منوعات

إعلان أسماء الفائزين في المسابقة الوطنية للرسم


إسراء الردايدة


عمان- فاز اثنا عشر طالبا وطالبة في المسابقة الوطنية للرسم التي حملت شعار “السياحة تثري حياتنا” وتهدف لزيادة الوعي لدى الطلبة بأهمية السياحة.


وأكد راعي الحفل وزير السياحة والآثار زيد قسوس على دور هذه المبادرات في نشر الوعي بأهمية قطاع السياحة “أحد أهم أعمدة الاقتصاد الوطني برفده بمدخول جيد”.


ولفت قسوس خلال حفل توزيع الجوائز الذي أقيم أمس في فندق الشيراتون إلى ظاهرة عزوف شرائح واسعة من المجتمع عن العمل في قطاع السياحة “لتفكيرهم المرتكز على ثقافة العيب”، منوها إلى أن القطاع السياحي رفد الاقتصاد المحلي بـ”نحو 2 بليون دينار حتى الوقت الراهن”.


وأشار قسوس إلى أن أحد التحديات التي يواجهها القطاع السياحي هي “توفير نحو 25 ألف وظيفة في الأعوام الخمسة المقبلة؛ حيث يتخرج نحو 2000 طالب سنويا من هذا التخصص”.


ونظمت المسابقة التي شارك بها نحو 3 ملايين طالب خلال الأعوام الثلاثة الماضية، من قبل مشروع تطوير السياحة الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية وبالتعاون مع وزارة السياحة والآثار ووزارة التربية والتعليم وبرعاية أمنية للمسابقة.


وعمدت المسابقة إلى تشجيع الطلبة على رسم لوحات تعبر عن المواقع السياحية التاريخية والطبيعية وعادات وتقاليد الأردن لدعم السياحة في المملكة.


من جهته بين مدير دائرة تطوير الموارد البشرية ودعم القطاع السياحي في مشروع سياحة د.جوزيف رودي على مدى النجاح الذي حققته المسابقة من خلال مشاركة الآلاف من الطلبة من كافة أرجاء المملكة، ما يبرز وعي الطلبة بتراثهم الوطني والسياحي كونهم مستقبل الأمة وطاقاتها.


وشدد المدير التنفيذي لشركة أمنية إيهاب حناوي على دور القطاع الخاص بدعم المبادرات الشبابية، وفعاليتها في تعزيز التعاون بين القطاعين، ونشر الوعي بين الطلبة.


واعتبر الفنان التشكيلي سهيل بقاعين، الذي ترأس لجنة التحكيم، أن المسابقة أبرزت المواهب الإبداعية لدى الطلبة، وزادت من نسبة الوعي لديهم بالكنوز الأردنية المتمثلة بآثاره الجميلة والنفيسة، الأمر الذي من شأنه التأثير على خياراتهم المستقبلية في العمل في هذا المجال.


وتقسم المسابقة الى فئتين عمريتين الأولى من 9-12 والثانية من 13-17، وأشرفت على تقييم الرسومات لجنة ضمت ممثلين من وزارة السياحة والآثار ومشروع تطوير السياحة في الأردن الممول من “USAID” وفنانين معروفين هم سهيل بقاعين والزميلان رسمي الجراح ومحمد خضر.


واستمرت عملية اختيار اللوحات الفائزة نحو يومين شملت لوحات بلغ عددها أكثر من 3000 لوحة اختير منها 12 لوحة من 350 مدرسة من مختلف المحافظات.


وفازت بالمركز الأول بالمسابقة عن الفئة العمرية من 9-12، الطالبة دانا أبو غضيب ونال جهاز حاسوب محمول من نوع “إتش بي”، وقسمت الأسماء الفائزة لخمس جوائز في المركز الثاني، وحصلت على جهاز حاسوب “نوتبوك” نوع “إيسر” وفق الفئة العمرية 9-12 وهم؛ الطالبة عائشة مرشود عن لوحة معان، والطالبة سندس القضاة عن لوحة بيت جدي والطالبة حوراء الحاوي عن لوحة سوق جرش، والطالبة سيرين عبدالنور عن لوحة فلكلور الأردن والطالب حمزة السليطي عن لوحة وادي رم.


أم الفائزون بالفئة العمرية (13-17) ففاز بالمركز الأول الطالبة منار علاونة عن لوحة بترا في الليل، وفي المركز الثاني فاز كل من: الطالبة هيا البطاينة عن لوحة الدبكة الأردنية، ولما القاضي عن لوحة عرض أزياء أردنية، والطالبة سمر مدانات عن لوحة الكرك، وبيان حدادين عن لوحة الخزنة البتراء.

تعليق واحد

  1. الكرك
    احلى تحية الى الصديقة سمر مدانات من مدرسة اروى بنت عبد المطلب الشاملة للبنات الممثلة بمديرتها الفاضلة نجاح واتيح الفرصة للتعبير عن حبي الشديد لمعلمتي الفاضلة معلمة مادة الحاسوب منى المجالي انا طالبة من (الصف الاول الثانوي _أ_)

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock