أخبار محليةاقتصاد

“الأردن” يعقد اجتماع الهيئة العامة عبر الاتصال عن بعد

فاخوري: البنك يسعى إلى الارتقاء بالخدمات والمنتجات المقدمة للعملاء

عمان- الغد- عقدت الهيئة العامة لمساهمي بنك الأردن اجتماعها العادي أمس، برئاسة شاكر فاخوري رئيس مجلس إدارة بنك الأردن. حيث تم عقد الاجتماع بتقنية الاتصال المرئي والإلكتروني والذي كان متاحاً لجميع المساهمين. وحضر الاجتماع مساهمون يحملون أسهم “أصالة ووكالة”، ما يشكل نسبته 71.24 % من رأس المال. وأقرت الهيئة العامة خلال الاجتماع البيانات المالية للبنك لسنة 2019.
وجاء قرار الهيئة العامة عقب إعلان شاكر فاخوري رئيس مجلس الإدارة نتائج أعمال البنك وبياناته المالية لسنة 2019، والتي أظهرت تحقيق صافي ربح عائد لمساهمي البنك 40.2 مليون دينار للعام 2019. كما سجل صافي الربح التشغيلي للبنك نمواً بنسبة 3.5 % ليصل إلى 140.1 مليون دينار. هذا وقد حافظ البنك على مستويات أداء عالية في مؤشر العائد على متوسط الأصول تبلغ نسبته 1.52 %، كما بلغ العائد على متوسط حقوق مساهمي البنك ما نسبته 9.72 %، وهي من أفضل النسب في القطاع المصرفي الأردني.
كما حققت معظم بنود المركز المالي أداء ايجابيا كما في نهاية العام 2019 فبلغت ودائع العملاء ارتفاعاً بنسبة 2.7 % لتصل إلى 1.9 مليار دينار وبلغت السيولة القانونية لمجموعة بنك الأردن 138.6 %. كما سجلت ايضاً محفظة التسهيلات الائتمانية (بالصافي) 1.4 مليار دينار، وعلى صعيد موجودات البنك فقد سجلت 2.7 مليار دينار، وبلغت حقوق الملكية لمساهمي البنك 414.3 مليون دينار. وفيما يتعلق بنسبة كفاية رأس المال فقد بلغت 17.07 % وهي أعلى من النسبة المقرة للعام 2019. وهذا وقد بلغت نسبة تغطية المخصصات للديون للتسهيلات غير العاملة (بعد تنزيل الفوائد المعلقة والتأمينات) ما يقارب 100 % وهي تعتبر من أفضل النسب في القطاع المصرفي الأردني ايضاً.
وقال شاكر فاخوري رئيس مجلس إدارة بنك الأردن أن البنك يتمتع بمركز مالي قوي يدل على ذلك نسب الملاءة المالية وجودة إدارة الأصول. وأضاف أن البنك يسعى إلى الارتقاء بالخدمات والمنتجات المقدمة للعملاء على مختلف شرائحهم، وإلى مواكبة التطورات في التكنولوجيا المالية وبحيث نكون من البنوك الرائدة في هذا المجال في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي يشهدها العالم أجمع نتيجة جائحة فيروس كورونا.
وبين فاخوري بأن مجلس الإدارة يواصل مراقبة التطورات عن كثب فيما يتعلق بجائحة كورونا COVID-19 ويعمل على دراسة أثرها على أعمال البنك مع إيلاء مصلحة المساهمين الأهمية القصوى. فالبنك جزء من المنظومة الاقتصادية التي تأثرت وستتأثر بلا شك بتبعات هذه الأزمة. وقد أجرى البنك تحليل الأثر على الميزانية من خلال اختبارات الأوضاع الضاغطة التي أكدت مرونة مراكز السيولة وكفاية رأس المال لدى بنك الأردن في مواجهة أكثر السيناريوهات شدة.
هذا وأكد الفاخوري أن البنك سيعمل على إدارة هذه الأزمة بالطريقة التي ستخفف من تأثير الجائحة على حقوق مساهميه. حيث اتخذ البنك خطوات للإسراع بمشاريعه الاستراتيجية، خاصة فيما يتعلق بتعزيز خدماته عبر وسائل الاتصال الرقمي للعملاء والموظفين، والحد من الأعمال الورقية، والحد من الحاجة إلى التواجد الشخصي لتقديم المنتجات والخدمات، وتبسيط العمليات. وأضاف الفاخوري أن البنك ملتزم بمواصلة تلبية احتياجات عملائه على مدار الساعة عبر مختلف قنواته الإلكترونية التي يمكن الوصول إليها بمنتهى الراحة والسهولة من أي مكان وفي كل وقت. كما يعمل على استكمال مشاريع التفرع الإقليمي والنمو في أسواق جديدة وفقاً لاستراتيجيته التوسعية بما يسهم في تنويع الإيرادات وتعزيز مركزه التنافسي والمالي.
وفي نهاية حديثه تقدم فاخوري بشكره للمساهمين ولأعضاء مجلس الإدارة ولعملاء البنك على ثقتهم ودعمهم، ولفريق إدارة البنك وموظفيه على جهودهم ودورهم في تحقيق مكانة البنك التي وصل إليها. وتقدم بالشكر والتقدير لكافة المؤسسات الوطنية وعلى رأسها البنك المركزي الأردني ووزارة الصناعة والتجارة لدورهم في دعم القطاعات الاقتصادية. وثمن الفاخوري أيضاً الجهود التي تبذلها مختلف الجهات والأجهزة والقطاعات على كافة المستويات في المملكة من أجل محاربة تفشي فايروس كورونا وحماية الوطن ومقدراته. آملين من المولى القدير أن يحفظ الأردن آمناً مستقراً في ظل صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه.

زر الذهاب إلى الأعلى

السوق مفتوح المؤشر 1764.72 0.19%

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock