أخبار محليةاقتصادالسلايدر الرئيسي

الأردن ثاني أكبر متلق للمنح بين البلدان المجاورة لسورية

سماح بيبرس

عمان – قال تقرير حديث صادر عن الاتحاد الأوروبي أن الأردن يعتبر ثاني أكبر متلق للمنح بين البلدان المجاورة لسورية، حيث حصل على 1.1 مليار دولار (1 مليار يورو) في شكل منح للعام 2020.
وبالنسبة للعام 2021 وما بعده، تم التعهد بتوفير منح بحوالي 845 مليون دولار (755 مليون يورو) بالفعل.
وأشار التقرير أن حجم القروض التي وجهت للأردن للعام 2020 وما بعده بلغت 2.5 مليار دولار (2.3 مليار يورو)، أي ما يعادل تقريبا القروض الجديدة التي تم التعهد بها للعام 2021 والبالغة 2.5 مليار دولار (2.3 مليار يورو).
وأشار التقرير أنه في مؤتمر بروكسل الرابع ، تلقى الأردن إلى حد بعيد أكبر تعهد خاص بدولة لتمويل القروض، حيث بلغ إجمالي التعهد بقروض 2.5 مليار دولار، من إجمالي تعهد القروض البالغ 6.9 مليار دولار للعام 2020 وما بعده لباقي الدول.
وكان البنك الدولي أكبر مقرض للأردن إلى حد بعيد، حيث قدم 49 % (1.3 مليار دولار) من تمويل القرض المتعهد به للأردن حيث قدمه بشروط ميسرة.
وتشكل تعهدات القروض الثلاثة التالية مع البنك الدولي الجزء الأكبر من تعهدات القروض للأردن، وهي: الاتحاد الأوروبي (0.8 مليار دولار)، وفرنسا (0.2 مليار دولار)، والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية 0.2 مليار دولار).
جاء هذا في تقرير التتبع المالي الحادي عشر الذي حمل عنوان “دعم سورية والمنطقة: التتبع المالي بعد مؤتمر بروكسل”.
وعرض التقرير مساهمات ما تم التعهد به من قبل الدول المانحة في مؤتمر بروكسل الرابع الذي عقد في آذار (مارس) الماضي وحتى 31 كانون الثاني (يناير) 2021، ويلخص التقدم المحرز في المساهمات للاستجابة في سورية وفي البلدان المجاورة المضيفة للاجئين – الأردن، لبنان وتركيا والعراق ومصر. فهو يقدم تفصيلاً للتعهدات بالمنح والتعهدات بالقروض لسورية والمنطقة.
يشار إلى أن مؤتمر بروكسل الرابع الذي كان قد عقد في 30 حزيران (يونيو) 2020، الذي استضافه الاتحاد الأوروبي وترأسته الأمم المتحدة، كان قد تعهد بتمويل إجمالي قدره 5.5 مليار دولار (4.9 مليار يورو) للعام 2020 وتعهدات متعددة السنوات بما يقرب من 2.2 مليار دولار (2 مليار يورو) للعام 2021 وما بعده ، بالإضافة إلى ذلك، أعلنت المؤسسات المالية الدولية والجهات المانحة أيضا عن قروض بقيمة 6.1 مليار دولار (5.5 مليار يورو) للعام 2020 وما بعده.
وذكر التقرير أن مؤتمر بروكسل الخامس الذي جاء حول “دعم مستقبل سورية والمنطقة” الذي ترأسه الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، تعهد المجتمع الدولي بـ 5.3 مليار يورو للعام 2021 وما بعده لسورية والبلدان المجاورة التي تستضيف أكبر عدد من اللاجئين السوريين.
ومن هذا المبلغ، وفر الاتحاد الأوروبي 3.7 مليار يورو، يشمل 1.12 مليار يورو من المفوضية الأوروبية و 2.6 مليار يورو من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. وما يزال الاتحاد الأوروبي ككل أكبر مانح، حيث ساهم بشكل جماعي بمبلغ 24.9 مليار يورو من المساعدات الإنسانية، والمساعدة في مجال الاستقرار والصمود منذ بداية الأزمة في العام 2011 لمعالجة تداعياتها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock