آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

استطلاعان حول انتخابات “الكنيست” تظهر تساوي “الليكود” و”كاحول لافان” بـ32 مقعدا

القدس المحتلة – أظهر آخر استطلاعين للرأي في جزل الانتخابات الاسرائيلية المزمعة الثلاثاء المقبل تساوي عدد المقاعد التي ستحصل عليها قائمتا الليكود و”كاحول لافان” بـ32 مقعدًا لكل منهما، لو أجريت الانتخابات الآن.
وبين الاستطلاعان واللذان أجريا عبر القناتان 12 و13 في الاحتلال الاسرائيل مساء أول من أمس حصول القائمة المشتركة (الكتلة العربية) على 12 مقعدًا، وفق القناة 13، بينما حصلت في القناة 12 على عشرة مقاعد فقط.
وبحسب استطلاع القناة 13 فتساوت قوّة “يسرائيل بيتنا ” برئاسة أفيغدور ليبرمان، وقوّة “إلى اليمين” برئاسة آييلت شاكيد، بحصول كل منهما على 9 مقاعد، تلتهما قائمة “يهدوت هتوراه” بحصولها على 7 مقاعد، أما “شاس” فحصلت على ستة مقاعد، و”المعسكر الديمقراطي” على خمسة مقاعد؛ وتحالف العمل و”غيشر” على 4 مقاعد، ومثلها لقائمة “عوتسما يهوديت” الكهانيّة.
أما بحسب القناة 12 فتساوت قوّة “يسرائيل بيتنا” برئاسة أفيغدور ليبرمان، وقوّة “إلى اليمين” برئاسة آييلت شاكيد، و”يهدوت هتوراه” بحصول كل منهم على 8 مقاعد، أما “شاس” فحصلت على سبعة مقاعد، و”المعسكر الديمقراطي” على ستة مقاعد؛ وتحالف العمل و”غيشر” على 5 مقاعد، ومثلها لقائمة “عوتسما يهوديت” الكهانيّة.
وما يزال رئيس حكومة الاحتلال بنيامين ظهر آخر استطلاعين للرأي في جزل الانتخابات الاسرائيلية المزمعة الثلاثاء المقبل تساوي عدد المقاعد التي ستحصل عليها قائمتا الليكود و”كاحول لافان” بـ32 مقعدًا لكل منهما، لو أجريت الانتخابات الآن.
وبين الاستطلاعان واللذان أجريا عبر القناتان 12 و13 في الاحتلال الاسرائيل مساء أول من أمس حصول القائمة المشتركة (الكتلة العربية) على 12 مقعدًا، وفق القناة 13، بينما حصلت في القناة 12 على عشرة مقاعد فقط. بحسب الاستطلاعين غير قادر على تشكيل حكومة مقبلة مع ما يسمّيهم “شركاءه الطبيعيين” في إشارة إلى الصهيونيّة الدينيّة والحريديين.
كما بيّن استطلاع القناة 12 أن 40 % من الصهاينة يفضّلون تشكيل “حكومة وحدة علمانيّة”.
إلى ذلك أكد أكثر من كاتب روسي أن نتنياهو جاء الى روسيا ومنطقة سوتشي تحديدا في زيارة إنتخابية أول من أمس .
وبين الكتاب أن لقاء نتنياهو التقى بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ووزير الدفاع سيرغي شويغو وناقش معهما التعاون في الشأن السوري وسياسة إيران، حيث أكد بوتين أنه يدرك أن نتنياهو لم يأت في زيارة بسيطة، إنما انتخابية، فالثلاثاء القادم، ستجرى انتخابات برلمانية مبكرة في إسرائيل، ولن تكون أصوات الناخبين الناطقين بالروسية لرئيس الوزراء الحالي وحزبه الليكود فائضة عن الحاجة.
وحول زيارة نتنياهو إلى سوتشي، قال زعيم حزب “إسرائيل بيتنا”، أفيغدور ليبرمان، لـ” كوميرسانت” “هذه زيارة انتخابية بحتة تراهن على الأصوات الروسية، ولا علاقة لها بالسياسة الخارجية أو القضايا الأمنية”.
وأعرب عن شكوكه في أن تساعد مثل هذه الخطوة بنيامين نتنياهو في الحصول على دعم انتخابي إضافي من الناخبين الناطقين بالروسية.
وأضاف “في إسرائيل، لن ينساق أحد إلى ذلك، الذهاب لالتقاط الصور مع بوتين قبل أيام قليلة من الانتخابات، في حين وبخت وزارة الخارجية الروسية عشية ذلك نتنياهو على تصريحاته حول غور الأردن”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock