور محمد الطائي.
ويشتمل الكتاب وفقا للدكتور الطائي على 3 أبواب، أولها لمحة تاريخية عن نشأة علم الكلام، وظهور فرقة من معتزلة، ويحتوي الباب الثاني الذي يشكل صلب الكتاب على ما قام باستخلاصه من مبادئ دقيق الكلام من خلال مراجعته المصادر الأصلية للمتكلمين المسلمين الأوائل.
ويعرض الباب الثالث لمسائل مهمة كان المتكلمون قد عالجوا بعضها في إطار دقيق الكلام.
وأوضح الدكتور الطائي ان انتهاج هذه المنهجية في أمثلة اخرى سيوسع نطاق التطبيقات العملية لنظرية علم الكلام الجديد، ويوفر الأرضية الخصبة لقيام نهضة فكرية، ولاسيما انه تضمن قائمة تضم تعريفاً موجزاً بالمصطلحات الواردة في الكتاب، وبعضها مصطلحات كلامية صرفية وبعضها الآخر مفردات حديثة ومصطلحات فيزيائية أو رياضية بشكل مبسط ولغة معاصرة.
وقالت الدكتورة آمال ملكاوي في قراءتها النقدية ان الكتاب يأتي استكمالاً وتوسيعاً للطبعة الأولى منه التي صدرت عام 2010، وتناول المفاهيم الأساسية التي تناولها المتكلمون المسلمون في عهدهم الأول والمبادئ التي اتفقوا عليها بالإجمال دون تفصيل وبعض المسائل في الطبيعيات التي عالجوها مبيناً مواقفهم منها.
واضافت ان الكتاب يهدف إلى تقديم جوانب مشرقة من علم الكلام الإسلامي الأصيل على نحو يؤلف قاعدة فكرية ومنهجا قابلا للتوظيف في معالجة مشكلات معاصرة، وان قيمة الكتاب وأهميته تنطلق من قيمة المنهجية العلمية البحثية الصارمة التي اتبعها المؤلف في كتابه فلم يغفل الكاتب لحظة عن توخي الرؤية من مصدرها الصحيح.
وأشارت الدكتورة ملكاوي إلى أن الكاتب ركز على المسائل الطبيعية كالزمان والمكان والحركة، سعيا منه لتصحيح أخطاء مفاهيمية عديدة شاعت عن مفاهيم المتكلمين.- (بترا)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock