آخر الأخبارالغد الاردني

إنهاء 3 مسودات لإدارة والتخلص من النفايات

فرح عطيات

عمان- أنهت وزارة البيئة مؤخرا، إعداد مسودات ثلاث لإدارة النفايات الخاصة، ولإنشاء مكبات المخلفات الصحية، والمحطات التحويلية، والتي من المنتظر دخولها حيز التنفيذ خلال الفترة المقبلة، بعد أن يتم نشرها في الجريدة الرسمية.
وبموجب مسودة إدارة النفايات الخاصة، يتم تشكيل لجنة فنية لدراسة كل أنواع هذه المخلفات، التي يكلفها بها الوزير، وبناء على تنسيب الأمن العام، ووضع الاشتراطات الفنية الاحترازية اللازمة للقيام بعلميات إدارة كل نوه منها، بدءاً من أماكن تولدها، وانتهاءً بتلك الخاصة بالمعالجة، والتخلص النهائي.
وتتولى الوزارة، بحسب بنودها، وبالتنسيق مع كل الجهات المختصة وضع الاشتراطات الفنية اللازمة لإدارتها، على أن تشمل طرق إعادة استخدامها وفرزها من المصدر، والجمع والنقل والتخزين، والاسترجاع، وإعادة التدوير، والمعالجة والتخلص النهائي، وفقا للممارسات البيئية الفضلى والصحة العامة والبيئة.
وتطبق هذه التعليمات على منتجي النفايات الخاصة والمتعاملين معها، والتي حددتها “بمخلفات الزجاج والخشب، والهدم والبناء، والالكترونية والكهربائية، والمركيبات غير الصالحة للاستخدام، والصوف الصخري والإطارات، والزيبار، والاسبستوس، وغيرها”.
وتهدف مسودة تعليمات إنشاء المحطات التحويلية، إلى تنظيم الإجراءات الخاصة بإقامتها وإنشائها وتأهيلها، ضمن منظومة قطاع إدارة النفايات البلدية الصلبة في المدن والبلديات، ومراعاة الحد الأدنى من الاشتراطات والمواصفات الفنية المتعلقة بمكوناتها، من بنية تحتية وأنظمة ومعدات وغيرها، والتي تضمن تطبيق أفضل الممارسات المحلية والعالمية لرفع كفاءة تحويل المخلفات ومنع المكاره الصحية والبيئية.
وحددت ثلاثة أنواع للمحطات التحويلية للنفايات، من بينها الثابتة ودون أنظمة كبس للمخلفات، وتتم فيها عملية تفريغ مباشر لها في شاحنات مفتوحة من الأعلى ذات حمولات كبيرة ودون كبس لها.
أما النوع الثاني، فتضمن منشأة تحويلية ثابتة ومزودة بأنظمة مكبس هيدروليكي، بحيث تتم فيها تفريغ النفايات باستخدام محقان ومكبس، يعملان على ضغطها هيدروليكيا، وبنسب معينة لتحسين كفاءة النقل والتحويل.
ويرتكز النوع الثالث على إنشاء محطة تحويلية ثابتة ومزودة بأنظمة متعددة، في حين يتم الاعتماد على التحويل من خلال أنظمة محمولة ومتنقلة لكبس النفايات، في النوع الأخير منها.
ويأتي الهدف من إعداد مسودة تعليمات إدارة النفايات الصحية إلى تنظيم الإجراءات المتعلقة بإقامتها وإنشائها وتأهيلها، مع مراعاة متطلبات واشتراطات أي موقع للتخلص منها، من المصادر البلدية والمنزلية، باستثناء مواقع المكبات الخطرة.
ويسمح هذا المفهوم بتطوير الحد الأدنى من المتطلبات التي يتم تصميمها، وفقا لحجم المنشأة والموقع والأثر البيئي المحتمل، عند تصميم المكب، بحسب ما جاء في مسودة التعليمات.
وبشكل عام، يتم إعداد المتطلبات الفنية لمواقع المكبات وفقا لطبيعة الظروف المحلية في المملكة، وتاليا قد تختلف أحيانا عن تلك المعمول بها عاليما، خاصة أن هنالك اختلاف في المناخ والجغرافيا والجيولوجيا بين الأردن والدول الأخرى.
كما أن أجزاء كبيرة من المملكة تعد جافة جدا، والمعدل السنوي للهطول المطري يقل عن 180 ملم، ومستويات المياه الجوفية تعد عميقة نسبيا، تبعا للتعليمات.
وهذا الأمر يعني أن تولد العصارة من النفايات المدفونة، واحتمالية تلوث المياه الجوفية لا يعد هو التحدي الرئيسي في أغلب الأحيان، مما يسمح في معظم الحالات بتخفيض معايير ومواصفات استخدام العزل القاعدي، وأنظمة التبطين في مواقع المكبات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock