آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

إطلاق مشروع المدينة الإدارية الجديدة قريبا

محمود الطراونة

عمان- قال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة فيصل الشبول، إن الحكومة عازمة على إطلاق مشروع المدينة الإدارية الجديدة قريبا، بعد الانتهاء من تجهيزاته اللازمة لذلك.


وألمح الشبول في تصريحات لـ”الغد”، أن إعلان إطلاق المدينة التي ستنشأ بين عمان والزرقاء، سيكون في نطاق مناسبة وطنية كبيرة، وربما تحت رعاية ملكية سامية، وقد تكون في الخامس والعشرين من الشهر الحالي (عيد الاستقلال).


ولفت إلى أن هذا مشروع دولة كبير ووطني، وسيكون على مراحل وعلى مدار سنوات وليس سنة واحدة، لافتا إلى أن الموضوع برمته حتى الآن قيد الدراسة، بالنظر إلى حجم التمويل والمنح والقروض، ورغبة الممولين ومن يدخلون فيه وإعداد الدراسات للبنية التحتية للمدينة الجديدة.


وأشار إلى أن فريقا من الاستشاريين يعملون عليه، ويجهزون الدراسات لإطلاقه، بحيث سيعلن عن إطلاق مرحلته الأولى، بينما تجري اتصالات كبيرة بشأنها، فضلا عن إجراء دراسات تفصيلية له.


وكان رئيس الوزراء بشر الخصاونة، أعاد طرح إنشاء مدينة جديدة في المملكة، بعد أكثر من 5 سنوات على طرح مماثل لكنه لم ير النور، مؤكدا أن هذه المدينة، ستكون جديدة متطورة إدارية وليست عاصمة.


وكانت بداية الفكرة، طرحتها حكومة رئيس الوزراء الأسبق هاني الملقي في عام 2017، لكن حكومة خلفه عمر الرزاز، أعلنت عدم نيتها لمثل هذا التوجه، واعدة بتحسين مستوى الخدمات في قطاع النقل والحد من الازدحام المروري الناتج عن الكثافة السكانية المتزايدة في العاصمة.


ليعود الخصاونة، ويعلن في مؤتمر صحفي عن نية الحكومة إنشاء عاصمة إدارية جديدة، وذلك عقب زيارة للعاصمة الإدارية في مصر في تشرين الأول (أكتوبر) العام الماضي، اذ أكد “حرص الحكومة على الاستفادة من التجارب والمشروعات الكبرى في مصر، ودراسة تعزيز التنسيق والتعاون بين الجهات الحكومية الأردنية والمصرية في الاطلاع عليها والاستفادة منها”.


وقال الخصاونة في مقابلة صحفية حينها، إن “المدينة الجديدة ليست سرقة أفكار، فهي عرضت خلال فترة الرئيس الأسبق هاني الملقي”، وكان الخصاونة وزيرا حينها، لكنها لم تر النور، بينما الحكومة تعيد دراستها وتحتاج للكثير من الدراسات والبحث والعمل فيما يتعلق بالجدوى، فهو مشروع تدرسه الحكومة”.

إقرأ المزيد :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock