أخبار محلية

“الأردن تقاطع” تطالب الحكومة بوقف صفقة شراء الغاز من الكيان الصهيوني

عمّان – الغد – أعربت “حركة الأردن تُقاطع”، بي دي إس الأردن، عن استغرابها  من الأنباء التي تداولتها وسائل إعلام حول الاتفاق الأولي بين شركة الكهرباء الوطنية لشراء الغاز من إسرائيل عبر شركة أميركية.
وأكدت، في بيان أمس، رفضها لأي “محاولات للتطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب، ومنها صفقة شراء الغاز الفلسطيني المسروق”، مضيفة “إننا بذلك نعبر عن موقف السواد الأعظم من أبناء هذا الوطن، الذي لم يتوان للحظة قيادة وشعبا بتوفير كل أنواع الدعم لصمود أشقائنا في فلسطين”.
وقالت “إننا نعي تماما التحديات الآنية والمستقبلية التي تواجه الأردن بالنسبة لموارد الطاقة، لكن رفضنا لا يصب في مصلحة أشقائنا بفلسطين فحسب، بل يجسد مصلحة الأردن العليا”.
وطالبت الحركة الحكومة بـ”أخذ الخطوات الكفيلة، بوقف صفقة شراء الغاز من الكيان الصهيوني تماشيا مع رغبة الشعب بمقاطعة الكيان الغاصب، ورفض التعامل معه بشكل مباشر أو غير مباشر، وزيادة عزلته الدولية التي تعاظمت بعد عدوانه الأخير على قطاع غزة”.
كما طالبت برفض هذه الاتفاقية التي “لا تصب في مصلحة الأردن، بل وتشكل تهديدا واضحا لسيادة المملكة وأمنها القومي والاستراتيجي”.
وأوضحت “أن تمرير مثل هذه الاتفاقيات وغيرها مع هذا الكيان الغاصب لفلسطين وأراضينا العربية، تعطي الشرعية  للكيان الصهيوني، وهو ما نرفضه نحن الأردنيين جملة وتفصيلا”.
وفيما حذرت من تبعات الاعتماد على الكيان الصهيوني كمصدر وحيد لسد احتياجات الأردن من الطاقة، دعت الحركة إلى فتح باب حوار وطني جاد حول مستقبل الطاقة في الأردن لوضع استراتيجية فعالة، تنأى بنا عن المخاطر المحدقة بأمننا القومي جرّاء هكذا قرارات”.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock