ثقافة

افتتاح “منتدى الحضارات العالمي الثاني”

عمان- الغد– افتتح الرئيس الاذربيجاني الهام علييف في الثلاثين من الشهر الماضي وبحضور ممثلين رفيعي المستوى من أكثر من 100 بلد ومن بينها الأردن، منتدى حوار الحضارات العالمي الثاني تحت شعار “التعايش السلمي في العالم المتعدد الثقافات”.
وشدد الرئيس علييف في كلمته التي ألقاها خلال حفل الافتتاح على أهمية الحوار والنقاش بين أصحاب الحضارات المختلفة للتوصل إلى قواسم مشتركة، مشيرا إلى أن التحديات التي يواجهها العالم اليوم تستدعي مزيدا من الحوار الذي ينبغي أن يقوم على أسس واضحة وصحيحة.
وانعقدت بباكو جلسة أولى تحت عنوان “ممرات الثقافة في جنوب شرق أوروبا، والبحر الأسود والقوقاز-التراث المشترك، والمهام العامة ومستقبل مستدام”، وذلك في إطار المنتدى العالمي الثاني للحوار بين الثقافات.
وشهدت الجلسة مناقشة قضايا التفاهم بين الثقافات والتنوع الثقافي بهدف التوصل للسلام والتنمية. كما ونظمت في إطار فعاليات المنتدى في فندق “ماريوت أبشيرون” جلسة أخرى في موضوع “العلاقات الإسلامية الغربية: من التناحر حتى التعاون”.
 من جهته التقى وزير الثقافة الدكتور بركات عوجان الذي يترأس الوفد الأردني، وعلى هامش أعمال المنتدى، الدكتر
عبد العزيز بن عثمان النويجري المدير العام للايسسكو، وتم بحث آفاق التعاون بين وزارة الثقافة والمنظمة، وكذلك التأكيد على أهمية المنتدى في زيادة التقارب بين الثقافات المختلفة. وبحث عوجان خلال لقائه وزير الثقافة التونسي المهدي المبروك سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وخصوصا الثقافية منها. والتقى أيضا بمدير مركز الأبحاث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية “إرسيكا”، التابع لمنظمة المؤتمر الإسلامي” الدكتور خالد آران وبحث معه سبل التعاون في مجال الحفاظ على التراث العمراني الإسلامي عبر سبل متعددة.
وشارك عوجان في الاجتماع الأول للوزراء المسؤولين عن الشؤون الثقافية في المنتدى، الذي عقد ثاني أيام المنتدى.
ويذكر أنه سيقام على هامش أعمال المنتدى دورات وحلقات نقاش تطرح فيها قضايا ذات اهتمام مشترك، إضافة إلى إقامة القمة الأولى للخريجين للبرنامج الأممي المعنون “الزعماء الناشئون” لتحالف الحضارات الأممي والاجتماع الوزاري الأول للمنتدى العالمي ومعرض اليونسكو بعنوان “لنرسم الصلح”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock