أخبار محلية

الأسرى الأردنيون في سجون الاحتلال يطالبون برد حازم على اغتيال زعيتر

غادة الشيخ

عمان – نعى الأسير الأردني حمزة الدباس من سجنه لدى الاحتلال الإسرائيلي، الشهيد القاضي رائد زعيتر.
وقال الدباس في رسالة وصلت “الغد” نسخة منها أمس بالنيابة عن الأسرى الأردنيين، “نحن الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال الصهيوني، ننعى الشهيد بإذن الله القاضي رائد زعيتر والذي اختطف الاحتلال حياته برصاصات اخترقت جسده ليرتقي شهيدا، ونسأل الله عز وجل له القبول وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان”.
وأكد الأسير الدباس في الرسالة “أن من حقنا هنا أن نبدي تخوفنا على حياة أسرانا القابعين في سجون الاحتلال، ﻻسيما بعد هذه الجريمة التي اقترفها جنود الاحتلال على مرأى من أعين الناس ، متسائلا “فما بالكم بالذي يحصل مع الأسرى الأردنيين وهم بعيدون عن أعين العالم وﻻ يعرف الناس ما هي أوضاعهم وكيفية معاملتهم”.
وطالب الدباس في رسالته الحكومة باتخاذ رد حازم على تجاوزات الاحتلال بحق الأردن، قائلا “إن قصرتم فلا عجب، فالحكومة التي تقصر في حق أسراها هي ذاتها من يقصر في حق دماء الشهداء”. من جانب آخر، أكد نقيب المهندسين الزراعيين محمود أبو غنيمة أن “المقاومة” هي الحل الوحيد لاستعادة الكرامة التي باتت تهدر كل يوم من الجانب الصهيوني.
وأكد أن الوقت أصبح مناسبا لتتغير فيه “لغة الخطاب الحكومي نحو المقاومة والانتصار لها.
وأضاف أن منسوب الرعونة والصلف اللذين يمارسهما الكيان الصهيوني زاد الى حد لم يعد معه السكوت إلا “ضربا من الذل الذي لا يتحمله إلا العبيد”، مشيرا الى “أن صفاقة وصلف هذا الكيان تجاوزا الأهل في غزة لتمتد الى المواطن الأردني الذي يؤمن إيمانا كاملا أن كرامته لن يجرؤ أحد على المس بها”.  وطالب أبو غنيمة، في ضوء الاعتداءات الصارخة “لهذا الكيان الأرعن”، بالانحياز الكامل من جميع مكونات الدولة الى المطالب الشعبية في الأردن، وعلى رأسها طرد السفير الصهيوني من عمان وإطلاق سراح جميع الأسرى الأردنيين من سجون العدو، وإلغاء اتفاقية وادي عربة، والإفراج عن الجندي المسرح “البطل” أحمد الدقامسة. 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock