الرياضةرياضة محلية

اتحاد الشطرنج يناقش المشاركة في الأولمبياد العالمي

مصطفى بالو

عمان- يناقش اتحاد الشطرنج الملكي مشاركة منتخبي الرجال والسيدات، في الأولمبياد العالمي الذي يقام في الهند ابتداء من السابع والعشرين من تموز (يوليو) المقبل، بعد أن كان من المقرر استضافته في روسيا في الفترة ذاتها، إلا أن أحداث الحرب بين روسيا وأوكرانيا حالت دون ذلك.
وتحفل البطولة بمشاركة نخبة من المنتخبات العربية والقارية والدولية، ويمثلهم فيها اللاعبون واللاعبات ذوي الألقاب الشطرنجية والتصنيفات الدولية المرتفعة.
وقال رئيس اتحاد الشطرنج الملكي م. نواف إرشيدات، في رده على استفسارات “الغد”: “يجتمع مجلس إدارة اتحاد الشطرنج مساء اليوم، وذلك من أجل مراجعة ومتابعة خطته السنوية، وما يبرز على أجندتها من مشاركات خارجية، والتي يأتي في مقدمتها أولمبياد الشطرنج العالمي، الذي يقام في نهاية تموز (يوليو) المقبل، حيث نسمي عادة 5 لاعبين للرجال، و5 في منتخب السيدات، إضافة إلى المدرب، وندرسها من حيث تكاليفها المالية لاتخاذ القرار المناسب لتسمية الوفد المسافر إلى الهند”.
وتابع: “نحرص على تأكيد الحضور الأردني المشرف في الحدث الشطرنجي العالمي، وتحقيق إنجازات جديدة للعبة والرياضة الأردنية، خصوصا وأن الشطرنج الأردني ترك بصمته على منصة تتويج البطولة العالمية، حين توج سامي السفاريني بفضية البورد في منافسات البطولة التي أقيمت العام 2016، وكذلك توجت اللاعبة بشرى الشعيبي بذهبية البورد في أحداث البطولة العام 2018، ولدينا ثقة كبيرة بلاعبينا ولاعباتنا بمواصلة مشوار الإنجازات في هذه النسخة”.
وزاد إرشيدات: “تقام انتخابات مجلس إدارة جديد للاتحاد الدولي للعبة، على هامش أولمبياد الشطرنج العالمي في الهند، والتي يترشح لخوضها الرئيس الحالي الروسي ركادي دفوركوفيتش، ورغم العقوبات والضغوطات التي طالت روسيا من الدول الغربية، بسبب حربها على أوكرانيا، إلا أن دفوركوفيتش عازم على خوض غمار المنافسة، وهو يحظى باحترام ودعم كبيرين من الاتحادات الوطنية الأعضاء، بسبب ما قدمه للعبة واللاعبين في فترة قصيرة من توليه المنصب”.
وحول آخر مستجدات النادي الملكي بعد إجراء الانتخابات التي انتهت بفوزه رئيسا بالتزكية مؤخرا، قال إرشيدات: “جرت الانتخابات في منتصف شهر رمضان المبارك، لذا لم تسمح الظروف خلال تلك الفترة بعقد الاجتماع الأول، والذي يعقد اليوم أيضا، وسيتم فيه توزيع المناصب الإدارية بين الأعضاء المنتخبين، إلى جانب مناقشة خطة النادي خلال المرحلة المقبلة، والتي ننطلق فيها من المبادئ والتعاليم التي أرساها مؤسس النادي الرئيس السابق المغفور له بإذن الله سمو الأمير محمد بن طلال، والتي نعتبرها نبراس عمل الإدارات والأجيال المقبلة”.
يذكر أن نتائج انتخابات مجلس إدارة النادي الملكي، أفرزت فوز م. نواف إرشيدات رئيسا بالتزكية، وأعضاء مجلس الإدارة غيداء العطار وحصلت على 42 صوتا، وأحمد الغزوي (41 صوتا)، د. نعيم الظاهر (40 صوتا)، فيصل سرور (39 صوتا)، باسل المجالي (38 صوتا)، د.أحمد الشواورة (36 صوتا)، فيما لم يحالف الحظ عضوا الاحتياط بشرى الشعيبي (16 صوتا)، وتحرير العواملة (8 أصوات).

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock