مكرم أحمد الطراونة

مكرم أحمد الطراونة

الأردن والسعودية: علاقات تاريخية ومصير مشترك 
مكرم احمد الطراونة العلاقات الأردنية-السعودية علاقات أخوية قوية تدرك قيادتا البلدين أهمية الحفاظ عليها  وتنميتها. ولا يأتي هذا الإدراك والحرص على العلاقة من الروابط التاريخية التي تطورت خلال عقود من التعاون والتنسيق والعمل المشترك فقط. لكن حرص المملكتين الشقيقتين على حماية هذه العلاقات وتعزيزها ينطلق أيضا من ترابط المصالح الاقتصادية والسياسية والأمنية وغيرها. يؤكد جلالة الملك عبدالله الثاني وخادم الحرمين الشريفين جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز وكل المسؤولين في البلدين دائما وفي كل مناسبة وعند كل منعطف أن أمنهما واستقرارهما ومصيرهما واحد وأن الأردن والسعودية يقفان معا صفًا واحدًا في مواجهة كل التحديات. وأطرح هذا التقديم مدخلًا للحديث حول...
فهد الخيطان

فهد الخيطان

هل نضع حدا لخسائرنا؟
فهد الخيطان في الطريق لتبني خطة شاملة للإصلاح السياسي والاقتصادي، لا بد من تسوية ملفات عالقة على نحو يبدد الشكوك حيال ما يقال في الخارج والداخل عن تقييد مفرط للحريات العامة، بدأ يلقي بظلال سلبية على صورة الأردن.قبل أيام اضطر الملك للتدخل شخصيا بعد حكم قضائي أولي بحق فتاة اتهمت بمخالفة المادة 195 من قانون العقوبات، الخاصة بجرم إطالة اللسان على جلالة الملك. محكمة الاستئناف استجابت بسرعة النظر في القضية وأصدرت قرارها بالبراءة.لا أحد يتدخل في عمل القضاء، والقضاة ملزمون بتطبيق العقوبات التي ينص عليها القانون. وفي ظل الانفتاح وثورة الاتصال الرقمية، يصعب كثيرا على السلطات ملاحقة المتطاولين، ورصد التجاوزات...
ماهر أبو طير

ماهر أبو طير

ماهر أبو طير يكتب.. المحاكمة وما بعدها أخطر مما قبلها
ماهر أبو طير كشفت العاصفة التي هبت على الأردن، في الأسابيع القليلة الماضية، نقاط ضعف وقوة، كثيرة، والذي يحلل المشهد الداخلي، والدولي، يخرج بخلاصات مختلفة، لكنها في أغلبها حساسة. التوقيت الأكثر حساسية، سيكون توقيت المحاكمة، وما بعدها، وسواء كانت المحاكمة علنية، أو سرية، فأن الاتهامات الموجهة سوف تعلن نهاية المطاف، بكل تفاصيلها، وهذا يعني اننا سنكون أمام عاصفة أكبر، من باب المقارنة، بما جرى داخل الأردن، خلال الفترة الماضية، وهذا يعني أن الأردن سيواجه عناوين لا بد أن يستبصر مغزاها منذ الآن. سنرى حالة استقطاب حادة، عند المحاكمة وما يتلوها، وحالة انقسام، وصدام في الآراء، وسوف نتعرض لحملة تغطيات إعلامية...
جهاد المنسي

جهاد المنسي

بين التهريج والإسفاف والكوميديا
مستويات متدنية، ألفاظ سوقية دونية، أفكار تعيسة، تهريج بكل ما تحمله كلمة تهريج من معان وعبر، إسفاف لأدنى درجاته، تلك حالة أولئك الذين يظهرون لنا في كل يوم من ايام شهر رمضان الفضيل على بعض قنواتنا المحلية الفضائية وخاصة بعد الافطار، والمشكلة أن أولئك يظهرون لنا تحت يافطة انهم يقدمون لنا كوميديا!بربكم أفيدونا، من قال لكم ان ما تقومون به يدخل في فن الكوميديا من قريب او بعيد؟، من اوهمكم انكم فنانون أصلا؟ من مكنكم من الجلوس امام اعيننا يوميا في رمضان؟ سامح الله من يريد ان يدفعنا لتشويه تفكيرنا وتعكير صفو رمضاننا، وتركنا نهجر قنواتنا المحلية للبحث عن بدائل...
تيسير محمود العميري

تيسير محمود العميري

لهذا خسر الوحدات
كنا وما نزال نستخدم في الصحافة الرياضية مصطلحا بات دارجا حتى على لسان اللاعبين والمدربين والإداريين والجماهير، وهذا المصطلح يعبر عن الخسارة في بعض الحالات بأنها "مشرفة"، رغم أن الخسارة هي خسارة مهما كبرت أو صغرت نتيجتها. لا يمكن نكران أن المنتخبات والأندية الأردنية كانت سابقا "تهلل" حين تخسر بفارق هدف أو هدفين مع منتخبات أو فرق تصنف على أنها كبيرة، بعد أن كانت تتعرض أمامها لخسائر كبيرة بل و"هزائم" ثقيلة، وحين يتحقق التعادل وليس الفوز فحسب، تجد الفرحة كبيرة ويوصف ذلك بأنه "إنجاز مشرف". وحتى نكون عادلين ومنصفين، فإن مشاركة الوحدات الحالية في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا، كانت...
حسني عايش

حسني عايش

فليبدأ كل منا بنفسه يحاسبها ويساعدها
قلما يمر بلد في العالم، بين الحين والآخر، من غير معاناة أو أزمة ما: سياسية، أو اقتصادية، أو اجتماعية، أو كارثة طبيعية. والأردن - مثل غيره - ليس بناج من ذلك. إنه يمر بأزمة اقتصادية لأسباب وعوامل بنيوية كالفساد الإداري والمالي وقلّة الموارد، وتزايد السكان المزدوج، ونفسية اجتماعية تعليمية قيمية تنتهي في ضعف الإنتاج والإنتاجية، وعجزهما عن تلبية حاجات الناس الأساسية، والثانوية.ولما كان لهذه الحالة/ الأزمة ضغوط شديدة على الناس، فإنهم يتبرمون ويحتجون، ويتظاهرون ويضربون ويعتصمون، مطالبين الحكومة وحدها بتفكيكها، بالقضاء على الفساد، وبعدالة التوزيع، وبتوفير فرص عمل لطالبيها، معتبرين الحكم وحكوماته المتعاقبة فقط مسؤولة عن الأزمة، وكأنه لا مسؤولية...
أحمد عوض

أحمد عوض

آفاق التعافي الاقتصادي ومتطلباته
لا يخفى على أحد أن فرص التعافي الاقتصادي في الأردن أصبحت أكثر صعوبة مع استمرار ضغوط جائحة كورونا على مختلف مكونات الدولة، وقطاعاتها، فما تزال سياسات الإغلاق الجزئية سيدة الموقف.استمرار الحال على ما هو عليه أصبح من الصعوبة التعايش معه، واستمرار الركون الى أن العالم جميعه يواجه ذات الأزمة لا يجدي نفعا، لأن مستويات استجابة الحكومات في العالم للأزمة متباينة، من حيث طبيعة السياسات والأدوات والنتائج.التحدي الرئيس الذي نواجهه في الوقت الراهن يتمثل في كيفية الخروج من هذه الأزمة التي تركت آثارها على مختلف مؤشرات التنمية الاقتصادية والاجتماعية، والتي لا تخفى على أحد.إضافة الى أن فعالية نظم الحماية الاجتماعية والاقتصادية...
يعقوب ناصر الدين

يعقوب ناصر الدين

القوة من أجل البقاء
كانت المواعيد والمناسبات التاريخية وما تزال تجلب اهتمام الشعوب والأمم لأنها جزء من التكوين الزماني والمكاني لحياتها المعاصرة، تحمل إليها عبقا من الماضي، بخيره وشره، وحلوه ومره، وانتصاراته وهزائمه، إلا أنه في ذكرياته وأحداثه وتحولاته يشبه الشجرة حين ندركها كاملة من جذورها إلى ساقها وأغصانها وثمارها، فتحفزنا إلى التفكير بسلامة تربتها، والحفاظ على بقائها، بل وتشبيبها وزيادة إنتاجها.هناك أمثلة كثيرة غير الشجرة لشرح فكرة ديناميكية أو حيوية الدول والمجتمعات التي تعمل للمحافظة على وجودها وتقدمها وازدهارها في نطاق المشهد التاريخي الذي تحكمه المسؤولية الأخلاقية، والمسؤولية العلمية من وجهة نظر الباحث الاستراتيجي عندما يرى في المناسبة التاريخية فرصة لوصف وتوضيح وفهم...