رياضة عربية وعالمية

إيفانوفيتش تحرز لقب طوكيو وبليسكوفا تتسيد دورة سيول

مدن – فازت الصربية آنا إيفانوفيتش المصنفة الأولى عالميا سابقا على منافستها الدنماركية كارولين فوزنياكي لتحرز لقب دورة طوكيو للتنس للسيدات أمس الاحد وتقترب خطوة من التأهل للبطولة الختامية لموسم تنس السيدات التي ستقام في سنغافورة.
وضمنت المصنفة الثالثة ايفانوفيتش (26 عاما) الحصول على الجائزة الأولى في البطولة البالغ مجموع جوائزها مليون دولار بعد الفوز بمجموعتين متتاليتين بواقع 6-2 و7-6 على المصنفة الثانية فوزنياكي لتحرز رابع لقب في العام الحالي.
كما أصبحت اللاعبة الصربية مؤهلة للتقدم إلى المركز الخامس من المركز الثامن في السباق على التأهل لبطولة سنغافورة، وكانت فوزنياكي المصنفة الأولى عالميا سابقا أحرزت لقب البطولة في 2010.
وبعد فوز ايفانوفيتش بالمجموعة الأولى حاولت فوزنياكي العودة إلى المباراة وبالفعل تقدمت 3-1 في المجموعة الثانية لكن اللاعبة الصربية استبسلت وفازت بخمسة من الأشواط الثمانية التالية لتفرض التعادل ثم تحسم المجموعة واللقاء واللقب.
وقالت إيفانوفيتش بعد الفوز: “قدمت كارولين مباراة كبيرة اليوم.. كانت معركة قوية بالفعل.. كانت هناك بعض اللحظات الصعبة جدا وخاصة في المجموعة الثانية”.
وأضافت البطلة قولها: “لكني حاولت التركيز على كل نقطة على حدة وانا بالفعل سعيدة لنجاحي في المهمة. الفوز بهذا اللقب يمنحني شعورا رائعا”.
دورة سيول
فازت التشيكية كارولينا بليسكوفا المصنفة الثانية على منافستها الأميركية فارفارا ليبتشنكو لتحرز لقب بطولة سيول المفتوحة للتنس للسيدات أمس الأحد.
وجاء فوز بليسكوفا أمس بعد هزيمتها في ثلاث مباريات نهائية خلال العام الحالي كانت آخرها في بطولة هونغ كونغ المفتوحة يوم الأحد قبل الماضي أمام الألمانية سابينه ليسيكي.
في المباراة النهائية للبطولة المقامة في عاصمة كوريا الجنوبية فازت بليسكوفا على المصنفة الخامسة ليبتشنكو بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة بنتيجة 6-3 و6-7 و6-2 بعد ساعتين و11 دقيقة من اللعب، وهذا هو ثاني لقب تفوز به بليسكوفا (22 عاما) المصنفة 32 عالميا على مستوى بطولات المحترفات.
وخسرت ليبتشنكو في المباراة النهائية بعد فوزها في دور الثمانية على المصنفة الاولى والمدافعة عن اللقب البولندية انيسكا رادفانسكا وعلى مواطنتها كريستينا مكهيل في الدور نصف النهائي.
دورة ووهان
صعدت الروسية ايكاترينا ماكاروفا المصنفة 13 الى الدور الثاني في بطولة ووهان المفتوحة للتنس للسيدات أمس الأحد بعد فوزها على الصربية بويانا يوفانوفسكي.
ففي الدور الأول من البطولة المقامة في الصين فازت ماكاروفا على يوفانوفسكي غير المصنفة بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 6-2 و6-2.
وودعت الأميركية المخضرمة فينوس ويليامز منافسات البطولة مبكرا بعد هزيمتها امام الفرنسية كارولين غارسيا 6-4 و4-6 و7-6، وصعدت الروسية سفيتلانا كوزنتسوفا الى الدور الثاني بعد ان فازت على اليابانية كورومي نارا 6-3 و6-2.
وفي الدور الأول ايضا فازت الايطالية كارين ناب على لاعبة نيوزيلندا مارينا ايراكوفيتش 6-4 و2-6 و6-1، كما فازت الأوكرانية ايلينا سفيتولينا على الايطالية كاميلا جيورجي 6-2 و6-3.
وخرجت السلوفاكية دانييلا هانتوشوفا من البطولة إثر هزيمتها امام التشيكية باربورا زلافوفا ستريكوفا 7-6 و7-6.
وصعدت إلى الدور الثاني ايضا لاعبة كازاخستان زارينا دياز بعد فوزها على التشيكية كلارا كوكالوفا 6-4 و6-7 و6-2.
وفي الدور الاول ايضا فازت الأميركية اليسون ريسك على الصينية شو شي لين بانسحاب اللاعبة الصينية بينما كانت النتيجة 4-6 و6-4 و6-6.
انتهاء موسم أزارنكا
قالت نجمة التنس البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا أمس الأحد انها ستغيب عن الملاعب حتى نهاية الموسم الحالي بسبب الإصابات التي ابتليت بها هذا العام.
وكانت أزارنكا (25 عاما) المصنفة الأولى عالميا سابقا والتي سبق لها الفوز بلقبين في البطولات الأربع الكبرى انسحبت من بطولة ووهان المقامة في الصين بسبب إصابة في القدم قبل ان تعلن غيابها عما تبقى من المنافسات في الموسم الحالي.
وقالت ازارنكا في رسالة عبر صفحتها على فيسبوك: “للأسف لن أنافس في اي بطولة خلال ما تبقى من الموسم.. كان عاما صعبا للغاية بالنسبة لي”.
وأضافت أزارنكا قولها: “بذلت قصارى جهدي لتحسين أدائي.. وحاولت كثيرا.. لكن هذا على ما يبدو ليس افضل طريقة بالنسبة لي في الوقت الراهن”.
وقالت أزارنكا: “سأستغل هذا الوقت في العمل على العودة إلى سابق لياقتي والاعتناء بجسمي حتى أتمكن من المنافسة وأنا في أفضل صورة في الموسم المقبل”.
وعانت أزارنكا بطلة أستراليا المفتوحة في عامي 2012 و2013 من إصابات في القدم والركبة طوال العام الحالي وغابت جراء ذلك عن العديد من البطولات وهو أدى إلى تراجعها في قائمة التصنيف الدولية إلى المركز 25. -(رويترز)

