إربدالسلايدر الرئيسيمحافظات

اربد: لا اقبال على التسجيل في المدارس الخاصة

احمد التميمي

اربد – أربكت ضبابية خطة التدريس في المدارس للعام الدراسي المقبل اولياء امور طلبة المدارس الخاصة، ما منع الكثير منهم من تسجيل أبنائهم في هذه المدارس، التي شهدت حركة شبه معدومة للتسجيل بخلاف مثل هذه الايام في السنوات السابقة، وذلك في ظل المشهد الوبائي المتغير في محافظة اربد خاصة في الايام الاخيرة، وانباء عن انتظام الدراسة عن بعد مع استمرار جائحة كورونا.
ويتخوف العديد من أولياء الأمور من تسجيل أبنائهم في المدارس الخاصة للفصل الدراسي المقبل وتكبد مبالغ مالية كبيرة مقابل الدراسة عن بعد في ظل استمرار الجائحة.
وأكد محمد سليم، أن تأخر إعلان خطة الدراسة في ظل استمرار جائحة كورونا دفعته الى تأخير تسجيل 3 من أبنائه في مدارس خاصة.
وأشار إلى أنه في الفصل الدراسي الماضي قام بتسجيل أبنائه الثلاثة في مدارس خاصة ودفع الأقساط المترتبة عليهم بشكل كامل، ليتفاجا بتعطيل المدارس لمدة 3 شهور.
وقال ان غموض وزارة التربية والتعليم في الإعلان عن التدريس للفصل المقبل دفعه إلى تأجيل تسجيل أبنائه في المدارس لنهاية الشهر الحالي موعد بدء العام الدراسي.
وأشار إلى أن جائحة كورونا تسببت بتخفيض راتبه الشهري وأصبح غير قادر على تسجيل جميع أبنائه في المدارس الخاصة، مما يدفعه للتفكير إلى نقل احد أبنائه إلى المدارس الحكومية.
وقال علي عبابنة، ان عدم الإعلان عن كيفية التدريس في المدارس لغاية الآن دفعه إلى عدم تسجيل ابنه في المدارس الخاصة.
وأشار إلى أنه في الفصل الدراسي قام بدفع الأقساط المترتبة عليه بشكل سنوي من اجل الحصول على خصم، إلا انه تفاجأ بتعطيل المدارس والدراسة عن بعد، حيث رفضت إدارة المدرسة إرجاع أي مبلغ مالي.
ولفت إلى أنه فضل التريث لنهاية الشهر الحالي لحين كشف خطة الدراسة للفصل الدراسي المقبل، وخصوصا ان هناك أنباء متداولة تشير حتمية الدراسة عن بعد، في ظل تسجيل إصابات جديدة بفيروس كورونا.
ولفت احمد مراشدة، إلى انه اضطر إلى نقل أبنائه من المدارس الخاصة إلى الحكومية نظرا للأوضاع الاقتصادية الصعبة.
ولفت إلى أنه في الفصل الدراسي الماضي التزم بدفع جميع الأقساط المرتبة على أبنائه في المدارس الخاصة وبدل المواصلات، مؤكدا أن استمرار وقوع إصابات بفيروس كورونا دفعه إلى نقل أبنائه إلى مدارس حكومية لتفادي دفع رسوم مرتفعة للمدارس الخاصة.
وقال صاحب مدرسة خاصة في اربد طلب عدم ذكر اسمه، ان الشائعات التي يتم تداولها باستئناف الدراسة عن بعد تسببت بعدم الإقبال على التسجيل في المدارس.
وأشار إلى أن العديد من أولياء الأمور راجعوا المدرسة وقاموا بتسجيل أبنائهم في المدرسة دون دفع أي رسوم مدرسية، تحسبا من حدوث أي طارئ والعودة إلى الدراسة عن بعد.
وأكد أن العديد من المدارس باتت تعاني أوضاعا صعبة في ظل عدم الإقبال على التسجيل في الوقت الحالي، مبينا أن العديد من المدارس اضطرت إلى الاستغناء عن كادرها التعليمي أو التقليل منه لعدم قدرتها على الإيفاء بالتزاماتها.
وقال نقيب أصحاب المدارس الخاصة منذر الصوراني، ان المدارس الخاصة لم تستقبل لغاية الآن تسجيل الطلبة، مؤكدا أن معظم المدارس الخاصة لم تفتح أبوابها باستثناء بعض الموظفين الذين يقومون على تهيئتها.
وأشار الصوراني إلى أن المدارس الخاصة في الأعوام الماضية كانت تفتح أبوابها لتسجيل الطلبة قبل موعد الدوام المدرسي بأكثر من شهر، إلا أن هذا العام مختلف بسبب جائحة كورونا.
وأكد الصوراني، انه ولغاية الآن لم تعلن وزارة التربية والتعليم عن كيفية التدريس في المدارس، إلا إنها أعلنت عن بدء العام الدراسي نهاية الشهر الحالي.
وقال انه من المبكر الحديث عن شكل الدراسة في الفصل الدراسي المقبل، وعن تراجع تسجيل الطلبة في المدارس الخاصة، وخصوصا انه لا يزال هناك متسع من الوقت لتسجيل الطلبة.
وكان وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي أكد، أن دوام الطلبة في المدارس للعام الدراسي المقبل 2021/2020 سيبدأ في الأول من شهر أيلول(سبتمبر) المقبل بالشكل المعتاد.
وبينت الأمين العام للشؤون الإدارية والمالية في وزارة التربية والتعليم، الدكتورة نجوى قبيلات، في تصريحات صحفية سابقة ان قرار التدريس ما زال حتى الآن “أن يكون الطلبة على مقاعد الدراسة” ما لم يطرأ أي تغيير على الوضع الوبائي في المملكة.
وأوضحت قبيلات أن وزارة التربية تدرس كل السيناريوهات، ومن بينها “التعليم عن بعد وتقسيم الفترة الى صباحي مسائي، وعلى أيام”، وذلك في حال طرأ أي تغيير على الوضع الوبائي ” لا قدر الله”.
وأشارت إلى أن التربية تعمل في هذه الآونة على حصر المدارس الحكومية التي تتوفر فيها شروط السلامة العامة والتباعد لمسافة متر بين كل طالب وطالب، ومعالجة أوضاع المدارس الأخرى، عبر الاستئجار أو غيرها من السيناريوهات.
وحول المدارس الخاصة، أكدت قبيلات أن وزارة التربية لا تمنح ترخيصا لأي مدرسة خاصة دون وجود مسافة تباعد بين الطلبة تصل إلى “متر”، وتدرس تنفيذ إجراءات الصحة العامة في المدارس الخاصة لتطبيقها بداية العام الدراسي المقبل.

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
41 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock