إربد

اجتماع لرؤساء مجالس الجامعات الحكومية لايجاد حل لرسوم “الجسيم”

أحمد التميمي

اربد – خلص اجتماع لرؤساء مجالس أمناء الجامعات الأردنية الرسمية والذي عقد في جامعة اليرموك الى إيجاد حل مناسب فيما يتعلق برسوم “الجسيم”.
وتضمن الاجتماع ايجاد الحلول اللازمة لتسديد مديونية في الجامعات الأردنية، وإعادة هيكلة الرسوم الجامعية في الجامعات ذات الرسوم المنخفضة من أجل تحقيق التوازن بين الرسوم للتخصصات المختلفة.
ودعوا في الاجتماع الذي تراسه رئيس مجلس الأمناء في جامعة اليرموك الدكتور خالد العمري الى طرح امكانية توحيد الأنظمة المعمول بها في الجامعات الأردنية الرسمية، والسعي لإيجاد مصادر دخل جديدة للجامعات، ومعالجة التباين في حوافز الموازي.
وقال العمري أنه وخلال الاجتماع الذي جاء بهدف التحاور بين رؤساء مجالس الأمناء حول عدد من القضايا والمشاكل التي تعاني منها الجامعات الرسمية، ولا سيما الأوضاع المالية الصعبة التي تمر بها، تم تشكيل لجنة متابعة برئاسته وعضوية كل من الدكتور محمد عدنان البخيت رئيس مجلس أمناء جامعة آل البيت، والدكتور صبري ربيحات رئيس مجلس أمناء جامعة الطفيلة التقنية، تعنى بإعداد ترتيب لأولويات العمل على القضايا المتعلقة بالجامعات الرسمية من أجل متابعتها، وعرضها على وزير التعليم العالي والبحث العلمي.
من جهة أخرى قال الدكتور خالد العمري خلال ترأسه اجتماع مجلس أمناء جامعة اليرموك ، أن المجلس قد نسب إلى مجلس التعليم العالي بالموافقة على أعداد الطلبة المقترح قبولهم في الجامعة لمرحلة البكالوريوس على البرنامج العادي للعام الجامعي 2019-2020.
وأشار إلى أن المجلس ناقش أيضا خلال الجلسة أعداد الطلبة المقترح قبولهم في الجامعة لبرامج الدراسات العليا لمرحلتي الماجستير والدكتوراه للعام الجامعي 2019-2020، وقد تمت الموافقة على الأعداد المقترحة لكل برنامج.
ولفت إلى أن المجلس قرر أيضا الموافقة على تخصيص مقعدين في كلية الطب ضمن البرنامج الموازي لأبناء الاختصاصيين في مركز الحسين للسرطان، وذلك وفق ملحق الاتفاقية المبرمة بين الجانبين، إضافة لمناقشة وإقرار عدد من اتفاقيات ومذكرات التعاون المبرمة بين جامعة اليرموك وعدد من الجامعات والمؤسسات الوطنية والدولية.

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
39 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock