مكرم الطراونة

مكرم الطراونة

زيارة تاريخية
وسط نشاط سياسي ودبلوماسي كبير تشهده العاصمة عمان، جعلها قبلة السياسة الإقليمية على مدار أكثر من أسبوع، جاء الإعلان عن زيارة جلالة الملك عبد الله الثاني إلى العاصمة العراقية بغداد، وهو الإعلان المفاجئ الذي حمل في طياته رغبة أردنية خالصة بكسر آخر حلقات الجمود بين الجارتين الشقيقتين. خلال أكثر من 15 عاما، ومنذ الاحتلال الأميركي للعراق في 2003، انفض العرب عن الدولة الشقيقة تحت ذرائع عديدة، لم تكن أي منها واقعية، ما ساهم في أن يبتعد الساسة العراقيون عن محيطهم العربي، وبالتالي تقوية حلفهم مع إيران التي ملأت فراغ غياب العرب. صوت الحكمة كان يأتي دائما من الأردن الذي دعا...
د. محمد حسين المومني

د. محمد حسين المومني

أوباما وترامب ورمال أميركا المتحركة
منذ نهاية عهد إدارة كلنتون، يمكن وصف الدور الأميركي في المنطقة بغير المستقر والمتراجع مؤسسيا، تطغى عليه الميول والقناعات الشخصية للرؤساء بشكل متزايد وتتراجع قدرة المؤسسات الأميركية في التأثير بالقرار. بوش الابن حول رصيد إدارته المتراكم بعد أحداث أيلول الإرهابية ليشن حربا كارثية على العراق آثارها الأمنية والعسكرية ما تزال حاضرة ليومنا هذا، ضاربا بعرض الحائط نصائح غالبية أصدقاء وحلفاء الولايات المتحدة، والتقييمات الإقليمية المؤسسية بشأن هذه الحرب وتداعياتها الاستراتيجية الخطيرة. النتيجة كانت معاناة العراق لسنوات طويلة قبل أن يستعيد عافيته، وإخلال خطير وعميق بالتوازن الشرق أوسطي. ثم جاء أوباما، بعد انتخابات تاريخية لأول رئيس أميركي من أصول افريقية، ورفع...
فهد الخيطان

فهد الخيطان

الملك يفتح الطريق للحكومة
عاد رئيس الوزراء عمر الرزاز من واشنطن بنتائج مرضية. البنك الدولي استجاب لاحتياجات الموازنة، وصندوق النقد أظهر مرونة حيال موضوع المراجعة الثانية، وتفاعل بشكل إيجابي مع الخطوات الإصلاحية التي اتخذتها الحكومة بالرغم من تحفظاته على تعديلات قانون ضريبة الدخل. التفاهمات التي أبرمها الرزاز مع المؤسسات الدولية جاءت بدعم من الإدارة الأميركية، وهذا مؤشر مهم على التزام واشنطن بدعم الاستقرار في الأردن. قبل زيارة الرزاز إلى واشنطن كان الملك عبدالله الثاني قد أجرى سلسلة من الاتصالات والاجتماعات الحاسمة مع مؤثرين في صناعة القرار الأميركي والمؤسسات الدولية، مهدت الطريق مع رئيس الوزراء لإنجاز المهمة بيسر ونجاح. في المحصلة تمكن الرزاز وفريقه الاقتصادي...
ماهر أبو طير

ماهر أبو طير

هروب عائلي من الأردن إلى تركيا
تتعامى الحكومة الحالية، وشقيقاتها السابقات، عن ظاهرة خروج المال من الأردن الى تركيا تحديدا ودول أخرى، وقد بات لافتا الظاهرة الجديدة التي يمكن تسميتها بالخروج العائلي، أي رب الاسرة وعائلته ورأسماله معا الى تركيا، بعد ان كنا نشهد خروج المال فقط، وبقاء العائلات في الأردن. لا يفعلون شيئا لمنع هذه الظاهرة، وتوسعها، باعتبار ان هذه حرية شخصية، برغم انها تؤشر على ما هو أخطر، أي حالة النفور النفسي والاقتصادي على حد سواء، ونحن البلد الوحيد للأسف الشديد، الذي نفتخر بتسرب مئات الالاف من الكفاءات الى خارج الأردن، برغم انها خسارة كارثية، وبخروج المال باعتبار ان ذلك دليل على حيوية الأردنيين،...
مروان المعشر

مروان المعشر

هدير صوت الصمت
للصوت في بلادي درجات متفاوتة من النبرة والتأثير، ولا يعني ارتفاع النبرة في بلادي ازدياد حجم التأثير بالضرورة، بل إن العكس يكاد يكون صحيحا، إذ إن أكثر الأصوات تأثيرا في بلادي هو الصوت الذي لا نسمعه أو نراه، هو الصوت الذي لا يمكن مناقشته ووضع الحجة لتقارع الحجة. إنه الصوت الذي لا يجيد أو يرغب المناقشة. إنه صوت الصمت. لا يخفى على أحد ما تمر به البلاد من أزمة اقتصادية وسياسية، وشعور الناس بالإحباط الشديد، ليس بسبب نتائج هذه الأزمة على حياتهم اليومية الآنية فحسب، ولكن أيضا بسبب إسقاط الواقع الحالي على المستقبل والقلق من القادم. هذه الأصوات ليست عدمية...
إبراهيم غرايبة

إبراهيم غرايبة

العمل المتغير والتعليم المستمر
ليس التعليم في أثناء العمل فكرة جديدة في تاريخ بناء رأس المال البشري، وقد كان للجيش العربي الأردني دور كبير في تعليم المنتسبين إليه وأبنائهم والمجتمع المحيط المبادئ الأولية في التعليم وبناء المدارس وكذلك التدريب والتطوير المهني، والذي امتد في تأثيره إضافة إلى المؤسسات العسكرية إلى الأسواق والمؤسسات العامة أيضا، وكان للمواطنين اتجاهات ودوافع نابعة من تطوير الذات والرغبة في التعلم في تطوير مهاراتهم المعرفية سواء التعلم الذاتي أو مواصلة الدراسة المنتظمة في الجامعات أو المشاركة في الدورات التدريبية، كما كان للمؤسسات العامة وبخاصة وزارة التربية والتعليم ووزارة الصحة مساهمات كبرى في التعليم المستمر للعاملين بالتدريب والابتعاث. تتشكل اليوم حالة...
الدكتور خالد واصف الوزني

الدكتور خالد واصف الوزني

اقتصاد الأردن في مؤشر المعرفة العالمي
يقوم مؤشر المعرفة العالمي، الذي يصدر عن مؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP بتحليل وضع الدول في مجال المعرفة في قطاعات سبعة. ثلاثة من هذه القطاعات في مجال التعليم، بما فيها التعليم قبل الجامعي والتعليم الجامعي والتعليم التقني والتدريب المهني، ثم أربعة قطاعات في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والبحث والتطوير والابتكار، والاقتصاد، والبيئات التمكينية. واحتل الأردن مركزاً متوسطاً لا بأس به في العام 2017، إذ كان في المركز 62 ضمن الدول المشاركة، وهي 131 دولة، كما احتل المركز الخامس بين الدول العربية في ذلك العام، واحتل التعليم العالي مرتبة متقدمة بين الدول وصلت إلى...
علاء الدين أبو زينة

علاء الدين أبو زينة

الكتاب المسموع..!
تعرض الكثير من المواقع الألكترونية الغربية مع مقالاتها المكتوبة خيار الاستماع إلى النص بدلا من قراءته. وفي مواقع دور نشر الكتب العالمية أيضا، ثمة نفس الخيار: الاستماع إلى الكتاب. ويتبين لدى التفقّد أن لدينا الكثير من الكتب العربية المسجلة صوتياً، والتي يمكن سماعها بدورها. للمعتادين على القراءة، يبدو خيار الاستماع غريبا. فمدمنو القراءة يتحدثون بعاطفة أصيلة عن ملمس الورق، ورائحته، وتلك العلاقة التي تنشأ بين القارئ وكتابه. وقد جربت سماع بعض الكتب العربية المتاحة مسجلة، فوجدت بعض الأشياء. في بعض الكتب المسجلة، كان الأشخاص الذين يقرأون النصوص سيئين في مهارة القراءة الجهرية، فأخطأوا في حركات الإعراب وشوهوا النص ومعانيه. وفي...
موفق ملكاوي

موفق ملكاوي

التعليم ليس بخير
في كل يوم ازداد قناعة أن هناك من يعمل على تخريب التعليم في الأردن عن سابق تصميم وتخطيط. ربما ليس التعليم وحده، فقد رأينا الكثير من التخريب في الإدارة العامة جميعها، واستطعنا أن نؤشر إلى فجائع كثيرة حدثت من دون أن نتمكن أن نرصد بالضبط من المسؤول عنها. لكن التعليم أمر مختلف تماما؛ ففي بلد تنقصه الموارد الطبيعية مثّل التعليم على الدوام كنزا ونفطا لهذا البلد الذي كان قادرا دائما على تعليم أبنائه وتأهيلهم، وتصدير تلك الطاقات إلى العديد من البلدان، خصوصا دول الجوار، للمساهمة في بناء وتقدم وتنمية تلك البلدان. اليوم لم يعد الأمر كذلك، فالتعليم الأردني لم يعد...
ماجد توبة

ماجد توبة

لماذا يرفض النواب شمول قضايا الشيكات بالعفو؟!
في وقت يرمي فيه النواب بكل ثقلهم وراء التوسع بقانون العفو العام، إلى الدرجة التي يطرح فيها البعض شمول حتى قضايا تعاطي المخدرات وبعض الجرائم المقززة للنفس البشرية إن أسقط فيها الحق الشخصي، فإن من المثير للاستغراب والاستهجان أن يخالف النواب الحكومة بمشروعها ويصر على عدم شمول العفو للجانب الجزائي لقضايا الشيكات المالية، والإصرار على الحبس فيها! ويناقض النواب أنفسهم عندما تحمل أغلب خطاباتهم بمناقشات العفو العام ضرورة التوسع به ليشمل أعدادا أوسع من المواطنين لمنحهم فرصة جديدة بالحياة وبما ينسجم مع فلسفة ومفهوم "العفو العام"، فيما يصر نواب على استثناء عشرات الآلاف من المحكومين والملاحقين بقضايا الشيكات من هذه...
جهاد المنسي

جهاد المنسي

الصدق العاري
تقول الأسطورة إن الصدق والكذب التقيا من غير ميعاد، فنادى الكذب على الصدق قائلا: "اليوم طقس جميل"، نظر الصدق حوله، نظر إلى السماء، وكان حقا الطقس جميلا، قضيا معا بعض الوقت، حتى وصلا إلى بحيرة ماء، أنزل الكذب يده في الماء ثم نظر للصدق، وقال: "الماء دافئ وجيد"، وإذا أردت يمكننا أن نسبح معا؟ وللغرابة كان الكذب محقا هذه المرة أيضا، فقد وضع الصدق يده في الماء ووجده دافئا وجيدا. قاما بالسباحة بعض الوقت، وفجأة خرج الكذب من الماء، ارتدى ثياب الصدق، وولى هاربا، خرج الصدق من الماء مضطرا عاريا، وبدأ في البحث في جميع الاتجاهات عن الكذب لاسترداد ملابسه....
د. موسى شتيوي

د. موسى شتيوي

المستقبل المائي للأردن
كان هذا محور نقاش لندوة أقيمت بالجامعة الأردنية بحضور سمو الأمير الحسن بن طلال، نظمها مركز الدراسات الاستراتيجية، وحضرها عدد من السياسيين والخبراء والمعنيين من الحكوميين والأكاديميين. لا شك في أن الأردن كدولة فقيرة مائياً استطاعت إدارة مياهها الشحيحة بكفاءة واقتدار في السنوات والعقود الماضية. ولكن الندوة ناقشت مستقبل المياه بالأردن في ضوء التحديات والتحولات السياسية والاقتصادية الإقليمية والمحلية، وبخاصة القضايا المرتبطة بالتحولات الديموغرافية، والازدياد الكبير في عدد السكان، سواء كان ناتجا عن الزيادة الطبيعية أم الهجرات القسرية المتعاقبة. إضافة لذلك، فإن تزايد النشاط الزراعي المعتمد على المياه الجوفية، فضلا عن مياه الشرب، والتحولات الجيوسياسية الإقليمية، واعتماد الأردن جزئيا على...
نادر رنتيسي

نادر رنتيسي

فتح X حماس
فشلت آخر وساطة بين حركتي فتح وحماس، كما فشلت من قبل مائة وخمسون وساطة، واحدة منها كانت في صحن الحرم المكّي، وستفشل أيضاً ألف وخمسمائة وخمسون وساطة لاحقة في حيّ الحسين المبروك وسط القاهرة. هذه ليست قراءة سريعة في الغيب، ولا تحليلاً سياسياً من وراء نظارة سوداء، وليست أيضاً أمنية كيديّة من طرف ثالث يفرك يديه هناك في زاوية الشرّ. الذين يظهرون بقيافة سوداء "وراء الخبر" في "آخر ساعة" على قناتي الجزيرة والعربية لديهم تفسيرات كثيرة للسؤال الفلسطيني والعربيّ عن السبب والأسباب التي تمنع "المصالحة". الإجابات كلها سياسية صرفة، وعند العجز تُحال إلى صراع الوجود. كان على الفضائيتين أن توفرا...
محمد جميل عبد القادر

محمد جميل عبد القادر

مركز الإعداد الأولمبي
لقد أتيح لي المجال مع زميل آخر أن نزور مركز التدريب الأولمبي في شارع الاستقلال بعمان، وقد فوجئنا بأننا أمام صرح رياضي عصري احترافي. لقد شاهدنا مجمعا كبيرا فيه كل مقومات نجاح تدريب وإعداد الأبطال والبطلات، ورعايتهم وفق أسس ومعايير حديثة، توفر المكان الآمن المريح والتغذية الطبية المفيدة والعلاج المتخصص والإقامة والخدمات المتطورة، التي ترقى إلى فنادق الدرجة الأولى، وهذه كلها أمور لم تكن متاحة أو متوفرة للرياضي الأردني البطل أو الواعد، وهي نقلة نوعية كانت تحتاجها رياضتنا الأردنية خاصة الألعاب الفردية، التي نعول عليها آمالا كثيرة لتحقيق الإنجازات الرياضية على المستوى العربي والدولي والأولمبي. لقد شاهدنا أجهزة حديثة متطورة...
سائد كراجة

سائد كراجة

حوار مع صديقى السويدي
يتندر الرجال في السويد بقولهم: نحن مواطنون من الدرجة الرابعة بعد الأطفال والنساء والحيوانات الأليفة، ويوضح صديقي السويدي الأردني فيقول: يعتبر الطفل في السويد ابن الدولة، وكأنها عهدت برعايته لوالديه، فإن هم أساءوا رعايته بأي شكل من الأشكال ــ بما في ذلك ضرب الخماسي ــ تسترد الدولة عهدتها، لتمنحها لمن يصونها ويحفظها تحت اشرافها ورقابتها. السويد دولة لا يزيد عدد سكانها عن 10 مليون نسمة احتفلت مؤخرا بالذكرى المئوية لديمقراطيتها، تشتهر بتصدير الأخشاب مثلا، وبنفس الوقت بوفرة ثروتها الحرجية نتيجة سياسات الحماية البيئية. بادرت صديقي بالقول -متأملا التنغيص على اعتزازه بمواطنته الجديدة-: لابد أنكم اختبرتم تمييزا عنصريا هناك خاصة وأن...
صالح عبدالكريم عربيات

صالح عبدالكريم عربيات

لو بزبط نركّبهم!
ظل عندنا على باب الدار دالية عنب حبتها قد عين النملة، وطعمها لا يصلح إلا لمرضى السكري، وكل من كان يشاهدها في هذه الحالة من الضعف كان يعتقد أننا كنا نقوم بتعذيبها لا بتربيتها.. لأن كل إنتاج الدالية ما بشبع ولد في الصف الثاني فتم نصحنا أن نقوم بتركيبها، وهي أن تأخذ عينة من دالية معروفة بحبتها الكبيرة وطعمها اللذيذ.. ويقوم متخصص بالتراكيب بنقلها الى داليتنا وزراعتها في أغصانها بطريقة فنية متخصصة، وبعد ان ينهي عمليته المعقدة يقوم بلف مكان الزراعة بقطعة شاش كما لو أنه قام بزراعة كبد، وفي الموسم اللاحق فعلا تلاحظ نجاح عملية نقل التركيبة فقد أصبحت...