نا لي غير نادمة على قرار الاعتزال
 قالت نجمة التنس الصينية نا لي وهي تغالب دموعها أمس الأحد إنها غير نادمة على قرارها باعتزال منافسات التنس وقالت إنها واثقة بأن بلادها ستنجب الكثير من اللاعبات القادرات على الفوز بألقاب البطولات الكبرى مستقبلا.
وكانت لي (32 عاما) وهي الوحيدة في آسيا على مستوى الرجال والسيدات التي نجحت في الفوز بألقاب في البطولات الأربع الكبرى اعلنت في خطاب على صفحتها على فيسبوك يوم الجمعة الماضي اعتزال منافسات اللعبة بسبب معاناتها من الإصابات.
وقالت بطلة فرنسا المفتوحة سابقا واستراليا المفتوحة حاليا إنها قدمت افضل ما لديها خلال مسيرتها مع اللعبة وان هذا هو ما تهتم به، وقالت لي للصحفيين أمس: “أنا سعيدة جدا وفخورة جدا بما قدمته طوال مسيرتي الرياضية. والآن هو الوقت الأمثل للاعتزال. ولا أندم على شيء”.
وأضافت لي قولها: “بعد أن اتخذت القرار سألت نفسي عدة مرات.. هل سأندم على ذلك مستقبلا. لكن الإجابة جاءت.. لا.. كما انني بذلت قصارى جهدي على أرض الملعب ولذا فلا يوجد ندم”.
وغابت لي عن بطولة أميركا المفتوحة في العام الحالي ما أثار تكهنات بان مسيرتها في الملاعب ربما اقتربت من نهايتها.
وبالنسبة للكثير من الأجيال الشابة في الصين فإن لي تعتبر مثلا أعلى إذ تعتبر كثيرون عزيمتها الفولاذية وابتسامتها العريضة وإتقانها اللغة الانجليزية رمزا لانطلاقة بلادها وظهورها على المستوى الدولي.
وتقول لي أن التنس في الصين مر بتغييرات كبيرة منذ أن بدأت هي مسيرتها مع اللعبة وتوقعت ظهور مزيد من اللاعبات القادرات على الفوز بألقاب في البطولات الكبرى في الصين، وأضافت لي قولها: “شاهدت دوما تطور التنس في الصين عن قرب. الفتيات الآن امامهن فرص للاحتكاك مع أفضل اللاعبات على مستوى العالم بشكل مباشر وأمامهن مستقبل كبير”.
وقالت اللاعبة الصينية المعتزلة التي ترغب في فتح مدرسة للتنس للمساهمة في تطور اللعبة في بلادها: “انتبهوا.. إنهن قادمات وربما يكن أفضل مني”.-(رويترز)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock