;
آخر الأخبار الرياضةالرياضة

إلغاء مباراة البرازيل والأرجنتين في تصفيات كأس العالم

ساو باولو – توصل الاتحادان البرازيلي والأرجنتيني مع الاتحاد الدولي لكرة القدم، لتسوية أمام محكمة التحكيم الرياضي، تقضي بالاستغناء عن خوض المباراة بين المنتخبين ضمن تصفيات كأس العالم (قطر 2022)، والتي توقفت في أيلول (سبتمبر) الماضي بعد دقائق من انطلاقها.
ولم يمض على بداية اللقاء الذي أقيم في ساو باولو سوى 7 دقائق، حتى اقتحم ممثلون من السلطات الصحية البرازيلية الملعب، ما أدى إلى جدل كبير دخل على إثره لاعبو الأرجنتين غرفة الملابس ولم يعودوا إلى أرض الملعب، لتتوقف المباراة نهائيا.
وقالت السلطات الصحية وقتها: “إن على أربعة لاعبين أرجنتينيين محترفين في الدوري الإنجليزي الممتاز حينها أن يدخلوا “في الحجر الصحي فورا” لمخالفتهم بروتوكولات جائحة “كورونا”.
وتوصل الاتحادان الأرجنتيني والبرازيلي لكرة القدم والفيفا إلى تسوية أمام محكمة التحكيم الرياضي تقضي بعدم خوض المباراة، مؤكدان أن الموعد الذي حدد لها في 22 أيلول (سبتمبر) المقبل سيخصص لإقامة مباراتين وديتين لكل من المنتخبين تحضيرا لنهائيات المونديال المقرر بين 20 تشرين الثاني (نوفمبر) و18 كانون الأول (ديسمبر) المقبلين.
وسبق للاتحاد البرازيلي أن أبدى رفضه لإعادة هذه المباراة التي كانت مقررة في الخامس من أيلول (سبتمبر) 2021 في ساو باولو ضمن الجولة السادسة من تصفيات أميركا الجنوبية، وقال الاتحاد البرازيلي في بيان: “بعد تلقي طلب المدرب تيتي والمنسق جونينيو باوليستا، سيسعى رئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، إيدنالدو رودريغيس، إلى تعليق المباراة”.
وأشار بيان الاتحاد البرازيلي، إلى أن فيفا سبق له الاتفاق مع الاتحاد الأرجنتيني على إلغاء المباراة، قائلا: “سيقبل الاتحاد البرازيلي بالاتفاق الذي اقترحه فيفا والاتحاد الأرجنتيني على عدم خوض المنتخب المباراة ضد الأرجنتين في أيلول (سبتمبر) المقبل”.
وقال رودريغيش: “بالنظر إلى موقف الجهاز الفني، سنطلب الآن من فيفا إلغاء المباراة، أولويتنا هي الفوز بكأس العالم للمرة السادسة في قطر”.-(وكالات)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock