آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

الأمم المتحدة تسمي 112 شركة على صلة بالمستوطنات الإسرائيلية

عشرات المستوطنين وعناصر مخابرات الاحتلال يقتحمون "الأقصى"

عواصم – نشرت الأمم المتحدة امس قائمة بـ 112 شركة تمارس أنشطة في المستوطنات الإسرائيلية التي يعتبرها القانون الدولي غير قانونية، بينها شركات “اير بي إن بي” و”إكسبيديا” و”تريب آدفايزور”.
وقالت المفوضة العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة ميشيل باشليه “أدرك أن هذا الموضوع كان وما يزال موضع جدل”، مشددة على أن هذا التقرير “يستند إلى وقائع”.
وأضافت في بيان أن هذا التقرير “يعبر عن الاهتمام الجدي” بهذا العمل “غير المسبوق والمعقد”.
ويأتي التقرير تلبية لقرار أصدره مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة العام 2016 وطلب فيه “قاعدة معلومات عن كل الشركات التي تمارس انشطة خاصة مرتبطة بالمستوطنات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية المحتلة”.
واوضح البيان ان هذه القائمة “لا تشكل وليس في نيتها ان تشكل عملية قضائية او شبه قضائية”، في اشارة ضمنية الى المخاوف الاسرائيلية من استخدامها وسيلة للمقاطعة.
من جانبها، أعلنت إسرائيل رفضها للقائمة.
وقالت وزير الخارجية إسرائيل كاتز في بيان “إنه استسلام مخجل للدول والمنظمات التي مارست ضغوطا من أجل الإضرار بإسرائيل”.
وأشار الوزير إلى أن العديد من الدول أعربت عن قلقها بشأن القائمة.
وقال مسؤولون إسرائيليون أن القائمة ستستخدم لتبرير مقاطعة واسعة النطاق لعمل القطاع الخاص في البلاد.
وشككوا بشكل كبير بشرعية مجلس حقوق الإنسان.
من جهتهم، أشاد الفلسطينيون بالقائمة واعتبروها “انتصارا للقانون الدولي”.
وقال وزير الخارجية رياض المالكي في بيان أوردته الوكالة الرسمية الفلسطينية (وفا) إن هذه الخطوة تعمل “على تجفيف منابع المنظومة الاستعمارية والمتمثلة بالاستيطان غير الشرعي في الأرض الفلسطينية المحتلة”.
وطالب المالكي الدول الأعضاء في الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان “بالاطلاع على القائمة ودراساتها وتوجيه التعليمات للشركات بأن تنهي عملها فورا مع منظومة الاستيطان باعتبار ذلك انتهاكا للقانون الدولي وأسسه ومبادئه”.
وبين الاسماء المذكورة شركات دولية مثل “اير بي ان بي” و”التسوم” و”بوكينغ دوت كوم” و”موتورولا سوليوشنز”.
و94 من هذه الشركات مقرها في اسرائيل فيما تتوزع 18 في دول مختلفة.
وكان يفترض ان يصدر هذا التقرير قبل ثلاثة اعوام لكنه ارجىء مرارا.
وقال مكتب باشليه انه قام بمراجعة اكثر من 300 شركة، ورست القائمة التي نشرت الاربعاء على 112، تبين ان هناك “اسبابا منطقية للقول انها ضالعة في نشاط او نشاطات خاصة عديدة تمت الاشارة اليها” في القرار الصادر في 2016.
ويعيش أكثر من 400 ألف إسرائيلي في نحو 150 مستوطنة مبنية في الضفة الغربية المحتلة على أراضي الفلسطينيين الذين يناهز عددهم ثلاثة ملايين نسمة.
الى ذلك، اقتحم مستوطنون متطرفون وعناصر من مخابرات الاحتلال الإسرائيلي صباح امس المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة أمنية مشددة.
وذكرت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة أن 70 مستوطنًا بينهم 20 طالبًا يهوديًا اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، وتجولوا في باحاته، وأدوا طقوسًا تلمودية في الجهة الشرقية منه.
وأوضحت أن 21 عنصرًا من مخابرات الاحتلال اقتحموا أيضًا المسجد، من بينهم 14 شرطيًا اقتحموا المصليات المسقوفة بالمسجد، ودنسوها.
وواصلت شرطة الاحتلال التضييق على دخول المصلين الفلسطينيين للمسجد، ودققت في هوياتهم، واحتجزت بعضها عند بواباته الخارجية، وسط تصاعد سياسة الإبعاد عن المسجد بحق عدد من القيادات الدينية والوطنية والمصلين.
في سياق اخر، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية مساء امس أن أكثر من 20 حزمة بالونات مفخخة ومتفجرة أطلقت من قطاع غزة في الساعات الأخيرة نحو مستوطنات غلاف القطاع ومنطقة شاطئ عسقلان.
وأوضحت أن العديد من الانفجارات سمعت في مدينتي “عسقلان” و”نتيفوت” ومستوطنة “سديروت” ناجمة عن بالونات مفخخة. ووصفت انفجارات بعض العبوات التي تحملها البالونات بـ”الضخمة”، حيث بلغ صداها إلى مدينة “أسدود”.
وصعد الشبان الفلسطينيون مؤخرا من إطلاق البالونات المفخخة تجاه مستوطنات غلاف القطاع وذلك في ظل مماطلة الاحتلال في تنفيذ التفاهمات التي جرت مع فصائل المقاومة برعاية مصرية وأممية وقطرية.
ووجه مسؤولون إٍسرائيليون كبار خلال الأيام الماضية تحذيرات شديدة اللهجة إلى فصائل المقاومة بالقطاع وعلى رأسها حركة حماس في حال تواصل إطلاق البالونات والصواريخ من القطاع.-(وكالات)

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
45 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock