;
اقتصادشركات وأعمال

اتفاقية تعاون للتمكين الرقمي وتعزيز ثقافة الابتكار

وقّعت أورنج الأردن، اليوم الأحد، اتفاقية تعاون مع مؤسّسة التدريب المهني لإطلاق مختبر التصنيع الرقمي Orange FabLab وأكاديمية برمجة وحاضنة أعمال في معهد تدريب مهني السلط بمحافظة البلقاء.

جاء ذلك تحت رعاية وزير العمل، رئيس مجلس إدارة مؤسّسة التدريب المهني نايف زكريا استيتية.

وتم التوقيع في وزارة العمل من قبل مدير عام مؤسّسة التدريب المهني، المهندس أحمد مفلح الغرايبة، ونائب الرئيس التنفيذي/ المدير التنفيذي للمالية والاستراتيجية لدى أورنج الأردن، رسلان ديرانية، في إطار مشروع (مساحة الابتكار) ضمن برنامج مدته ثلاث سنوات، يتم تنفيذه بدعم من الاتحاد الأوروبي من خلال برنامج “الابتكار من أجل نمو المشاريع وفرص العمل” (ابتكار اﻷردن) من أجل التمكين الرقمي وتعزيز ثقافة الابتكار على نطاق واسع.

وتعد البرامج الرقمية المجانية التي سيتم إطلاقها في مؤسّسة التدريب المهني في البلقاء استكمالاً لمشروع “مساحة الابتكار” الذي يعمل على توسعة دائرة برامج أورنج الرقمية المجانية ومنح الشباب والشابات فرصة الاستفادة من التدريب في مجالات رقمية مطلوبة لتعزيز فرصهم في العمل وتمكينهم من إطلاق مشاريعهم الريادية.

وبموجب الاتفاقية، ستتضمن برامج التعاون بين الطرفين كلاً من مختبر التصنيع الرقمي Orange FabLab لتدريب المنضمين على مهارات أجهزة وأدوات التصنيع الرقمي لتمكينهم من صناعة النماذج الأولية لأفكارهم ومشاريعهم، في حين ستقدم أكاديمية البرمجة تدريباً متكاملاً للطلبة على مدار 7 أشهر تشتمل لغات البرمجة بهدف “التدريب من أجل التشغيل”، فضلاً عن الحاضنة التي ستدعم أورنج من خلالها المشاريع الناشئة لتعزيز نموّها وتوسّعها.

وقال استيتية إن توقيع هذه الاتفاقية المميزة ضمن التطوير الذي تقوم به مؤسسة التدريب المهني لتمكين الشباب في كافة فئاتهم للاستفادة والتطور من حيث المهارات الفنية والمهنية اللازمة لسوق العمل، وذلك ضمن توجيهات جلالة الملك لتقديم الخدمات للشباب في كافة المحافظات، وتوجيهات مباشرة من سمو ولي العهد الذي طلب التركيز على مهارات المستقبل وتزويد الشباب بأفضل البرامج لتمكين الشباب على تطوير مهارات فنية متخصصة للعمل في جميع مناطق الأردن والإقليم، وضمن التوجهات لتحديث وتطوير منظومة التدريب المهني حيث تأتي اتفاقية التعاون مع شركة الاتصالات الأردنية Orange الأردنّ التي تعد المزود الرقمي الرائد والمسؤول في المملكة وإحدى الشركات التابعة لمجموعة Orange العالمية، وذلك من خلال استراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية، وبهدف إحداث تأثير مستدام على حياة الأردنيين انطلاقاً من دورها المجتمعي ومكانتها الرائدة بالعمل على تنفيذ عدة برامج رقمية مجانية لتمكين المزيد من الأردنيين وتعزيز الشمول الرقمي بما يعود بالنفع على التنمية الاقتصادية والمجتمعية.

وأكد استيتية أن اليوم في ظل افتتاح هذا المركز المتقدم بدعم من شركة أورنج استجابة من الشركة لأهمية تطوير وتمكين الشباب في مهارات متخصصة جدا مطلوبة في السوق العالمي، تستهدف الوصول إلى 200 شاب في التعليم المهني والتقني في مجال الأنظمة الذكية والبرمجة، المدينة الذكية التي ستقوم شركة أورنج بافتتاحها في مدينة السلط تأتي ضمن الحاجة الكبيرة اليوم وتطور الشباب الأردني وتمتعهم بمهارات تكنولوجية عالية.

وعبّر ديرانية عن سعادته بتعاون أورنج الأردنّ مع مؤسّسة التدريب المهني لتحقيق الأهداف المشتركة التي تسهم في تزويد الشباب والشابات بالخبرات اللازمة لتمكينهم وتعزيز مشاركتهم في التنمية وسوق العمل، لافتاً إلى أن تواجد برامج أورنج الرقمية في البلقاء يأتي حرصاً على شمول مختلف مناطق المملكة، وذلك ضمن توسّع هذه المشاريع في الشمال والجنوب والعاصمة، حيث وصل عدد المستفيدين منها/ الشهادات الممنوحة من خلالها إلى 20 ألف في إطار مشروع “مساحة الابتكار” بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي.

وأكّد ديرانية التزام الشركة بمواصلة توسعة دائرة البرامج ضمن مشروع “مساحة الابتكار”، انطلاقاً من دور أورنج كمزوّد رقمي رائد ومسؤول في التمكين المستدام الذي يعزز من مساهمة المستفيدين في النمو الاقتصادي والمجتمعي، مؤكّداً اعتزازه بالشراكات الاستراتيجية التي تسهم في تحقيق ذلك.

من جانبه، قال مدير عام مؤسّسة التّدريب المهنيّ المهندس أحمد مفلح الغرايبة إننا نسعى في المؤسّسة إلى إدخال تخصصات جديدة ضمن برامج ومهارات المستقبل النوعية للشباب، وهذا يعتبر جزءا من تغيير الصورة النمطية للمؤسسة والحرص على تمكين الشباب، وتمثل هذه الشراكة مع أورنج تطبيقا مباشرا للشراكة الحقيقية مع القطاع الخاص، مشيراً إلى أنّ المؤسسة مهتمة بتوسيع هذه الشراكة ونقلها لجميع محافظات المملكة.

وأضاف الغرايبة أن التقديم سيكون متاحاً للبرامج التدريبية ضمن الفئة العمرية 18-30 سنة وضمن آلية اختيار مشتركة بين المؤسّسة وأورنج.

وبين أنّ المؤسّسة حريصة على تعزيز الشراكة مع كافة الجهات المعنية بقطاع التدريب المهني والتقني في القطاعات التنموية كافة لتوفير فرص التدريب والتشغيل المستدامة للشباب الذكور والإناث، والمساهمة في الجهود الحكومية التي تسعى لتوفير فرص التشغيل للشباب في جميع محافظات المملكة.

وتابع الغرايبة أن المؤسّسة وضمن خططها المستقبلية ستتجه إلى التدريب في مجال التطبيقات التكنولوجية الحديثة والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء وعلوم وبرمجة الروبوتات وإدارة البيانات.

ويذكر أن مشروع “مساحة الابتكار” المموَل من الاتحاد الأوروبي يعمل على توسيع نطاق مشاريع أورنج الرقمية لتشمل إنشاء 9 مراكز مجتمعية رقمية، 5 أكاديميات برمجة جديدة، و5 مختبرات تصنيع، و8 مسرّعات نمو للشركات الناشئة وحاضنات للأعمال، فضلاً عن ملتقى الابتكار في قرية أورنج الرقمية بالعاصمة عمان.

وتعد هذه المبادرة مشروعاً رائداً على مستوى الأردنّ ووجهة تجمع كل ما يلزم للإبداع الرقمي والدعم الريادي، حيث ستعمل على تعريف المزيد من الشباب على الثقافة الرقمية وتطوير مهاراتهم الرقمية، بالإضافة إلى رعاية قطاع الريادة من خلال تحديد الفرص الهامة التي من شأنها تعزيز نمو الاقتصاد الرقمي.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock