العقبةمحافظات

“ابدأ بنفسك”: مبادرة لدعم جهود التنمية في العقبة – فيديو

أحمد الرواشدة

العقبة – ضرب الأربعيني يوسف هلالات مثالاً يحتذى، عندما قام هو ومجموعة من الشباب المتحمس بإطلاق مبادرة مجتمعية في العقبة “ابدأ بنفسك”، والتي تقوم على تبني مجموعة من الأفكار لدعم جهود التنمية في الثغر الباسم.
وتقوم المبادرة النوعية في العقبة على عدد من الأفكار التي تطبق على أرض الواقع من خلال تبني إحدى الظواهر المؤرقة في المجتمع وتغيير سلوك الاشخاص، كطلاء محولات الكهرباء التي يكتب عليها من قبل البعض، بالإضافة الى تلوين ورسم جداريات على مناطق مميزة في المدينة، للفت انتباه الزوار والسياح بجمالية العقبة بكل تفاصيلها.
ويقول صاحب المبادرة يوسف هلالات، ان المبادرة انبثقت من خلال شركة فضاء العقبة الداخلي، والتي تقوم على اعمال ايجابية ومنها فكرة تبني الغطاس الاردني الكابتن عدنان النصرات، بحيث يقوم على الغطس 144 ساعة أي لمدة ستة ايام متواصلة في جوف البحر لكسر الرقم العالمي ودخول موسوعة غينس، بالإضافة الى دعم وتوجيه ذوي الاحتياجات الخاصة القادرين على الانجاز والعطاء لكنهم يحتاجون الى التحفيز.
ويشير هلالات إلى أن “ابدأ بنفسك” هي عبارة عن دائرة تقوم على البدء من الشخص نفسه بتغير سلوكه بشكل إيجابي في المجتمع، وعندما يتغير بالتالي يتغير كل من حوله، مؤكداً ان الفريق العامل في المبادرة يحتوي على كافة مكونات المجتمع الذكور والإناث، ويترجمون كل أفكارهم الخلاقة على أرض الواقع.
وبين هلالات أن آخر نشاط قامت به المبادرة هو تحفيز ذوي الاحتياجات الخاصة، بهدف تفعيل دور المجتمع وإبراز نقاط القوة لدى كل واحد منهم للرقي بمستواه الشخصي، وكذلك بناء انسان واع عالي الفكر والثقة بنفسه وبدوره الإيجابي بالمجتمع، اضافة الى التركيز على الجانب النفسي لبناء الشخصية الاستقلالية الواثقة من نفسها ومن قدرتها على العطاء بمختلف أنواعه، وجعله لبنة بناءة بالمجتمع.
وتضمن حفل اشهار المبادرة توزيع جوائز على الاطفال ذوي الاعاقة بالإضافة الى عرض غنائي قامت به مجموعة من ذوي الاحتياجات الخاصة يمثلون مركز الأمل للشلل الدماغي، الى جانب فرقة استعراضية من المملكة العربية السعودية وألعاب مختلفة.
ويؤكد هلالات أن المبادرة بصدد اقامة اعمال تطوعية مختلفة في كافة محافظة العقبة على رأسها حملات بيئية لجمع النفايات والانقاض من على شواطئ الثغر الباسم، اضافة الى جوفه من خلال فريق من الغواصين على رأسهم البطل الاردني الغطاس عدنان النصرات الذي سينفذ كذلك رابع غطساته خلال الأشهر القريبة لكسر الرقم العالمي ودخول موسوعة غينس كأطول غطسة في أعماق خليج العقبة تصل الى 6 أيام متواصلة.
ويشير هلالات إلى أن كل هذه الأعمال التطوعية بدعم شخصي ولا تتلقى أي دعم من أي جهة، مؤكداً ان الاعمال التطوعية تنمي الحس الوطني وتشغل أوقات الشباب والمشاركين في كل ما هو نافع ومفيد لهم ولوطنهم، بالإضافة الى تغيير سلوك الفرد والزج به في مجتمع واع وسليم الأفكار مما ينعكس مستقبلا على وطنه وعليه في آن واحد.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock