السلايدر الرئيسيالعرب والعالم

اتهامات متبادلة بين حزب الله والقوات اللبنانية.. وميقاتي يتابع

بيروت – اتهمت جماعة حزب الله اللبنانية، الخميس، مسلحين من حزب القوات اللبنانية بالهجوم المسلح على محتجين قرب موقع احتجاج مزمع ضد قاضي التحقيق في انفجار مرفأ بيروت، في الوقت الذي استنكر فيه حزب القوات اللبنانية من الاشتباكات التي حصلت.

وقالت جماعة حزب الله اللبنانية، الخميس، إن مسلحين من حزب القوات اللبنانية هاجموا محتجين من الجماعة ومن حركة أمل.

وقال حزب الله في بيان، “مجموعات من حزب القوات اللبنانية التي انتشرت في الأحياء المجاورة، وعلى أسطح البنايات ومارست عمليات القنص المباشر للقتل المتعمد”.

حزب القوات اللبنانية، “أستنكر الأحداث التي شهدتها منطقة بيروت وبالأخص محيط منطقة الطيونة بمناسبة التظاهرات التي دعا إليها “حزب الله”، قائلا، إن السبب الرئيسي لهذه الأحداث هو السلاح المتفلِّت والمنتشر الذي يهدِّد المواطنين في كل زمان ومكان، وفق وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية.

ودعا الحزب رئيس وحكومة لبنان إلى إجراء تحقيقات كاملة ودقيقة لتحديد المسؤوليات عما جرى في العاصمة اللبنانية.

وقتل 6 أشخاص، وأصيب آخرون، الخميس، في تبادل لإطلاق نار بين حزب الله وحركة أمل مع مجهولين في العاصمة اللبنانية بيروت، وفق وزير الداخلية اللبناني بسام مولى.

وقال مولى، إن جميع القتلى من الطرف نفسه، واصفا ذلك بـ ” الأمر الخطير جدا”.

من جهته، وصل رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي يرافقه وزير الدفاع موريس سليم إلى غرفة عمليات قيادة الجيش لمتابعة مجريات الأوضاع مع قائد الجيش العماد جوزاف عون، وفق تغريدة للجيش اللبناني عبر تويتر.

ودعا ميقاتي إلى الهدوء بعد إطلاق النار.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock