إربد

اربد: تعطل أنشطة نادي المعلمين منذ 6 أشهر

أحمد التميمي

إربد – تراوح مشكلة حسم انتخابات الهيئة الإدارية لنادي المعلمين في إربد مكانها منذ 6 أشهر، بعد ان تعادل عضوان في عدد الاصوات وهم (عبدالكريم جرادات وفؤاد الحصري).
وتنص المادة 21 الفقرة (أ) من نظام أندية المعلمين رقم 12 لسنة 1995 أن الهيئة الإدارية تتألف من 9 أعضاء؛ 4 يعينهم وزير التربية والتعليم و5 ممن حصلوا على اعلى الاصوات وتم انتخابهم وفقا لأحكام هذا النظام.
وقال عضو الهيئة الادارية في النادي هيثم البطاينة إن اعمال النادي مصابة بشلل تام منذ 6 أشهر، بعد تلكؤ الوزارة بحسم مسألة العضوين اللذين فازا وتعادلا بعدد الأصوات بانتخابات الهيئة الإدارية، مشيرا إلى أن النادي يقدم خدماته إلى أكثر من 4 آلاف معلم وأسرهم منتسبين للنادي.
وأشار البطاينة الى ان النادي يوجد فيه صالات متعددة الأغراض تؤجر لمؤسسات المجتمع المدني، إضافة إلى وجود ملعب خماسي ومسبح يخدم المنتسبين، فضلا عن أن النادي يقوم بتسيير رحلات ترفيهية وعمرة إلى الديار المقدسة، وجميع تلك النشاطات لغاية الآن معطلة.
وقال البطانية إن النادي لم يمارس اي نشاط منذ انتخابه، مشيرا الى ان النادي أعد حزمة من النشاطات كان يعتزم تنفيذها خلال فترة عمله وحسب الانظمة المسموح فيها كالاحتفالات الوطنية وتشجيع المعلمين وأسرهم على الإسهام في الأنشطة التربوية والاجتماعية والثقافية والرياضية، وتشجيع الندوات والمؤتمرات والبحوث حول القضايا التربوية بما يخدم العملية التربوية.
وأكد أن الوزارة اشتبهت بوجود تجاوزات في النادي، وقامت على إثرها بتشكيل لجان تحقيق ليتبين عدم وجود اي تجاوزات، موضحا ان اعضاء من مجلس النواب تدخلوا لدى الوزارة من أجل حل المشكلة، إلا أن المشكلة ما زالت تراوح مكانها.
بدوره، قال رئيس فرع نقابة المعلمين في اربد سالم ابو دوله ان لا يجوز ان تبقى امور النادي معلقة منذ 6 أشهر، وخصوصا وان النادي يخدم اكثر من 4 آلاف معلم وأسرهم، مشيرا الى انه بإمكان الوزارة حسم مسألة تعادل اصوات العضوين الخامس والسادس بتعيين السادس من ضمن الأعضاء الذين يعينهم الوزير.
وأشار إلى أن هنالك حلا آخر بإمكان الوزارة اللجوء إليه بتعيين عضو مدة سنة والآخر سنة اخرى، وخصوصا وأن مدة الهيئة الإدارية سنتين، حتى يتسنى للهيئة الادارية القيام بعملها وخصوصا وأنه لم يتبق من عمر الهيئة الإدارية الا سنة و4 أشهر.
وأكد ابو دولة ان مرافق النادي مصابة بشلل تام الآن، بعد ان كانت جميع مرافقه تشتغل في فصل الصيف، وترفد ميزانية التربية بمبالغ مالية، مشيرا الى ان هناك اعضاء من الهيئة الادارية ونوابا قد قابلوا الوزير من اجل حل الاشكالية، الا انه ولغاية الآن ما زالت تراوح مكانها.
وأشار الى ان المعلم في القطاع الحكومي يدفع اشتراكا سنويا للنقابة بقيمة 12 دينارا، مشيرا الى ان المنتسبين للنادي باتوا يتهمون الهيئة الادارية بالتقصير لعدم وجود اي نشاطات.
وتنص المادة 7 الفقرة (أ) من النظام نفسة ان يدفع العضو العامل رسم الاشتراك السنوي 12 دينارا إذا كان معلما في المؤسسات التعليمية التابعة للوزارة أو متقاعدا منها، و60 إذا كان معلما في المؤسسات التعليمية الأخرى أو متقاعدا منها، وتستوفى دفعة واحدة.
وانتقد أبو دوله ما اسماه بالخلل في النظام لعدم وجود فقرة تنص في حال وجود تعادل في عدد الاصوات فيما يتعلق بانتخابات الهيئة الادارية، داعيا الى تعديل النظام لإنهاء الجدل في حال تعادل الاصوات.
وتنص المادة نفسها ان تكون مدة دورة الهيئة الإدارية سنتين من تاريخ انتخابها، وتنتخب الهيئة الإدارية في اول اجتماع لها من بين أعضائها رئيسا ونائبا للرئيس، وان تجتمع الهيئة الإدارية مرة على الأقل كل خمسة عشر يوما بدعوة من الرئيس أو نائبه في حالة غيابه.
وبالرغم من محاولات “الغد” العديدة والمستمرة للاتصال مع أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية والفنية الدكتور محمد العكور، إلا انه لم يرد على هاتفه.
وكانت كتلة العهد في إربد فازت بثلاثة مقاعد من مقاعد الهيئة الإدارية لنادي المعلمين في اربد في الانتخابات التي جرت قبل 6 أشهر من اصل خمسة مقاعد من مقاعد الهيئة، فيما فازت كتلة التغيير المنافسة بمقعد واحد، وتساوى مرشحان من الكتلتين بالمقعد الخامس.
وأسفرت النتائج عن فوز كل من شاهر القبلان وهيثم البطاينة والدكتور محمد التلاوي وهم من كتلة العهد فيما فاز ياسر الرفاعي من التغيير، وتساوى المرشحان فؤاد الحصري وعبدالكريم جرادات بعدد الاصوات.
يشار الى انه شارك في الانتخابات 1158 معلما ومعلمة من اصل 3091 يحق لهم الاقتراع من اعضاء الهيئة العامة.

[email protected]

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock