آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

إصابة محلية بكورونا في الرمثا و6 من الخارج

عمان – أعلن وزير الصحة، الدكتور سعد جابر، تسجيل 7حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في المملكة منها واحدة محلية، ليرتفع العدد الإجمالي للإصابات منذ بدء الجائحة إلى 1231.

وبين الدكتور جابر، خلال مؤتمر صحفي عقد بدار رئاسة الوزراء اليوم الأربعاء، تفاصيل الحالات الجديدة والتي توزعت على النحو الآتي: حالة محلية في لواء الرمثا تم تحديد مصدر إصابتها ، و3 حالات لسائقين أردنيين على حدود العمري، و3 حالات لأردنيين في فنادق الحجر، 2 من السعودية والآخر قادم من العراق.

وأشار الدكتور جابر إلى أن 5 مصابين تماثلوا للشفاء خلال الـ 24ساعة الماضية، ليصبح مجموع حالات الشفاء 1177 حالة، فيما بقي تحت العلاج 69 حالة. وبين أن فرق الاستقصاء الوبائي أجرت اليوم 5964 فحصاً للكشف عن كورونا، ليصل عدد الفحوصات التي أجريت منذ بدء تفشي الفيروس في الأردن إلى 622620.

وأكد الدكتور جابر وجود تطورات في الوضع الوبائي في العديد من دول العالم مما أدى إلى مزيد من الإغلاقات والتأثير سلبا على وضعها الاقتصادي والاجتماعي والصحي. وفي رد على سؤال حول عودة الطلبة إلى المدارس، بين الدكتور جابر أن عودة الطلبة مرتبطة بالمصفوفة التي وضعتها الحكومة وحسب الوضع الوبائي الذي يؤدي للعودة الطبيعية بالموعد المحدد لذلك. وحول تأجيل فتح المطارات، قال الدكتور جابر إن القرار جاء بعد توصية من لجنة الأوبئة، بسبب تغير الوضع الوبائي في عدد من الدول الخضراء، وعدم تمكن تلك الدول من فحص القادمين فحص PCR، وانفتاح الدول على بعضها البعض، ما يؤدي إلى عودة الوباء الى المملكة وإصابة الملايين حسب توقع منظمة الصحة العالمية للمملكة في شهر حزيران وتموز الماضيين وتردي الوضع الصحي، مشيرا إلى أن المملكة وصلت بجهود المواطنين والقيادة إلى المركز الأول في احتواء الفيروس حسب عدد من الدراسات العالمية والتي جعلت الأردن يقوم بفتح 90 بالمئة من القطاعات وعودة عجلة الاقتصاد الوطني.

وبالنسبة لحالات التسمم الجماعي، أكد الدكتور جابر أن اللجنة التي شكلها رئيس الوزراء جاءت لدراسة الإجراءات والتقييم الذاتي للجهات المعنية، أما الجانب الجنائي فيسير بالمسار الطبيعي وحسب الأصول القانونية.

وبين الدكتور جابر أن السبب الرئيسي من تفعيل أمر الدفاع 11 هو عدم انتهاء الجائحة، داعيا المواطنين إلى الالتزام بأمر الدفاع والالتزام بإجراءات السلامة العامة والإجراءات الوقائية ولبس الكمامة واتباع أقصى درجات الحيطة والحذر، والالتزام بسبل الوقاية والاحتراز، ووضع الكمامات قبل الدخول إلى الأماكن العامة، بما فيها الوزارات والدوائر الحكومية والمؤسسات الرسمية والعامة، وقبل دخول الأماكن التي تُقدم فيها خدمات مباشرة للجمهور.

كما تشمل الشركات والمؤسّسات والمنشآت وأماكن التسوّق والمولات، والمحلّات التجاريّة، والعيادات الطبيّة والمراكز الصحية، مؤكدا على ضرورة الالتزام بالإجراءات المتبعة وعدم التقبيل والمصافحة للمحافظة على الإنجاز في الحالة الوبائية للمملكة. -(بترا)

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
47 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock