أفكار ومواقف

إلى أي مدى أنت متعولم؟

إننا نعيش في عصر العولمة (كما يُسمى)، ونتعولم كل يوم عبر وسائط نقل الناس والسلع، البرية والبحرية والجوية، والأفكار عبر وسائط الاتصال الجديدة التي تخترق الحدود والحواجز الفيزيقية ولا تعترف بها. ولعل ما بين الدول والشعوب من ترابطات وشبكات اتصال وتواصل، يجعل من المتعذر العودة إلى الوراء أو الانفصال والعزلة.
والعولمة جمعية وفردية. ولتدرك مدى تعولمك، فإننا نعرض عليك هذه الاستبانة المترجمة التي وضعها الفيلسوف والمفكر “إف. إم 2030” لتختبر مدى تعولمك.
1. هل أنت وطني أو قومي؛ أي هل أنت (مربوط) بوطنك/ قومك؟ بقوة… بنعومة…
‌أ. هل تعتقد أن بلدك دائماً على حق في الصراعات الدولية؟ نعم… لا…
‌ب. هل تغضب أو تشعر بالحرج إذا تم -من آن لآخر- انتقاد بلدك؟ نعم… لا…           
‌ج. هل تشعر بالفخر عندما يتفوق بلدك على بلدان أخرى في مجال ما؟ نعم… لا…
‌د. كيف يكون شعورك عندما تسمع نشيد بلدك الوطني يُعزف؟ أنتشي…    لا أبالي…
2. هل الوطنية/ القومية في هذه الأزمنة قوة تقدمية أم قوة رجعية؟ تقدمية… رجعية…
3. هل أنت راض عن وجود لغات عدة في العالم، أم تفضل وجود لغة عالمية واحدة؟ لغات عدة… لغة واحدة…
4. كيف يجب أن يتم التعامل مع المهاجرين غير الشرعيين؟ بقسوة… بتسامح… بسقوط الحدود…
5. ما موقفك من التدخل في الشؤون الداخلية للشعوب الأخرى؟ أعارض جميع التدخلات… أؤيدها إذا لم تكن إجبارية…   
6. ما موقفك من هيئة الأمم المتحدة؟ مؤيد… معارض…
7. ما موقفك من الشركات العابرة للقارات؟ مؤيد… معارض…
8. هل يؤدي عالم بلا شعوب وأمم إلى عالم موحد/ متجانس؟ نعم… لا…
9. إلى أي مدى تتابع الشؤون الدولية؟
‌أ. كم دولة عضواً في الاتحاد الأوروبي؟‌ ب. والآسيان (ASEAN)‌؟ ج.ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD)؟ ‌د.    إلى ماذا ترمز الوكالات المتخصصة التالية: “ILO” و”WHO” و”FAO”؟
10. إلى أي مدى أنت متعولم في محيطك / بيئتك؟
‌أ. هل لديك شبكة من الأصدقاء المتعولمين؟ نعم… لا…
‌ب. هل تشارك في مؤتمرات عن بعد؟ كثيراً…    أحياناً…
‌ج. هل تشاهد أفلاماً وبرامج تلفزيونية أجنبية؟ كثيراً…    أحياناً… لا، أبداً…
‌د. هل تقرأ صحفاً ومجلات عالمية/ أجنبية؟ نعم… لا…
‌هـ. هل تسافر خارج بلدك؟ كثيراً…    أحياناً… لا، أبداً…
‌و. هل أنت عضو في منظمة عالمية؟ نعم… لا…
مفتاح الجواب: ضع علامتين إذا كان جوابك “نعم” في السؤال الأول، و”لا” في بند (أ) و(ب) و(ج)، و”لا أبالي” في بند (د)، و”قوة رجعية” في السؤال الثاني، و”لغة واحدة” في السؤال الثالث، و”سقوط الحدود” في السؤال الرابع، و”أؤيدها” في السؤال الخامس، و”مؤيد” في السؤال السادس، و”مؤيد” في السؤال السابع، و”نعم” في السؤال الثامن، وعلامتين لكل جواب صحيح في السؤال التاسع، و”نعم” في بند (أ)، و”كثيراً” في بندي (ب) و(ج)، و”نعم” في البند (د)، و”كثيراً” في البند (هـ)، و”نعم” في البند (و) في السؤال العاشر. وضع علامة واحدة لـ”لغات عدة” في السؤال الثالث، و”تسامح” في السؤال الرابع، و”أحياناً” في بنود (ب) و(ج) و(هـ) في السؤال العاشر.
العلامة الكاملة هي اثنان وأربعون. وهي علامة قد لا يحصل عليها سوى معد الاستبانة. لكنك -على الأقل- تعرف بماذا يفكر المستقبليون وماذا يتوقعون. كما قد تجعلك الاستبانة تراجع بعض مواقفك.

تعليق واحد

  1. "وجعلناكم شعوب وقبائل لتعارفوا وان اكرمكم عند الله اتقاكم"
    ليس بالأهمية الى اي مدى انت متعولم المهم ان تتوائم مخرجات العولمة على ما انت عليه من ثقافة وقيم وعقيدة ودون ذلك اذا ماتغولت دون تمحيص وفلترة تخلق "صراع المعايير" الذي محصلته توالد الصراعات والعنف ؟؟؟ناهيك انك لم تحدد نوع العولمة استاذ عايش (حيث ورد في احدى مقالاتك انها نوعان) "ربنا لاتزغ قلوبنا بعد اذهديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب"

  2. أهذا الاستبيان غير واقعي في بلادنا
    إن أسئلة الاستبيان قد تخدم الحكم على درجة العولمة لبنى لمواطن سويدي أو فنلندي أو صينى ولكنها لا تخدمنا في الحكم على مدى عولمة مواطن عربي .

    ألاسئلة المقترحة ا:
    ١- عندما تسأل عن ذاتك فبماذا تجيب : أنا إنسان – أناعربي – أنا مسلم – أنا سني – أنا شيعي ـ أنا حنفي – أنا مالكي – أنا شافعي – أنا مثقف – أنا جاهل – أنا إبن عشيرة – إبن قبيلة ـ أنا من أصل غير معروف – أنا غني – أنا فقير – انا حائز على شهادة دكتوراة ؟
    ٢- هل انت حاقد على قيم الحضارة الحديثة التي تطبق المساواة في تعاملها مع النساء ولكنك غيور من انجازاتها المادية والحضارية مثل غزو الفضاء وكل المنتجات التي تستخدمها في منزلك والآسلحة التي تستخدمها جيوشك؟
    ٣- ما هو العمر الذي يعاد خلقنا به عندما نذهب للجنة – ذروة الشباب – الشيخوخة – الصبا ؟
    ٤- ماذا نرتدي في الجنة ؟ دشداش – بنطلون – قميص ـ بدون.
    ٥- هل هناك اختلاط في الجنة بين الجنسين وهل نشاهد بناتنا وزوجاتنا؟
    ٦- هل هناك لغة نتحدث بها في الجنة وما هي؟ هل هناك قسم للعائلات وآخر للرجال في الجنة؟
    ٧- هل فروض الصلاة مماثلة لما هي عليه أثناء حياتنا على الأرض؟
    ٨ – كيف يعيش البدوى المؤمن الذي يحب الصحراء في الجنة؟ هل ينسى كثبان الرمال وصقور الصيد؟
    ٩- ما هو مصير الشعوب التي عاشت على سطح الأرض قبل وصول الأنبياء والرسل؟
    ١٠- هل تؤمن أن العلم هو الطريق للجنة وأن الجهل هو الطريق للضلال؟

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock