آخر الأخبار حياتناحياتنا

إنجاز تنظم المسابقة النهائية لبرنامج تحدي الأعمال

عمان – الغد – تقام غدا الثلاثاء عبر تقنية الاتصال عن بعد، المسابقة النهائية لبرنامج “تحدّي الأعمال” الذي تنفذه مؤسسة إنجاز بالشراكة مع منظمة الأمير تشارلز العالمية للعام الحادي عشر على التوالي.
وتأهل 12 فريقا للمسابقة النهائية من البرنامج من أصل 638 فريقا شاركوا في التصفيات قبل النهائية للمسابقة، واستفاد من البرنامج ما يزيد عن 4000 طالب وطالبة من 114 مدرسة من مختلف مناطق المملكة، حيث خاض الطلبة خلال البرنامج تجارب عملية ممتعة، وتعرفوا على أهم المصطلحات والمفاهيم في عالم ريادة الأعمال التجارية، وأخلاقيات العمل التجاري.
وتتكون المسابقة النهائية من جزأين، الأول، العرض التقديمي أمام لجنة التحكيم المكونة من 4 حكام من رياديي أعمال أصحاب الخبرة في تأسيس المشاريع الريادية، يقدم الطلبة من خلاله شرح عن مشاريعهم الريادية وأهميتها للمجتمع ليتم تطبيقها على أرض الواقع، والثاني تطبيق لعبة محاكاة تفاعليّة على الحاسوب تتضمن بناء شركة ريادية، وممارسة العمل التجاري بطريقة تفاعلية. فيما يمكن متابعة فعاليات المسابقة وحفل إعلان النتائج في تمام الساعة الثانية عشر ظهرا من خلال منصات التواصل الاجتماعي الخاصة، بإنجازINJAZorg.
ويركز برنامج تحدي الأعمال الذي يتم تنفيذه هذا العام بشراكة مع مشروع دعم الفرص الاقتصادية للمرأة LEAP المدعوم من الحكومة الكندية، ومدرسة المشرق الدولية وواحة أيله للتطوير، على بناء روح العمل الجماعي لدى الطلبة المشاركين، واستثمار نقاط القوة، واتخاذ القرارات المناسبة، إضافة إلى المقاومة وعدم الاستسلام عند مواجهة التحديات ومحاولة السير قدما، إضافة إلى تعزيز التفكير الإبداعي بناء أفكارهم وتقديمها بطريقة جديدة باستخدام التكنولوجيا في التعليم. ويتضمّن تدريبات متخصّصة في إدارة المشاريع بمساعدة متطوِّعين مؤهَّلين ومدرَّبين بهدف تعريف الطلبة على المفاهيم الأساسيّة في عالم ريادة الأعمال، وكيفيَّة بناء الإستراتيجيات الفعّالة، ويشجِّع الطلبة على ممارسة هذه المفاهيم عمليّاً من خلال تطبيق لعبة محاكاة تفاعلية على الحاسوب.
من الجدير ذكره، أن مؤسّسة إنجاز تقوم بتطوير وتنفيذ سلسلة من البرامج والأنشطة المنهجيّة واللاصفيّة للطّلبة في المدارس والجامعات والكليّات ومراكز الشّباب ومعاهد التدريب المهني والمراكز الخاصّة. كما توفّر إنجاز حاضنة أعمالmySTARTUP للرياديّات والرياديين من طلبة الجامعات والخريجين المهتمين في تطوير وتأسيس شركاتهم الناشئة، وذلك من خلال مجموعة من الشّراكات مع القطاعين العام الخاص ومؤسسات المجتمع المدني من أجل بناء مهارات الشباب وإلهامهم وتهيأتهم ليصبحوا أعضاء فاعلين بمجتمعهم وينجحوا في مسيرتهم المهنية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock