آخر الأخبارالغد الاردني

الأطباء المستقيلون: الحكومة مست “كرامة الجيش الأبيض”

إصرار على الاستقالة لحين إعادة العلاوة كاملة غير منقوصة

محمد الكيالي

عمان – أكد أعضاء مجلس نقابة الأطباء المستقيلين، أنه “تم تقديم الاستقالات كوسيلة تصعيد مع الحكومة التي مست بكرامة “الجيش الأبيض” وتنصلت من كل اتفاقاتها المبرمة مسبقا تجاه الكوادر الطبية”.
وأشار الأطباء المستقيلون الـ11، في بيان أمس، إلى أن “الاستقالة جاءت بسبب عدم إنصاف وتطوير القطاع الصحي العام ودعم اطبائه واستثمار قدراته واستغلالها لدعم الاقتصاد الوطني”.
وكان أعضاء مجلس نقابة الأطباء، قدموا استقالاتهم منذ نحو أسبوعين، في سابقة هي الأولى في تاريخ النقابة، احتجاجا على قرار الحكومة باقتطاع كل العلاوات الفنية الخاصة بالكوادر الطبية والصحية عن شهر أيار (مايو) الماضي.
واعتبر كل من الأطباء المستقيلين وهم: صدام الشناق، أيمن الصمادي، مظفر الجلامدة، محمد الكوفحي، هشام الفتياني، طارق التميمي، حازم القرالة، فرح الشواورة، منار الشوابكة، إحسان العثمان ومنصور أبو ناصر، أنه “لا يحق للحكومة اقتطاع أي مبلغ، من رواتب وعلاوات الأطباء، الذين كانوا وما يزالون خط الدفاع الأول في مواجهة وباء كورونا، ومنع انتشار الفيروس في الأردن”.
وأضافوا أن “هذا الجيش الأبيض، بذل كل إمكاناته وقدراته للوصول ببلدنا الحبيب لبر الأمان ووضعه في مصاف الدول الأفضل في العالم في التعامل مع جائحة كورونا”، مشيرين إلى أنه “وبعد تنصل الحكومة من تلك الاتفاقات، توجت شكرها للكوادر الطبية بخصم الزيادة على العلاوة الفنية ضاربة جهودها بعرض الحائط”.
وأكدوا أن طرح الاستقالة، شكل “ورقة ضغط كبيرة أدت الى صرف العلاوة بعد خصمها على شكل مكافأة ولشهر واحد فقط من صندوق همة وطن”، مشيرين الى “الإصرار على الاستقالة والمطالبة بإعادة العلاوة كاملة غير منقوصة وإعطاء الطب العام نقاط حوافزه كاملة، بل وإقرار نظام الحوافز المعدل القابع في رئاسة الوزراء منذ عام، وصرف بدل الاقتناء وعدم التنصل من منح المباشرات للمعينين من الأطباء منذ أكثر من 3 شهور والكثير من الملفات الطبية العالقة”.
وحمل هؤلاء الأطباء في بيانهم، “المسوولية الكاملة لوزارة الصحة والحكومة ووزير الصحة بصفته الشخصية والاعتبارية لعدم الاستجابة لمطالب الأطباء التي تحفظ كرامتهم وحقوقهم، والتغول على قانون النقابة في سابقة خطيرة”.
وقالوا “إن كنا خارج المجلس، فنحن جزء من الهيئة العامة ندافع عن شرعية النقابة وحقوقها ولن نتوانى عن خدمة الزملاء لاعلاء شان المهنة، وعليه فقد بدأنا باتخاذ كافة الإجراءات القانونية والنقابية في سبيل ذلك”.
وشددوا على أن الالتفاف الشعبي والموقف الإعلامي الداعم والمقدر لدور الأطباء وجهودهم الكبيرة في هذه الجائحة هو أمر مقدر، مؤكدين إيجابية وأهمية الدور الكبير والتعاون المميز للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي والاجهزة الامنية مع الجيش الأبيض (الأطباء) الذي جنب الوطن مآسي عظيمة وصلت لها كثير من الدول القوية والغنية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock